عرض مشاركة واحدة
  #169  
قديم 15-03-2018, 01:54 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,273
شكرَ لغيره: 1,442
شُكِرَ له 2,488 مرة في 1,217 حديث
افتراضي

أحسَن الله إليكم



وللعلَّامة زين الدِّين أبي حفص ابن الورديّ
في الإمام النَّوويِّ:

لُقِّيتِ خيرًا يا (نَوى) وحُرِستِ من ألَمِ النَّوى
فلقَد نَشا بِكِ زاهدٌ في العلمِ أخلَصَ ما نَوى
وعلى عداهُ فَضلُهُ فَضلُ الحُبوبِ على النَّوى

[المنهل العذب الرّويّ، للسَّخاوي، ص:63]

لطيفة

جمعَ بعضُ المجالس نفَرًا من الفُضلاء، فقالوا
لأبي الحسَن محمَّد بن أحمد بن رامين:
أجِزْ قولَ مجنونِ بني عامر:

أقولُ لظبيٍ مرَّ بي وهوَ راتعٌ أأنتَ أخو ليلى؟ فقالَ: يُقالُ

فارْتجلَ على النَّفس:

فقلتُ: يقالُ المُستقيلُ منَ الهوى إذا مَسَّهُ ضُرٌّ؟ فقالَ: يُقالُ

فعجبَ القومُ من حدةَّ ذهنِهِ وإسراعِه في تَجنيس القافية.
ووقفَ على ذلك بعضُ المتأخِّرين فقالَ:

فقلتُ: أفي ظلِّ الأراكةِ بالحِمى يقالُ ويُستَشْفى؟ فقالَ: يُقالُ


[المحاضرات، للسّيوطي، ص:127]


منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :