عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 03-06-2008, 07:07 PM
لسان الحال لسان الحال غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 60
شكرَ لغيره: 17
شُكِرَ له 32 مرة في 24 حديث
افتراضي

- كان إبراهيم النخعي في طريق ، فلقيه الأعمش فانصرف معه فقال له : يا إبراهيم إن الناس إذا رأونا قالوا : أعمش وأعور قال : ما عليك أن يأثموا ونؤجر ، قال : وما عليك أن يسلموا ونسلم.
- مرض الأعمش فأبرمه الناس بالسؤال عن حاله ، فكتب قصته في كتاب وجعله عند رأسه ، فإذا سأله أحد قال : عندك القصة في الكتاب فاقٌرأها.
- سلم عليه رجل من أصحابه ، وقد وجد علة ، فقال : كيف بت يا أبا محمد ؟ فرد عليه ، ثم قال له آخر : كيف بت ؟ فأخرج مضربته فوضع رأسه عليها وقال : كذا بت.
- وقال له رجل: كيف بت البارحة ؟ فدخل وجاء بحصير ووسادة ثم استلقى ، وقال : كذا .
- قال ابن إدريس : قلت للأعمش : يا أبا محمد ما يمنعك من أخذ شعرك ؟ قال : كثرة فضول الحجامين. قلت : فإني أجيئك بحجام لا يكلمك حتى يفرغ . قال : فأتيت جنيدا الحجام وكان محدثا فأوصيته فقال :نعم ، فلما أخذ نصف شعره ، قال : يا أبا محمد كيف حديث حبيب بن أبي ثابت في المستحاضة ؟ قال : فصاح الأعمش ، وقام يعدو وبقي نصف شعره أياما غير مجزوز.
- قال أبو هشام الرفاعي : سمعت أبا بكر بن عياش يقول : رأيت الأعمش يلبس قميصا مقلوبا ، ويقول : الناس مجانين يلبسون الخشن مقابل جلودهم.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( لسان الحال ) هذه المشاركةَ :