عرض مشاركة واحدة
  #102  
قديم 12-11-2018, 05:19 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,556
شكرَ لغيره: 5,984
شُكِرَ له 4,611 مرة في 1,462 حديث
افتراضي

من عجيب التشبيهات لبعض المحدَثين قول الصنوبري وهو شاعر مجيد محسن يصف يوم مطر وغيم:
لله يومٌ هناك قد ضرب الغيمُ لنا دون شمسه سُورا
والسُّحْبُ مشغولةٌ ببِركتنا تصوغ من مائها قَواريرا
ولم أر تفسيرًا لهذا البيت الثاني لكني أحسبه يريد ما يطير من ماء البِركة إذا نزلت فيها قطرات المطر، فإن القطرة من المطر إذا وقعت في ماء البرِكة طار من حولها ماءٌ قليلٌ مرتفعا إلى فوق وصار شكله يشبه القارورة أو قريبًا منها، فكأن قطرات المطر صاغت قواريرَ من ماء البِركة، وهذه صورة لقطرات المطر تقع في ماء فيرتفع الماء من مواضع نزول القطر ويكوّن ما يشبه القوارير، وقد تراه في بعض الصور أشد شبها بالقوارير لكني لم أجد أليق من هذه الصورة:
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( صالح العَمْري ) هذه المشاركةَ :