عرض مشاركة واحدة
  #21  
قديم 01-07-2010, 02:22 AM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 1,598
شكرَ لغيره: 5,411
شُكِرَ له 2,933 مرة في 1,211 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل فيصل المنصور مشاهدة المشاركة
وأن تقِفَ على معانيها، وألفاظِها (وقوفَ شحيحٍ ضاعَ في التُّربِ خاتمُه).
لطيفة:

قال الصَّفَديّ في "تصحيحه": "
ومما كثر تصحيفه قول أبي الطيب:

بَلِيتُ بِلَى الأطلالِ إنْ لمْ أقِفْ بِها ... وُقوفَ شَحيحٍ ضاعَ في التُّربِ خاتمُه
قال بعضهم: إن المتنبي أخذ هذا العجز من مكان وصحفه جميعه، وهو:
وقوفَ شَجيجٍ ساخَ في الترب جاثِمُه
يعني بذلك الوَتِد الذي شج رأسه بالدق حتى ساخ جاثمه في التراب، "شجيج" بالشين والجيم المعجمتين، و"جاثمه" بالجيم والثاء المثلثة، وهذا بلا شك أبلغ في الوقوف على الأطلال من وقوف شحيح ضاع خاتمه في التراب لأنه يقف ساعة يفتش التراب عليه فإن لم يجده تركه وانصرف."
على أنّ هذا الانتقاد لا يتوجه لأبي قُصَيٍّ -حفظه الله-، لما هو ظاهر من الفرق بين المقامين الوقوفِ على الأطلال، والوقوفِ عند الألفاظ والمعاني لتأمل وجهِ البيان فيها وحسن الصياغة لها.

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمد بن إبراهيم ) هذه المشاركةَ :