عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 14-08-2018, 10:31 AM
عبداللطيف عبداللطيف غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Aug 2018
التخصص : اللغة العربية و آدابها
النوع : ذكر
المشاركات: 1
افتراضي الغلط في باب الفاعل ( مسألة نحوية )

• في باب الفاعل يغلط كثير من المتعجلين , فالاستعجال سبب غلطهم , لأن سبب رفع الفاعل كعلة أولى هو سماعهم المطرد عن العرب , فكثرة النصوص التاريخية التي ورد فيها رفع الفاعل سبب استعمالهم للقاعدة النحوية الفاعل مرفوع , أما العلة الثانية وسبب رفع الفاعل وأن الفاعل لابد له من فعل , وتتوالى الأسباب فهو من الكلام الفلسفي المنطقي الذي لاشأن له بالدرس اللغوي , فالسماع عن العرب كافٍ (باطراد) لنشوء نظرية لغوية جديدة أو البناء على أخرى قديمة , وهو من البناء على المدرسة البصرية النحوية , وهو دراسة وصفية مجتمعية فالعرب أخذو الدرس اللغوي من أفواه الرواة النحويين , ولم يستعلموا الأقيسة المنطقية الفلسفية , وهذا ( أي الدراسة للعلل غير الوصفية ) من التأثر النحوي بالمنطق اليوناني ( نشوء العلل الثانية والثالثة ....... إلخ ) ولاعلاقة له بالدرس اللغوي
منازعة مع اقتباس