ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العلوم الشرعية
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 21-08-2017, 09:16 AM
محمد البلالي محمد البلالي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2014
السُّكنى في: اليمن
التخصص : نحو وصرف
النوع : ذكر
المشاركات: 241
شكرَ لغيره: 139
شُكِرَ له 200 مرة في 116 حديث
افتراضي العشر فرصةٌ لا تُضَيَّع.

فضل عشر ذي الحج

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد :
فإنَّ مما هو معلوم لدى كثير من المسلمين أنَّ أعمارَ أمة محمد بين الستين إلى السبعين وأقلهم مَن يتجاوز ذلك والدليل على ذلك ما جاء عند الحاكم وغيره من حديث أبي هريرة قال : قال رسول الله أعمار أمتي بين الستين والسبعين وأقلهم مَن يجوز ذلك صححه الألباني ، لكن من رحمة الله لهذه الأمة أن جعل لهم مواسمَ خير يعوِّضون بها قصر أعمارهم ، ومن أعظم مواسم الخير أيامٌ جعلها الله أفضلَ أيام الدنيا ، وجعل أحبَّ الأعمال إليه هي الأعمال في هذه الأيام المباركة ألا وهي أيام العشر الأُوَلِ من شهر ذي الحجة .
روى الإمامُ البخاري في صحيحه من حديث الحَبر البحرِ عبد الله بن عباس ما قال : قال رسول الله : ما العمل في أيام أفضل منها في هذه ، قالوا: ولا الجهاد ، قال: ولا الجهاد ، إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشيء ورواه الترمذي بلفظ: ما من أيامٍ العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه العشر ، قالوا : يارسول الله ولا الجهادُ في سبيل الله ؟! قال : ولا الجهادُ في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء فانظر إلى استفهام الصحابة م مستعظمين هذا الفضل الكبير حتى إنهم من شدة تعجبهم طرحوا عليه هذ السؤال فأجابهم بما هو مذكور في الحديث ، وروى الإمام البزَّار في مسنده من حديث جابر بن عبد الله ما قال : قال رسول الله : أفضلُ أيام الدنيا أيام العشر صححه الألباني ، وهذه الأفضلية في الحديث أفضلية مطلقة لا يُستثنى منها يوم من يوم إلا ما جاء من كلام لشيخ الإسلام في الجمع بين أفضلية يوم النحر ويوم الجمعة جمعا بين الحديثين الواردين في فضلهما ، وما عداه فيبقى على الإطلاق المذكور ، ومن العجيب جدا أن ترى كثيرا من المسلمين مجتهدين في بداية أيام رمضان وهو أمر طيب ، لكن لا ترى هذا الاجتهاد بل ولا عُشْرَه في أيام العشر وهي عند الله أفضل بنص حديث المعصوم ، وقد ورد عن بعض سلفنا الصالح اجتهاده في العشر اجتهادا عظيما جدا وهو سعيد بن جبير فقد جاء عنه أنه إذا دخلت العشر اجتهد اجتهادا شديدا حتى لا يكاد يُقدَرُ عليه .

وختاما : فإن العمل الصالح وهو كل ما أمر به الشارع الحكيم أمر وجوب أم أمر ندب عموما يشمله الفضل المذكور ، والأعمال الصالحة ولله الحمد كثيرة جدا منها :
1- الإكثارُ من صلاة التطوع.

2- الصدقة .


3- تعاهد الجيران خاصة بما يحتاجون إليه.


4-- الصيام فقد روى أبو داود عن بعض أزواج رسول الله أنه : كان يصوم تسع ذي الحجة صححه الألباني.

5- ذكرُ الله من تسبيح وتهليل وتكبير وتحميد واستغفار ونحوها ، فهو من أيسر الأعمال ومن أكثرها أجرا .

فإن هذه العشرَ فرصةٌ والله لا تُضَيَّعُ ولا يضيعها إلا محروم ، وإن بعض إخواننا ممن نعرف وتعرفون قد أدركوا العشر من السنة الماضية فتوفاهم الله فاحرص على استغلالها فما هي إلا أيام قلائل تذهب ويبقى أجرها والله المستعان.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمد البلالي ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
ليالي العشر من رمضان . قصيدة في العشر الأواخر عبد المؤمن أيمن حلقة الأدب والأخبار 0 07-07-2015 10:57 AM
فضل الأيام العشر من ذي الحجة هَذِه سَبِيْلِي حلقة العلوم الشرعية 1 03-11-2011 08:20 PM
جواب المسائل العشر - ابن بري ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 31-12-2010 11:08 PM
المعلقات العشر ابو اليمان حلقة الأدب والأخبار 0 05-01-2010 11:22 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:35 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ