ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (http://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة الأدب والأخبار (http://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=4)
-   -   حين يتكلم الرُّويبضةُ ( في نقد إعلاميٍّ متعالم ). (http://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=14031)

محمد البلالي 02-10-2017 10:50 PM

حين يتكلم الرُّويبضةُ ( في نقد إعلاميٍّ متعالم ).
 
إِنَّ من أعظمِ المصائبِ التي تَمُرُّ بها الأمَّةُ ومن أخطرِها وأشدِّها ضررا وجودَ من يتزيَّا بزيِّ العلماءِ وأهلِ الفضلِ والعلمِ وليس له ثَمَّ صلةٌ بما هنالك ، رويبضةٌ سفيهٌ تافهٌ يتكلَّمُ في أمر العامَّةِ ، يَظهرُ للناسِ ليُبديَ ما يخفي من سوءٍ وشَرٍّ على استحياءٍ في بدايةِ أمرِه فتراه يُعَرِّضُ تعريضا مُدَّةً من الزمن حتى إذا رأى كثيرا من جُهّال العامَّةِ قد استمرأوا ما قاءَهُ عليهم أظهرَ باطلَه جهرةً بدعوى التنوُّرِ والتطوُّرِ وإعمالِ العقلِ ، وهو واللهِ تنمُّرٌ وتدهورٌ وتورُّطٌ وإهمالُ النقلِ .

وحين أشاهد مَن هذه صفتُه يحضُرُني ما قاله العالمُ الكبيرُ والصحابيُّ الجليلُ حذيفةُ بنُ اليمانِ ( الفتنةُ أن تعرفَ ما كنت تنكرُ وتنكرَ ما كنت تعرفُ ) وإني لأرى ذا الأثرَ منطبقا عليه وربِّ العزةِ .


ومن عجيبِ أمره إنكارُه لما تلقَّته الأمَّة وعلماؤها بالقبول كمفهوم ( الفرقة الناجية ) وما دلت الأدلةُ على تحريمه كالمعازفِ أو دلت على وجوبه كإعفاءِ اللحى ، فترى الرويبضةَ ينكر ما كان يعرف بكل جرأةٍ قبيحةٍ ، وغيرُ ما ذُكِرَ كثيرٌ ولعلَّ ما خفي يكون أعظمَ .


ومن اللافت للنظر أَنَّ ذا الرويبضةَ ينبسطُ انبساطا عجيبا في الكلام مع النساءِ بالضحك منه ومنهن - عافانا الله وإياكم - متناسيا قاعدةَ سَدِّ الذرائعِ والنصوصَ الناهيةَ للنساء أن يخضعن بالقول فما بالك بالضحك وتبادلِ العباراتِ الغَزليَّةِ من طرْفٍ خفيٍّ واللهُ أعلمُ بدسائسِ النفوسِ ( سلَّمَنا اللهُ وإياكم ) .


ويظهرُ عليه في كلامه أنه لا يعدو أن يكون متعالما يفتقرُ إلى التحصيلِ العلمي بلهَ التأصيلَ .


وإنَّ القلبَ واللهِ ليحزنُ حين يرى اغترارَ العامَّةِ بتُرَّهاته التي يزعمها فتاوى تنويريَّةً ، وتاللهِ إنَّهُ لوَضْعٌ يُؤْسَفُ له يُؤْسَفُ له يُؤْسَفُ له ،
وإنَّ ربَّك لبالمرصادِ واللهُ المستعانُ .


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 01:50 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ