ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (http://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة الأدب والأخبار (http://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=4)
-   -   فصلٌ في مَن ذكرَ اسمَه في شِعره (http://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=12799)

أحمد البخاري 09-03-2016 06:38 PM

فصلٌ في مَن ذكرَ اسمَه في شِعره
 
هذا حديث خفيفٌ لطيف، قليل الفائدة معدومُ العائدة، الغرض منه التّذكير والتّرويح والتّمليح
والقصدُ جمعُ من ذكرَ اسمَه في شعره من الشّعراء، مع ذكر البيت محلّ الشّاهد، وقد اجتمع عندي عددٌ لا بأسَ به والحمد لله
وأبدأ بلبيد بن ربيعة، قال:
وَلقَد سَئِمتُ منَ الحَياةِ وطولِها * وسُؤالِ هذا النّاسِ كَيفَ لَبيدُ
فمَن يَزيد؟

عائشة 09-03-2016 07:02 PM

ما شاء الله!
حديث لطيفٌ مفيدٌ، كما عهدنا من الأستاذِ أحمد -بارك الله فيه-.
فاصل1

قال عنترة بن شدَّاد:
يدعون عنترَ والرماحُ كأنها فاصل2 أشطانُ بئرٍ في لبان الأدهمِ

وقال أيضًا:
ولقد شفَى نفسي وأبرأ سقمَها فاصل2 قيلُ الفوارسِ ويكَ عنترَ أقدمِ

أحمد البخاري 09-03-2016 07:52 PM

نفع الله بكم
وقالَ لَبِيدٌ رضيَ اللهُ عَنْه أيضاً:

أَنا لَبِيدٌ ثُمَّ هذِي المَنْزَعَهْ
يَا رُبَّ هَيْجَا هِيَ خَيْرٌ مِن دَعَهْ
أكُلَّ يَوْمٍ هامَتِي مَقَزَّعَهْ


المَنْزَعَةُ: مَا يَرْجِعُ إليْهِ الرَّجُلُ منْ رَأيِه وأمْرِه وتَدْبِيرِه، وهوَ مجازٌ
رَجُلٌ مُقَزَّعٌ: رَقِيقُ شَعرِ الرَّأْسِ، مُتَفَرِّقُه.

[تاج العروس(نزع)،(قزع) ]
فمن يزيد؟

عائشة 10-03-2016 01:37 PM

ونفع اللهُ بكم يا أهل اللُّغة والأدبِ.
فاصل1

وكثرَ هذا عندَ عُمَرَ بن أبي ربيعةَ، فمِن ذلك قولُه:
قُلْنَ يَسْتَرضِينَها مُنْيَتُنا * لو أتانا اليومَ في سِرٍّ عُمَرْ
وقوله:
ولقد زادَ فؤادي حَزَنًا * قولُها لي إِرْعَ سِرِّي يا عُمَرْ
وقوله:
ثمَّ قالتْ للَّتي مَعَها * وَيْحَ نَفسي قد أتَى عُمَرُ
وقوله:
للَّتي قالتْ لجارتِها * وَيْحَ قلبي ما دَهَى عُمَرا
وقوله:
وقولُها لأختِها * أَمُطْمَئِنٌّ عُمَرُ
وقوله:
تقولُ إذْ أيقَنَتْ أنِّي مُفارِقُها * يا لَيْتَني متُّ قبلَ اليومِ يا عُمَرُ
إلى غيرِ ذلك.

أحمد البخاري 10-03-2016 05:05 PM

شكر الله لكم ورفع قدركم
ذكروا أنَّه اجتمعَ الفَرَزدق والحسنُ البصريّ فى جنازة، فقالَ الفرزدقُ للحسن: يا أبا سعيد، أتدري ما يقول الناس؟ قال: لا، قال: يقولون: اجتمعَ فى هذهِ الجنازة خيرُ النّاس وشرُّ النَّاس، فقالَ الحسنُ: كلّا لستُ بخَيرهم ولستَ بشرِّهم، ولكن ما أَعددتَ لهذا الموضع؟ قال: شهادة أن لا إله إلا الله منذُ سَبعين سنةً، فقالَ الحسنُ: خُذها والله من غيرِ فَقيه، ثم أَنشأ الفَرزدق يقول:
أخافُ وَراءَ القَبْرِ إنْ لَمْ يُعافِني * أشَدَّ مِنَ القَبْر الْتِهابًا وَأَضْيَقا
إِذا قادَني يَوْمَ القِيامَة قائِدٌ * عَنيفٌ وَسَوَّاقٌ يَسوقُ الفَرَزْدَقا
لقَد خابَ مِنْ أَوْلادِ آدَمَ مَنْ مَشى * إِلَى النَّار مَغْلولَ القِلادةِ أَزْرَقا


انظر تَمام الأبيات في [ الفاضل للمبرّد، ص:110]
رحم الله الحَسن والفرزدق والمبرّد ورحمنا معهم بمنّه وفضله

محمد بن عبد الحي 10-03-2016 06:54 PM

ما شاء الله!
نفع الله بكما.
قال الشَّنفرى في القصيدة الموسومة بلاميَّة العرب:
فإن تبتئسْ بالشَّنفرَى أمُّ قسطَلٍ .. لما اغتبطتْ بالشَّنفرى قبلُ أطولُ
فاصل1
وأمُّ قَسْطَلٍ: الحرب. يقول: إن يكبر عليها فراقي فطالما سرَّها شهودي، وحسن بلائي.
فاصل1

أحمد البخاري 10-03-2016 07:30 PM

ما شاء الله!
نفع الله بكما، وزادكما توفيقاً
ولعلّ مشاركة أخينا محمد بمشاركتين، لأنّ شاعرَه ذكرَ اسمَه مرَّتين
وأختنا الكريمة تتقدّم الجميع بثمانية أبيات، والطّريق لايزال طويلا
وقالَ ذو الرُّمّة، غيلان بن عُقبة:
وقائلةٍ: ما بالُ غَيلانَ لم يُنِخْ * إلى مُنتَهى الحاجاتِ، لَم تَدرِ ما شُغْلي

من قَصيدة أوّلها:
خَليليَّ عُوجا عوجَةً ناقَتَيكما * علَى طَللٍ بينَ القَرينَةِ والحَبْلِ
[الدّيوان بشرح أبي نصر الباهليّ ، ص:157]

عائشة 11-03-2016 01:53 PM

حديثٌ فيه مثلُ ما مضَى لا يُقالُ عنه: قليل الفائدة، معدوم العائدة.
بارك اللهُ فيكما، ونفعَ بكما.
فاصل1
قالَ محمَّد بن يسير:
ويلٌ لِـمَن لَـمْ يَرْحَمِ اللهُ * ومَن تكونُ النَّارُ مَثْواهُ
واغَفْلَتا في كُلِّ يومٍ مضَى * يُذْكِرُني الموتَ وأنساهُ
مَن طالَ في الدُّنْيا بِهِ عُمْرُهُ * وعاشَ فالموتُ قُصاراهُ
كأنَّه قد قيلَ في مجلسٍ * قد كنتُ آتيهِ وأغشاهُ
مُحَمَّدٌ صارَ إلى رَبِّهِ * يَرْحَمُنا اللهُ وإيَّاهُ
[ الأغاني 14/ 25، 26 ]
.
يرحمُنا اللهُ وإيَّاه

محمد بن عبد الحي 11-03-2016 04:01 PM

إيهِ إيهِ! فلَمجلسٌ أقرأ فيه ما تقتطفان أحبُّ إليَّ من كذا وكذا.
غفر الله لي ولكما وللمؤمنين أجمعين.
فاصل1
وقال كعب بن زُهَيرٍ وقد سأله الحُطيئةُ أن يقول شعرًا يذكره فيه:
فمَن للقوافي؟ شانَها مَن يحوكُها .. إذا ما ثوَى كعبٌ، وفوَّز جرْوَلُ
فاصل1
فوَّز: مات، وجرول: اسم الحطيئة.
يقول: إذا ماتا فلن تسمع من الشعر إلا معيبًا.
الخبر في طبقات الشعراء لابن سلَّامٍ.

فاصل2فاصل2فاصل2

أحمد البخاري 11-03-2016 04:38 PM

ما شاء الله!
الآن حَميَ الوَطيس، خذوا هذين والبقيّة تأتي
قال كبير الشّعراء من كلمة يمدحُ فيها المعلّى أحدَ بني تيم وكان أجارَهُ من المنذر بن ماءِ السَّماء.

أقَرَّ حَشا امرِىء القَيسِ بنِ حُجرٍ * بنُو تَيْمٍ مَصَابِيحُ الظّلامِ

فذَكر اسمه واسمَ أبيه وهذه سابقة، وقال في المُعلَّقة:
تقولُ، وقد مال الغَبيطُ بنا معًا * عَقَرْتَ بَعِيري يا امرَأَ القَيس، فانزِلِ

[ الدّيوان]

عائشة 11-03-2016 08:42 PM

ما شاء الله! بوركتُما.
فاصل1

قال سُويد بنُ أبي كاهل اليَشْكُريّ:
هَلْ سُوَيْدٌ غيرُ لَيْثٍ خَادِرٍ فاصل2 ثَئِدَتْ أَرْضٌ عليهِ فَانْتَجَعْ

من قصيدته المشهورة التي مطلعُها:
بَسَطَتْ رَابِعَةُ الحَبْلَ لَنا فاصل2 فَوَصَلْنَا الحَبلَ منها ما اتَّسَعْ


محمد بن عبد الحي 12-03-2016 08:52 AM

فتح الله عليكما، وزادَكما علمًا.
فاصل1
ولأبي النَّجم العجليِّ الفضلِ بن قدامة:
أنا أبو النجم وشعري شعري .. لله درِّي ما يُجنُّ صدري!
فاصل1
البيت في الخزانة، وشرح المرزوقي للحماسة، ومصادر غير ذلك كثيرة.
فاصل2فاصل2فاصل2

عائشة 12-03-2016 09:17 AM

شكر الله لكم
فاصل1
ولأبي النَّجم أيضًا:
أنا أبو النَّجمِ إذا ابتَلَّ العُذَرْ
ضاحي القوافي عندَه خيرٌ وشَرْ
[ ديوانه 161 ]
وردة1وردة1وردة1
وقال أيضًا:
أنا أبو النَّجمِ إذا شُدَّ الحُجَزْ
واجتمعَ الأقدامُ في ضَيْقٍ أَزَزْ
تَفْنَى إذا متُّ أفانينُ الرَّجَزْ
[ ديوانه 226 ]

أحمد البخاري 12-03-2016 03:24 PM


نفع الله بكما
قال ثعلبٌ:
والألْيسُ: الذي لا يَبرحُ، يقالُ: رجلٌ ألْيسٌ وقومٌ لِيسٌ. قال عبْدة بن الطَّبيب:
إذا ما قامَ راعيها اسْتحثَّتْ * لعَبدةَ مُنتَهى الأَهواءِ لِيسُ
أي لا تُفارقه(يصفُ إبلاً)، مُنتهى أهوائها لعَطَنِ عبْدة، فهي تَنزِع إليه لا تُفارقه.
[مجالس ثعلب، ص:243]

أحمد البخاري 12-03-2016 05:29 PM

وفقكم الله لكلّ خيرٍ
قال ابنُ السِّيد في شَرح بيتِ علقَمة:
فإنْ تَسْأَلُوني بالنِّساءِ فإنَّني * بَصِيرٌ بأَدْواءِ النِّساءِ طَبِيبُ
هذا البيتُ من مَشهورِ شعرِ عَلقمة بن عبَدة، وعبَدة مَفتوحُ الباء ومَن سكَّنَها فقد أَخطأَ، فأمَّا عبْدة بن الطَّبيب فَساكنُ الباء، وقد قيَّدَ ابنُ الرُّوميّ هذا بقَوله:
أَعتَقتُ عَبدَيَّ في القَريضِ معًا * عَبْدةَ والفَحلَ مِن بَني عَبَدَه
وقد قيَّد عبْدة بن الطَّبيب هذا أيضاً بقوله:
يَتَباشرونَ بأنَّ عَبْدَةَ مُقبِلٌ * كلاَّ ومَن جَمعَ الحَجيجَ إلى مِنى
[الاقتِضاب في شرح أدب الكتّاب، 3/344]
وتَمام بيتِ ابن الرّوميّ، وبه يتَّضح المعنى، كما في الدّيوان:
إنْ أنا لم أَجزِ بالإساءَةِ مَن * زاغَ عن القَصدِ أو أَبى رَشَدَه
وبيتُ عبْدة بن الطَّبيب، ليس في ديوانِه


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 12:51 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ