عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 18-08-2014, 10:52 PM
خبيب بن عبدالقادر واضح خبيب بن عبدالقادر واضح غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2012
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 274
افتراضي

جزاك الله خيرًا أبا إبراهيم!
وبقي الإنشادُ، وما أحقَّها به!
وكانت هذه القصيدةُ مِن أحبِّ الزّهديّاتِ إلى قلبي، وممّا نفعني الله به، وأذكر أنّي حفظتُها يومَ حفظتُها في حافلة النّقل، ثمّ أودعْتُها في مخزون المتونِ عندي مضبوطتةً بالشّكل، وذلك قبل سنينَ عِدَدٍ، حتى إذا نظرتُ اليومَ إلى عملِكم هذا انتبهتُ إلى موضِعٍ كنتُ غلِطتُّ فيه، فأجزل الله لكم المثوبة.
وللشّيخ زيدٍ المدخليّ تعليقٌ عليها مقتضب، قرأتُه في تلك الأيّام!
أدام الله النّفع بكم.
منازعة مع اقتباس