عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 21-10-2014, 01:13 PM
العربي الريحاني العربي الريحاني غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2013
التخصص : فيزياء
النوع : ذكر
المشاركات: 18
شكرَ لغيره: 20
شُكِرَ له 7 مرة في 6 حديث
افتراضي اللغة العربية ليست كباقي اللغات

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هناك بعض الإخوة من يرى أن اللغة العربية لغة كسائر اللغات وهذا في الحقيقة غير صحيح إذ يكفي إجراء مقارنة بين العربية ولغة أخرى لنرى الفرق بينهما شاسعا، فهي لغة فعلا وآية من آيات الله مثلها مثل اللغات الأخرى لكنها تتفاضل عن باقي اللغات مثلما فاضل الله بين أنبيائه وفاضل بين الأزمنة وفاضل بين الأمكنة، ويكفيها فضلا أنها لغة القرآن الكريم ولغة الحبيب المصطفى ، وقد اعترف بفضلها حتى ألد أعداء الإسلام فهذا المستشرق الفرنسي لويس ماسنيون يقول: "إن من حق العرب علينا نحن ضيوفهم الوافدين عليهم أن نرفع الصوت عليا طالبين إليهم الصمود والمقاومة؛ ليصمدوا وليقاوموا هذه الدعاية المذلة التي تسول لهم التنازل عن شرفهم وتراث آبائهم، والاستسلام أمام القوة الاستعمارية ورؤوس الأموال المصرفية التي تطلب إليهم الانسجام في طريقة تفكيرهم وعملهم مع هذه الحضارة الكاذبة حضارة الإنسان الآلي التي لم تعد تؤمن بنفسها أو بالذات الإلهية، وتصبوا إلى إخضاع العالم لثقافة أمريكية بلهاء. إن هذا الإنتاج الصناعي المغشوش يوشك أن يسقط ويتردى في الهاوية، وعلى أبناء العربية أن يصمدوا فالعالم في حاجة إليهم، وواجبنا أن نحثهم على احترام عربيتهم؛ هذا النظام اللغوي الصافي الصالح لنقل اكتشافات الفكر عبر القرون، فلا يحيلوها مسخا مقلدا للغاتنا الآرية. لقد كانت العربية وما تزال لغة الحرية العليا لغة وضوح الذهن ووحي القلب لغة المناجاة ولغة المعجزة. "
كما يقول أيضا: " استطاعت العربية أن تبرز طاقة الساميين في معالجة التعبير عن أدق خلجات الفكر سواءً كان ذلك في الاكتشافات العلمية والحسابية أو وصف المشاهدات أو خيالات النفس وأسرارها . واللغة العربية هي التي أدخلت في الغرب طريقة التعبير العلمي، والعربية من أنقى اللغات، فقد تفرّدت بتفرّدها في طرق التعبير العلمي والفني والصوفي، إنّ التعبير العلمي الذي كان مستعملاً في القرون الوسطى لم يتناوله القدم ولكنه وقف أمام تقدّم القوى المادية فلم يتطوّر .أما الألفاظ المعبّرة عن المعاني الجدلية والنفسانية والصوفية فإنها لم تحتفظ بقيمتها فحسب بل تستطيع أن تؤثر في الفكر الغربي وتنشّطه .ثمّ ذلك الإيجاز الذي تتسم به اللغة العربية والذي لا شبيه له في سائر لغات العالم والذي يُعدّ معجزةً لغويةً."
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( العربي الريحاني ) هذه المشاركةَ :