عرض مشاركة واحدة
  #16  
قديم 20-02-2016, 09:46 PM
د:إبراهيم المحمدى الشناوى د:إبراهيم المحمدى الشناوى غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2012
التخصص : طبيب
النوع : ذكر
المشاركات: 762
شكرَ لغيره: 558
شُكِرَ له 822 مرة في 459 حديث
افتراضي

9- بل رواه الترمذي في جامعه والبيهقي في الأسماء والصفات مرسلا واعتضد بمسند وبالإجماع[1].

قلت: يشير إلى حديث الأسماء الحسنى الذي رواه الترمذي وغيرُه، والثابت منه القَدْرُ الذي لم يذكر فيه سرد الأسماء، وهو حديث أبي هريرة رواه عنه جمع منهم: أبو سلمة وعراك بن مالك وأبو رافع وسعيد بن المسيب وهمام بن منبه والأعرج عبد الرحمن بن هرمز ومحمد بن سيرين، وهاك تفصيل طرقهم:
الطريق الأول- أبو سلمة عن أبي هريرة

1-رواه ابن ماجه ت. الأرنؤوط (5/ 28/ رقم3860/ أبواب الدعاء، ب. أسماء الله ). قال: حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ (ثقة)، حَدَّثَنَا عَبْدَةُ بْنُ سُلَيْمَانَ[2] (ثقة ثبت)، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرٍو[3] (صدوق له أوهام)، عَنْ أَبِي سَلَمَةَ[4] (ثقة مكثر)، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ : "إِنَّ لِلَّهِ تِسْعَةً وَتِسْعِينَ اسْمًا مِائَةً إِلَّا وَاحِدًا مَنْ أَحْصَاهَا دَخَلَ الْجَنَّةَ".
وقد اختلف عن محمد بن عمرو فرواه ابن ماجه كما سبق، ورواه أبو نعيم في الحلية ط. العلمية (6/ 274/ ترجمة375- هشام بن حسان)، حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ الْوَرَّاقُ، ثَنَا أَحْمَدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ السَّقَطِيُّ، ثَنَا يَزِيدُ بْنُ هَارُونَ (ثقة)، أَنْبَأَنَا هِشَامُ بْنُ حَسَّانَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سِيرِينَ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ،
وَأَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرٍو، عَنْ أَبِي سَلَمَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ ... فذكره.
ضعيف: للاختلاف على محمد بن عمرو فإنه صدوق له أوهام، وذكره ابن حبان في الثقات وقال: يخطيء، وَقَال أَبُو بكر بْن أَبي خيثمة: سئل يَحْيَى بْنُ مَعِين عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرو، فقال: ما زال الناسُ يتقون حديثه. قيل له، وما علة ذلك؟ قال: كان يحدث مرة عَن أبي سلمة بالشئ من رأيه ثم يحدث بِهِ مرة أخرى عَن أبي سلمة عَن أبي هُرَيْرة.
قلت: وما هنا من هذا الضرب فقد رواه عن أبي سلمة مرسلا مرة وموصولا أخرى، والراويان عنه (عبدة بن سليمان ويزيد بن هارون) ثقتان.
وقال ابن عدي: لَهُ حديث صالح، وقد حدث عنه جماعة من الثقات كل واحد منهم ينفرد عَنْهُ بنسخة، ويغرب بعضهم على بعض.

الطريق الثاني- عراك بن مالك عن أبي هريرة

رواه الطبراني في الأوسط ت. طارق عوض الله وعبد المحسن إبراهيم، ط. دار الحرمين (4/ 235/ رقم4070) ومسند الشاميين ت. حمدي السلفي (4/ 386/ رقم3623) من طريقين[5] عن مُحَمَّدِ بْنِ بَكَّارٍ الْعَيْشِيِّ[6] (ثقة)، ثَنَا حَمَّادُ بْنُ عِيسَى الْجُهَنِيُّ[7] (ضعيف)، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ[8] (ثقة كان يدلس ويرسل)، عَنْ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ (صدوق يخطيء)، عَنْ مَكْحُولٍ (ثقة فقيه كثير الإرسال)، عَنْ عِرَاكِ بْنِ مَالِكٍ (ثقة)، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ به مرفوعا
إسناده ضعيف إن لم يكن ضعيفا جدا: فيه ضعيفان: حماد بن عيسى الجهني، وعبد العزيز بن عمر بن عبد العزيز، ومدلسان: ابنُ جريج ومكحول وقد عنعنا

_______________________________________
[1] النهاية 1/ 28.

[2] عبدة بن سليمان الكلابي أبو محمد الكوفي، قيل: اسمه عبد الرحمن وعبدة لقب

[3] محمد بن عمرو بن علقمة بن وقاص المؤذن المدني

[4] أبو سلمة بن عبد الرحمن بن عوف الزهري المدني قيل اسمه عبد الله وقيل إسماعيل ثقة مكثر من الثالثه

[5] أحدهما عن علي بن سعيد بن بشير بن مهران أبو الحسن الرازي عليك، وهو ثقة ربما وهم. والآخر عن الحسن بن الحسين بن عبد الله بن عبد الرحمن بن العلاء بن أبي صفرة بن المهلب بن العلاء بن أبي صفرة أبو سعيد المقرئ النحوي السكري، وهو ثقة. قلت: تحرف (أبو سعيد) في المطبوع إلى (أبو سعد) فليصحح.

[6] هو محمد بن بكار بن الزبير العيشي بالمعجمة الصيرفي البصري ثقة من العاشرة، وخلط بعضهم بينه وبين محمد بن بكار بن الريان الهاشمي مولاهم أبو عبد الله البغدادي الرصافي وهو ثقة أيضا ومن العاشرة كذلك

[7] هو حماد بن عيسى بن عبيدة بن الطفيل الجهني الواسطي نزيل البصرة ضعيف من التاسعة غرق بالجحفة في سيل.

[8] عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج الأموي مولاهم المكي ثقة فقيه فاضل وكان يدلس ويرسل من السادسة


يتبع
منازعة مع اقتباس