ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العلوم الشرعية
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 11-02-2012, 08:20 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي فوائد من تقرير الشيخ صالح العصيمي - حفظه الله تعالى - على بلوغ القاصد ( الفقه )

اللهم يسر .
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 12-02-2012, 08:56 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي

المجلس الأول :
1- الأصل في وصف النبي - - الحل والإباحة .. وأمثل المدائح هي مدائح الصحابة - رضوان الله عليهم - .
2- التابعون بإحسان لقي موضوع على معنيين اثنين :
أحدهما : شرعي : فهو وضف لصحابة الذين أسلموا بعد صلح الحديبية في اصح قولي أهل العلم , وبدل عليه قول الله : ( والسابقون الأولون من المهاجرين والأنصار والذين اتبعوهم بإحسان )
فإن سياق الآية يدل على أن التابعين بإحسان هم بعض الصحابة ..
أما الحديث الذي رواه احمد وفيه : " أنهم الذين أسلموا بعد فتح مكة " فإنه حديث لا يثبت عن النبي - - .
الاصطلاحي : وصف لمن جاء بعد الصحابة .. إلى يومنا هذا .
فيجوز أرادة المعنى الثاني به , والأولى حمله على المعنى المتقرر في الشرع وهو إطلاقه على الصحابة الذين أسلموا بعد صلح الحديبية .
3- سؤال الخيرة يكون بإحد شيئين :
أحدهما : صلاة ودعاء المخصوص , وهو المعروف بصلاة الاستخارة .
والثاني : الدعاء فقط .كأن يقول الإنسان : اللهم أني أسألك الخيرة في امري كذا وكذا .
الأكمل هي الاسنخارة التي جاءت عن النبي - - المذكورة في باب صلاة التطوع .
4- أهل العلم مختلفون في تفضيل شرح متن ما أيكون الأفضل أن يشرحه مصنفه أن الأفضل أن يشرحه غيره :
قولان ثنان :
# الذين يقولون الأفضل أن يشرحه مصنفه حملوا ذلك على أنه أدرى بما فيه "وصاحب البيت أدرى بما فيه " كما ذكر ابن حجر العسقلاني في نزهة النظر في أوله ".
# والذين يقولون الأفضل أن يشرحه غيره , يقولون : لأن المصنف لمتن ما فيفتقر الناس من بعده إلى آخر يبينه بيناناً كاملا .
5- الدعاء بالقبول هو الشائع في لسان المتأخرين وليس هو الموجود في تصرف خطاب الشرع , وإنما الموجود في تصرف خطاب الشرع - كما في دعاء الأنبياء هو الدعاء بالتقبل .
والدعاء بالتقبل أكمل من الدعاء بالقبول لأن الدعاء القبول مقصور على طلب الأجر ةالثواب , أما الدعاء بالتقبل ففيه طلب الأجر والثواب , وزيادة على ذلك وهي الرضاء عن العامل ومحبته .
[ يتبع إن شاء الله ]
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 13-02-2012, 07:15 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي

6- أبتداء المصنف - - بيانه بذكر الموجب الاستفتاح بالبسملة , وقد جعله من ثلاثة وجوه :
أولها : الاقتداء بالكتاب العزيز ,
وثانيها : التبرك بذكر اسم الله .
وثالثها : العمل بحديث : " كل أمر ذي بال ... الحديث أبتر أي ذاهب البركة .
وهذه المعاني التي قصدها المصنف - - فيها تأمل :
أوله : من جهة قوله : " اقتداء بالكتاب العزيز " فإن هذا الاقتداء الذي يذكره كثير من المصنفين يرجع إلى أحد شيئين :
أحدهما : الاقتداء به في تنزيله .
الثاني : الاقتداء به في تدوينه .
فأما تنزيل القرآن لكريم فإنه لم يات على هذه الصفة في عهد النبي - - مجموعاً .
فهذا دليل لا يصح لانتفاء هذين الوصفين معاً .
وإنما الصواب في ذلك أن يقال : اقتداء بفعل الصحابة - رضوان الله عليهم - في كتابة القرآن الكريم ؛ فإن الصحابة - م - اتفقوا على كتابة القرآن الكريم مستفتحين له بـ بسم الله الرحمن الرحيم .
ثانيها : م ذكره - - من التبرك بذكر اسم الله ؛ وهذا المعنى صحيح ..
ثالثها : قوله - - عملاً بحديث : " كل أمر ذي بال .. الحديث فهذا الحديث أخرجه الخطيب البغدادي في الجامع وغيرُه واسناده ضعيف جداً .
[ المسائل التي العقيدة سأجعل لها إن شاء الله صفحة خاصة ]
7- الصلاة لغة : الحنو والعطف .
ذكر هذا أبو بكر السهيلي في " نتائج الأفكار " , وابن هشام في " مغني اللبيب " في آخره وابن القيم في في " بدائع الفوائد " .. والملوي في " شرح سلم المنورق " في آخرين ..
8- السلام معنى جامع للبراة من النقائص والرذائل .
وهذا المعنى كلام ابن فارس في " مقاييس اللغة " وبسطه ابن القيم في " بدائع الفوائد " .
9- السيد هو المقدم في قومه .
10- " الآل " هم أتباعه على دينه وهذا هو الصحيح في مذهب الحنابلة كما نص عليه صاحب الأنصاف وغيرُه .
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 13-02-2012, 08:01 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي

11- الصحابي : هو من لقي النبي - - مؤمناً به ومات على ذلك .
الـمـجلـس الـثـانـي .
12- لما كانت العبادات في عرف الفقهاء - رحمهم الله - مختصة بالعبادات الأربع من الأركان غير الشهادتين مضافاً إليها الجهاد ؛ أبتداء المصنف - - ببيان مقدمة لازمة للصلاة ؛ لأن المذكور عند الفقهاء في باب العبادات ثلاثة اقسام :
أولها : عبادة خالصة : وهي الصلاة , والزكاة , والصيام , والحج .
ثانيها : مقدمة للعبادة : كالطهارة .
ثالثها : متمم لأحكامها ؛ كالعقيقة في المناسك ؛ فإن العقيقة لا مدخل لها في كتاب الحج لك ألحقت بأحكام الهدي والأضحية , فصارت من جملة العبادات بهذا الاعتبار .
13- الكتاب اصطلاحاً : اسم لجملة مختصة من العلم تحته أبواب ومسائل غالباً .
قولنا : ( مختصة ) أي بينها مناسبة مشتركة .
14- الطهارة تقع في الشرع على معنيين :
أحدهما : عام : وهو سلامة القلب من أمراضر الشهوات والشبهات .
والثاني : خاص : وهو المراد عند الفقهاء " ارتفاع الحدث , وما في معناه , وزوال الخبث أو حكم ذلك .
هذا الصحيح عند الحنابلة .
15- تعريف الحدث : وصف قائم بالبدن مانع مما يؤمر بالطهارة فيه .
يتبع إن شاء الله .
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 13-02-2012, 09:25 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي

16- المراد بالنجس الحكمي : النجاسة الطارئة على المحل طاهر .
بخلاف العيني ؛ فإن النجس العيني : هو العين المستقذرة شرعاً .
فالنجاسة نوعان :
أحدها : نجاسة عينية : وهي عين مستقذرة شرعاً كـ " البول ,وغائط "
والثاني : نجاسة حكمية : وهي النجاسة طارئة على محل طاهر .
17- المياه عند الحنابلة ثلاثة انوااع :
أولها : الماء الطهور .
والثاني : الماء الطاهر .
والثالث : الماء النجس .
18- الطهور هو : الباقي على خلقته التي خلقها الله عليها ؛ إما حقيقة كماء البحر ,وأما حكماً كماء كان من ماء البحر ثم عُذب وحلي .
19- حقيقة الماء الطهور : طهور في نفسه مطهر لغيره .
فإنه في نفسه طهور , وذلك لازم له , وهو مطهر لغيره , وذلك حكمه المتعدي .
20- الماء الطهور يجوز استعماله مطلقاً سواء في العادات أو العبادات .
يتبع إن شاء الله .
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
بشرى لطلاب العلم : دروس المسجد النبوي - الشيخ صالح بن عبد الله العصيمي متبع حلقة العلوم الشرعية 3 12-02-2012 08:34 AM
حكم ترتيل قراءة المتون - الشيخ صالح العصيمي - حفظه الله تعالى - متبع حلقة العلوم الشرعية 2 06-02-2012 12:05 AM
ما ينبغي للمبتدئ في الطلب مذهبان اثنان - الشبخ صالح العصيمي - حفظه الله تعالى - متبع حلقة العلوم الشرعية 0 04-02-2012 01:39 PM
نصيحة الشيخ صالح بن عبدالله العصيمي -حفظه الله- لطلبة العلم الألبانيين متبع حلقة العلوم الشرعية 2 31-01-2012 02:29 AM
لماذا خلقنا الله تعالى ؟ / فضيلة الشيخ صلاح الدين بن عبد الموجود - حفظه الله تعالى - سلمان بن أبي بكر حلقة العلوم الشرعية 0 22-07-2011 05:40 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 06:16 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ