ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة فقه اللغة ومعانيها
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 18-03-2011, 05:37 PM
أمجد الفلسطيني أمجد الفلسطيني غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2008
التخصص : فقه
النوع : ذكر
المشاركات: 69
شكرَ لغيره: 25
شُكِرَ له 78 مرة في 38 حديث
افتراضي ( الطلح ) بين أهل اللغة والمفسرين

السلام عليكم..

الطَلْحُ: من شجر العضاه معروف عند أهل اللغة ، يعرفون وصفه ورائحته
أما أن يكون معناه الموز
فكثير من المفسرين يرى ذلك
وقال ابن سِيدَه: هو غير معروف في اللغة.
وعبارات أصحاب المعاجم تشهد لقول ابن سيده فيما أعلم

فهل تفسير الطلح بالموز معروف عند العرب؟ وإذا كان معروفا فما شواهده؟ وكيف نوجه قول المفسرين؟
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أمجد الفلسطيني ) هذه المشاركةَ :
  #2  
قديم 21-03-2011, 05:23 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

وعليكم السلام.

هذا كلام أنقلُه من كتاب « التفسير اللغوي للقرآن الكريم » للدكتور/ مساعد الطيّار:

(في قولِه : وطَلْحٍ مَّنضُودٍ [الواقعة: 29]، قال أبو عبيدةَ (ت: 210): (زَعَمَ المفسِّرون أنَّه الموز، أمَّا العَرَبُ؛ فالطَّلْحُ عندَهم: شجرٌ كثير الشَّوكِ).
وعبارتُه هذه فيها تضعيفٌ لما وردَ عن المفسِّرين من السَّلفِ، كما أنَّ فيها إشارة إلى أنَّ ما وردَ عنهم ليس من قولِ العَرَبِ! وقد وردَ تفسيرُه بالموزِ عن صحابيَّيْنِ، هما: عليّ (ت: 40)، وابنُ عباس (ت: 68)، ووردَ عن جمعٍ من التابعينَ، وهم: قسامة بن زُهير (ت: بعد 80)، ومجاهد (ت: 104)، وعطاء (ت: 114)، وقتادة (ت: 117).
أليس عليٌّ (ت: 40)، وابنُ عباسٍ (ت: 68) ممَّن تُؤخذ منهم اللُّغةُ؟! إنهم من العربِ، فكيف يقولُ أبو عبيدةَ (ت: 210):
(أمَّا العَرَبُ؛ فالطَّلْحُ عندَهم: شجرٌ كثير الشَّوكِ)؟
لو كانَ
أبو عبيدةَ (ت: 210) يعتمد تفسيرات السَّلفِ في إثباتِ اللُّغةِ؛ لقالَ بأنَّ هذا اللفظ له معنيان عند العرب، كما هو الحال في غيره من الألفاظ التي تعدَّدت دلالاتها عند العرب.
قالَ إبراهيم الحربيُّ (ت: 285): (والَّذين قالوا: هو الموزُ؛ هو غيرُ معنى الحديثِ؛ لقولِه: بشوكِ الطَّلح. فلعلَّه اسمٌ لشجرِ شوكٍ، وللموزِ).
قالَ: (قوله:
وطَلْحٍ مَّنضُودٍ [الواقعة: 29]: هو الموزُ، وهو لا شوكَ له. والطَّلحُ غيرُ منضودٍ؛ وإنما ذلك الموز، نُضِدَ على بعضٍ).
وكونُ أبي عبيدةَ (ت: 210) لم يعلم أنَّ العرب تطلق على الموزِ مُسمَّى الطَّلح؛ فإنَّ هذا لا يعني عدم وجود هذه الدلالة عندهم؛ إذ عَدَم العلم بالشيءِ لا يعني العِلْمَ بالعَدَمِ.
وقد ذكرَ عبد الرحمن بن زيد بن أسلم (ت: 182) أنَّ أهلَ اليمنِ يُسمُّونَ الموزَ الطَّلحَ. فإن كانَ أبو عبيدةَ (ت: 210) قد جَهِلَ ذلك؛ فإنَّ غيرَه قد عرفَ هذا المعنَى لذلك اللَّفْظِ. واللهُ أعلمُ) انتهى.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #3  
قديم 09-03-2017, 11:07 PM
ابو ربيع ابو ربيع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Aug 2015
التخصص : محاسب
النوع : ذكر
المشاركات: 39
شكرَ لغيره: 26
شُكِرَ له 15 مرة في 9 حديث
افتراضي

اضاءة قيمة
بارك الله فيك
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
اللغة الممكنة في مواجهة اللغة المستحيلة حسن عجمي أخبار الكتب وطبعاتها 1 07-09-2011 02:10 PM
أرجو الإعانة من أهل اللغة الأشاوس في موضوع ( جهود المرأة العربية قديما في اللغة ) صهيب بكر حلقة فقه اللغة ومعانيها 3 10-12-2010 03:07 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 06:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ