ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 13-12-2018, 08:09 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,591
افتراضي الأعلام القديمة في الشعر

بسم الله الرحمن الرحيم
قد كنتُ أميل في بعض الأحاديث إلى التمحيص والتنقيب والبحث في المشكلات والعويصات ونحوها، وذلك له ثقلٌ على النفوس، وربما غَمّها، فرأيتُ أن أنشئ حديثًا يكون عماده الجمع وتقرين النظائر وتأليف الشتى كما في أحاديث الإخوة في أبواب الأعداد والأعمار وغيرها.
وقد كان إنشاء هذا الحديث في نيتي منذ بضعة أسابيع، وأما التفكير في الأمر نفسه فهو في نفسي منذ سنين.
وذلك أني رأيتُ الناس حتى طلاب العلم منهم قلما يعرفون أسماءَ العرب الأولى أسماءَ رجالهم ونسائهم، ولا يكادون يعرفون إلا ما شُهر ككعب ومالك وزيد ونحوها، على أن معرفة أسماء أُمّة عربية عاشت قرونا في جزيرة العرب باب من العلم مهم ومستقل بنفسه قائم بذاته، فأردتُّ أن يكون هذا الحديث كالمتن المختصر يقرّب ذلك ويُدنيه، واقترحتُ فيه هذه الضوابط:
1 - أن يوضع رقم العَلَم، لنعلم عدد تلك الأعلام.
2 - أن يكون العلم غريبًا، ولا أعني بغرابته أن يكون مما تنفر منه النفوس وتأباه الأسماع كالقَبَعْثَرَى ونحوه، وإنما أردتُّ أن لا يكون مشهورًا، فمما يُعرَف به عدمُ شهرته عدمُ التسمية به اليوم أو ندرتها، ومن ذلك عدمُ اشتهاره في الكتب فإن مثل كعبٍ لا يكاد يسمي به أحد من الناس اليوم وهو مع ذلك اسم مشهور، فلا يُدرَج في حديثنا، والمقصود أنها غرابة نسبية يختلف تقدير الإخوة فيها، فما رأيتَ أنه داخل في الشرط فأدخله في الحديث ولا تثريب عليك.
3 - أن يكون جاء في شيء من الشعر، وأن يُنشَد شيء من ذلك الشعر، وغرضي من هذا تضييق الدائرة قليلا، فإن أعلام العرب القديمة كثيرة جدًّا في كتب الأنساب والتراجم والتاريخ وغيرها، فخشيتُ أن يطول ذلك جدًّا، واقترحتُ تقييده بالشعر.
4 - أن يُفسَّر معنى العَلَم بما يتيسر من كتب اللغة وغيرها.
هذا، ولو كان ترتيبه هجائيا يتيسر لكانت فائدته أتم، ولكنها تصعب شيئا، فقد أرى أنني فرغتُ من الهمزة وأنتقل إلى الباء ثم يأتي بعض الإخوة بشيء في الهمزة فيحصل اضطراب، فرأيتُ أن نضعها أولا بغير ترتيب حتى إذا نُثِل ما في الكنائن كلُّه أمكن بعد ذلك ترتيبه بحروف الهجاء.
وهذا أوان الشروع, وبالله التوفيق:
1 - عَصَر (من أعلام الرجال).
- قال تميم بن مقبل:
قَالَتْ سُلَيْمَى بِبَطْنِ القَاعِ مِنْ سُرُحٍ لا خَيْرَ في العَيْشِ بَعْدَ الشَّيْبِ والكِبَرِ
واسْتَهْزَأَتْ تِرْبُهَا مِنِّي فَقُلْتُ لَهَا مَاذَا تَعِيبَانِ مِنِّي يَا ابْنَتَيْ عَصَرِ

- وأما معنى العلم فقال في اللسان: "العَصَر بالتحريك والعُصْر والعُصْرة: الملجأ والمنجاة"، فأحسب أنه سُمّي من هذا، وقال فيه أيضًا: "والعَصَر والعَصَرة: الغبار"، وأحسب أن التسمية من الأول لا من هذا، والله أعلم.
وقد بدأتُ بهذا لأنني ذكرتُه أمس في حديث (قالوا وقلت)، والمقصود في البيت هو عَصَر العقيلي، وخبر القصيدة أن
تميمَ بن مقبلٍ خرج في بعض أَسفارِه فَمَرَّ ببيت عَصَرٍ العُقَيلي وقد جهده العطش فاستسقى، فخرج إليه ابنتاه بعُسٍّ فيه لَبَن، فرأَتاه أَعورَ كبيرًا، فأَبدَتا له بعض الجفوة، وذَكَرَتا هَرَمَه وعَوَرَه، فغضب وجاز ولم يَشرَب، وبلغ أباهما الخبر، فتَبِعَه ليرُدَّه فلم يرجع، فقال له: ارجع ولكَ أعجبُ الفتاتين إليك، فرجع وقال هذه القصيدة، وهي من أجود شعر العرب وأعلاه.
2 - جَنُوب (من أعلام النساء).
- قال أرطاة بن سهية:
رَمَتْكَ فَلَم تُشْوِ الفؤادَ جَنُوبُ وما كلُّ مَن يَرمي الفؤادَ يُصِيبُ
وما زَوَّدَتنا غَيرَ أَن خَلَطَتْ لنا أَحاديثَ منها صادِقٌ وكَذُوبُ

- وأما معنى العلم فلعلها سُمّيت باسم ريح الـجَنُوب، فإن العرب تحبّ ريح الـجَنوب وتتفاءل بها، قال حميد بن ثور:
لياليَ أبصارُ الغواني وسَمعُها إليَّ وإذ رِيحي لهنَّ جَنوبُ
قال الخالديان: "أما قوله في ذكر النساء: (وإذ ريحي لهن جنوبُ) فإن الجنوب عند العرب أحمد من الشمال لأنها تجلب المطر ويكون معها السحاب، والشمال تقطع السحاب ولا يكون مع أكثرها مطر ولذلك فضَّلوا الجنوب على الشمال".
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 15-12-2018, 02:07 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,789
افتراضي

ما شاء الله! بارك الله فيكم.
كنتُ قيَّدتُّ شيئًا مما يمرُّ بي مِن الأعلامِ الغريبةِ، غيرَ أنَّني لم أجمعْها في مكانٍ واحدٍ، ولم أُفكِّرْ في البحثِ عن معانيها، فشكر اللهُ للأُستاذِ صالحٍ العَمْريِّ هذا الحديثَ الحسَنَ النَّافِعَ.
وقد وقفتُ قبلَ أيَّامٍ في شعرِ الأحوصِ الأنصاريِّ على هذا الاسمِ، فأبدأ به:
.
.
3- قَذُور
(من أعلام النساء)
.
قال الأحوصُ الأنصاريُّ:
أَلَا نَوِّلي قَبْلَ الفِراقِ قَذُورُ فقَدْ حانَ مِن صَحْبي الغَداةَ بُكورُ
وقال بعدَ أبياتٍ:
ويُسْعِدُنا صَرْفُ الزَّمانِ بوَصْلِكُمْ لَيالِيَ مَبْداكُمْ قَذُورُ حَصِيرُ
علَّق جامعُ شعرِه ومحقِّقُه عادل سليمان جمال في الحاشيةِ قائلًا (ص154):
(قَذُور: اسمٌ نادِرٌ من أسماءِ الإناثِ، جاء في شِعرِ امرئِ القَيْسِ (ديوانه 201):
فجَزْعُ مُحَيَّاةٍ كأنْ لَـمْ تَقُم بهِ سَلامةُ حَوْلًا كامِلًا وقَذُورُ) انتهى.
وفي «اللِّسان» (قذر):
(وقَذُورُ: اسْمُ امْرأةٍ؛ أنشدَ أبو زياد:
وإِنِّي لأَكْنِي عن قَذُورَ بغَيْرِها وأُعْرِبُ أَحْيانًا بها فأُصارِحُ) انتهى.
.
معناه:
جاء في «اللِّسان» (قذر):
(والقَذُورُ مِن النِّساءِ: الـمُتَنحِّيةُ مِنَ الرِّجالِ... والقَذُورُ مِنَ النِّساءِ: الَّتي تتنزَّهُ عن الأَقْذارِ) انتهى.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 15-12-2018, 04:36 PM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 210
افتراضي

باركَكم الله، وحيَّاكم، وبيَّاكم أجمعينَ.

٤- بَوْزَعٌ
[من أعلام النساء]

قال جريرٌ:


وتقول بَوْزَعُ: قد دببتَ على العصا .. هلا هزِئْتِ بغيرِنا يا بَوْزَعُ !
ديوانه (٩١٠/٢)
قال في اللسان (ب ز ع): بَوْزع: اسم امرأةٍ، كأنَّه فَوْعل من البزيع، وأنشدَ البيتَ، وروايته فيه: هَزِئتْ بُوَيْزِعُ إذ دببتَ على العصا...
والبزيع كما فسَّره قبل: الظَّريف المليح الذَّكيُّ القلبِ، ولا يُقال إلا للاحداثِ من الرجال والنساء...

ونقل البغداديُّ عن الأغاني أنَّ حمَّادًا دخل على جعفرِ بن أبي جعفرٍ، فاستنشدَه شعرَ جريرٍ، فأنشدَه القصيدَةَ التي منها البيت، ومطلعها:
بان الخليطُ برامتينِ فودَّعوا .. أوَ كُلَّما اعتزموا لبينٍ تجزَعُ
فلما بلغ بيتَ بَوْزَعَ قال جعفرٍ: بَوْزَع أيش هو؟ قال: اسم امرأةٍ.
قال جعفر: هو بريءٌ من الله ورسوله، ونفيٌّ من العبَّاس إن كانت بوزعُ إلا غولا من الغيلان ! تركتَني -والله- يا هذا لا أنامُ الليلَ من فزَعِ بَوْزَعَ ! يا غِلمانُ، قفاهُ !
ثمَّ أمرَ به فأُخْرِجَ.
[ا.هـ متصرَّفًا فيه من الخزانة ج٩ صـ٤٥٠ٍ]

__________________
متى وقفتَ لي على خطإ فنبِّهني عليه، شكر الله لك.
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 16-12-2018, 01:50 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,789
افتراضي

نفع الله بكم


5- الضِّبَاب
(من أعلام الرجال)
.
أنشدَ أبو زيدٍ في «نوادرِه» (ص364) قولَ ضِبابِ بن سُبَيْع بن عوفٍ الحنظَلِيّ:
لَعَمْري لقَد بَرَّ الضِّبابَ بَنُوهُ وبَعْضُ البَنِينَ حُمَّةٌ وسُعَالُ
ونسَبَهُ أبو عبيدةَ مَعْمَر بن المثنَّى إلَى الضِّبابِ بن سَدوس الطُّهَويِّ، كما في كتابِه «العققة والبررة» -ضمن «نوادر المخطوطات» (2/ 396)-.

جاء في «اللِّسان» (ضبب):
(والضِّبَابُ: اسمُ رَجُلٍ، وهو أبو بَطْنٍ، سُمِّيَ بجَمْعِ الضَّبِّ، قالَ:
لَعَمْري لقَد بَرَّ الضِّبَابَ بَنُوهُ وبَعْضُ البَنِينَ غُصَّةٌ وسُعَالُ
والنَّسَبُ إليه ضِـبَابيٌّ، ولا يُرَدُّ في النَّسَبِ إلَى واحدِه؛ لأنَّه جُعِل اسمًا للواحدِ، كما تقولُ في النَّسَبِ إلَى كِلابٍ: كِلابيٌّ) انتهى.
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 22-12-2018, 02:14 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,789
افتراضي

.
6- كُبَيْشَة
(من أعلام النساء)
قال لبيدُ بنُ ربيعةَ العامريُّ:
كُبَيْشَةُ حَلَّتْ بَعْدَ عَهْدِكَ عاقِلا وكانَتْ لَهُ خَبْلًا علَى النَّأْيِ خَابِلا
[ ديوانه، ص: 112، ط: صادر ].
وقال عوفُ بنُ عطيَّةَ التَّيميُّ:
وقالَتْ كُبَيْشَةُ مِن جَهْلِها أَشَيْبًا قَديمًا وحِلْمًا مُعَارَا
[ المفضليات، ص: 413، ط: المعارف ].
.
وكُبَيْشَة تصغيرُ كَبْشة. جاء في «اللسان» (كبش):
(كَبْشةُ: اسمٌ. قال ابنُ جنِّي: كَبْشةُ: اسمٌ مُرْتجَلٌ، ليس بمؤنَّثِ الكَبْشِ الدَّالِّ على الجِنسِ؛ لأنَّ مؤنَّثَ ذلك مِنْ غَيْرِ لَفْظِه، وهو نَعْجة) انتهى.
منازعة مع اقتباس
  #6  
قديم 23-04-2019, 12:57 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,591
افتراضي

7 - شِجْنَة
(من أعلام الرِّجال)

قال الـحَماسيُّ وهو المثلّم بن رِياحٍ المرّي:
مَن مُبلِغٌ عنّي سِنانًا رِسالةً وشِجْنَةَ أَن قُوما خُذا الحقَّ أَو دَعا
وقال في اللسان: "وشِجْنَة، بالكسر: اسم رجل، وهو شِجْنة بن عُطارِد بن عَوْف بن كَعْب بن سَعْد بن زيد مناة بن تميم؛ قال الشاعر:
كَرِبُ بنُ صَفْوانَ بنِ شِجْنةَ لم يَدَعْ من دَارِمٍ أَحَدًا، ولا من نَهْشَلِ
".

ولم يفسّر معنى العَلَم في اللّسان، لكنه ذكر في المادة نفسها معانيَ للشِّجْنَة وهي:
"[1] والشَّجَنُ والشِّجْنةُ والشُّجْنةُ والشَّجْنةُ: الغُصْنُ المشتبك.
[2] ابن الأَعرابي: يقال شُجْنة وشِجْنٌ وشُجْنٌ للغُصن، وشُجْنَة وشُجَنٌ وشِجْنةٌ وشِجَنٌ وشُجْناتٌ وشِجْناتٌ وشُجُناتٌ وشِجِناتٌ.
[3]الجوهري: والشِّجْنةُ والشَّجْنةُ عروق الشجر المشتبكة.
[4] وبيني وبينه شِجْنَةُ رَحِمٍ وشُجْنةُ رَحِمٍ أَي قرابةٌ مُشتبكة.
[5] والشَّجَنُ والشُّجْنة والشِّجْنة: الشُّعْبة من الشيء.
[6] والشِّجْنة: الشُّعبة من العُنقود تُدْرِكُ كلها.
....
[7] والشُّجْنة والشِّجْنة: الرَّحِمُ المشتبكة. وفي الحديث: الرَّحِمِ شِجْنة من الله مُعَلَّقة بالعرش تقول: اللهم صِلْ من وَصَلَني واقْطع من قطعني، أَي الرَّحِمُ مشتقة من الرَّحْمن ؛ قال أَبو عبيدة: يعني قَرابةٌ من الله مشتبكة كاشتباك العروق، شبهه بذلك مجازاً أَو اتساعاً، وأَصل الشُّجْنة، بالكسر والضم، شُعْبة من غُصْن من غصون الشجرة، والشَّجْنةُ لغة فيه؛ عن ابن الأَعرابي.
...
[8] والشِّجْنة، بكسر الشين: الصَّدْعُ في الجبل؛ عن اللحياني".
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
ما الفرق بين ( إنما الأعمال بالنيات ) و ( ما الأعمال إلا بالنيات ) ؟ الحنفي سند حلقة البلاغة والنقد 5 15-09-2014 08:33 PM
من نونية ابن القيم ( من تسجيلاتي القديمة ) أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل المكتبة الصوتية 16 10-09-2014 07:20 AM
استفسار عن الملابس القديمة مناهل حلقة فقه اللغة ومعانيها 5 16-12-2012 10:03 AM
طلب : توضيح بعض اللهجات العربية القديمة المعقل العراقي حلقة فقه اللغة ومعانيها 3 13-01-2009 10:35 AM
( إنما الأعمال بالنية ) [ ما نوع اللام في ( الأعمال ) ؟ ] عبد العزيز حلقة النحو والتصريف وأصولهما 2 16-06-2008 04:36 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:42 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ