ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الخط العربي
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #16  
قديم 18-12-2015, 09:33 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

نفعَ اللهُ بكَ، وشكرَ لكَ.
ولعلّ الهاء زِيدَتْ سهوًا في (تُبلِّغُهُ)، فإنّ الوزنَ بها منكسِرٌ.


وللحريريّ في مقاماته ملغزًا في قلمٍ:
ومأمومٍ به عُرِف الإمامُ كما باهَتْ بصحبتِه الكِرامُ
له إذْ يرتوي طَيَشانُ صادٍ ويُسْكُنُ حينَ يعروه الأُوامُ
ويُذْري حينَ يُسْتسْعَى دُموعًا يرُقْنَ كما يروقُ الإبْتسامُ
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #17  
قديم 18-12-2015, 11:22 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم، وأمر الهاء كما ذكرتم
وعلى ذكرِ الإمام و المأموم، لم يبق إلاّ الرّكوع و السّجود
قال بعضُهم ملغزاً في قلمٍ:


وما غلامٌ راكعٌ ساجِدٌ أَخو نُحولٍ دَمعُهُ جارِ
مُلازمُ الخَمْسِ لأَوقاتِها مُعتَكِفٌ في خِدمَةِ البَاري


[ الكشكول]
الخمس: أنامل الكاتب، الباري: اسم فاعل من بَرى القلَمَ يبريه
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #18  
قديم 19-12-2015, 02:13 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

وفيكم بارك اللهُ تعالَى
لابنِ لبَّال في محبرةِ عُنَّابٍ مُحلَّاةٍ بفضَّةٍ:
مُنْعَلَةٌ بالهِلالِ مُلْجَمةٌ بالنَّسْرِ مجدولةٌ من الشَّفَقِ
كأنَّما حِبْرُها تَمَيَّعَ في فُرْضَتِها سائلًا مِنَ الغَسَقِ
فأنتَ مَهْمَا تُرِدْ شَبِيهَتَها في كُلِّ حالٍ فانْظُرْ إلَى الأُفُقِ
وقالَ في محبرةِ آبنوس:
وخَدِيمةٍ للعِلْمِ في أحشائِها كَلَفٌ بجَمْعِ حَرامِهِ وحَلالِهِ
لَبِسَتْ رِداءَ اللَّيْلِ ثمَّ تَوَشَّحَتْ بنُجومِهِ وتَتَوَّجَتْ بِهِلالِهِ
.
[ ديوان بني مروان في الأندلس: 593- 595 ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #19  
قديم 20-12-2015, 01:59 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

استهدَى أبو بكر بن بَقيّ من بعضِ إخوانِه أقلامًا، فبعثَ إليه منها بثلاثٍ من القصبِ، وكتبَ معها إليه:
خذْها إليكَ أبا بكرِ العُلا قَصَبًا كأنَّما صاغَها الصَّوَّاغُ مِن وَرِقِهْ
يزْهَى بها الطِّرْسُ حُسنًا ما نثرتَ بها مِسْكَ المدادِ علَى الكافورِ مِن وَرَقِهْ
فأجابَه أبو بكرٍ بأبياتٍ منها قولُه:
أرسلتَ نحوي ثلاثًا من قنًا سُلُبٍ منآدةٍ تطعنُ القِرطاسَ في دَرَقِهْ
فالحظُّ يُنكِرُها والخطُّ يعرفُها والرَّقُّ يخدمُها بالرِّقِّ في عُنُقِهْ
[ الذخيرة - القسم الثاني - ص: 616 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #20  
قديم 20-12-2015, 02:40 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

ما شاء الله! أبياتٌ مطرِبة، ولله دَّرُّ شعراء الأندلس

وهذهِ أبياتٌ جليلةٌ جميلةٌ، للمُقَنَّع الكنديّ ، في وصفِ القلم، قالَ الجاحظ:
وممّا قالوا في الخطِّ، ما أَنشدَنا هشامُ بنُ محمّد بنُ السّائبِ الكلبيِّ
قالَ: قال المُقنَّعُ الكِنديِّ في قَصيدةٍ لهُ مَدحَ فيها الوَليد بنَ يزيد:


كالخطِّ في كُتُبِ الغُلامِ أَجادَهُ بِمدادِهِ، وأَسَدَّ مِن أَقلامِهِ
قَلمٌ كخُرطومِ الحَمامَةِ مائِلٌ مُستَحفِظٌ للعِلمِ مِن عَلّامِهِ
يَسِمُ الحُروفَ إذا يَشاءُ بِناءَها لبَيانِها بالنَّقطِ مِن أَرسامِهِ
مِن صُوفةٍ نَفَثَ المِدادُ سُخامَهُ حتىّ تَغيَّرَ لونُها بسُخامِهِ
يَحْفى فَيُقصَمُ مِن شَعيرَةِ أَنفِهِ كقُلامَةِ الأُظفورِ مِن قَلّامِهِ
وبأَنفِهِ شَقٌّ تَلاءَمَ فاسْتَوى سُقِيَ المدادَ، فَزادَ في تَلْآمِهِ
مُستَعجِمٌ وهوَ الفَصيحُ بكلِّ مَا نَطَقَ اللِّسانُ بهِ علَى اسْتِعجامِهِ
ولَهُ تَراجِمةٌ بأَلسِنَةٍ لَهُم تِبيانُ ما يَتلونَ مِن تَرجامِهِ
ما خَطَّ مِن شَيءٍ بهِ كتَّابُهُ ما إنْ يَبوحُ بهِ علَى اسْتِكتامِهِ
وهِجاؤُهُ قافٌ ولامٌ بَعدَها مِيمٌ مُعلَّقَةٌ بأَسفلِ لامِهِ


[ الحيوان،1/65 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #21  
قديم 22-12-2015, 12:09 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم

محمد بن أسامة بن مُقذ، وقد أَهدى مِقلمةً سوداءَ وفيها أَقلامٌ وسكِّين:

وافَتْكَ حالِكةُ السَّوادِ يَخالُها صِبْغَ الشَّبابِ النَّاظرُ المُتَوسِّمُ
فيها رِماحُ الخَطِّ مُرهَفةُ الشَّبا تُردي الطَّعينَ ولا يُضرِّجُها دَمُ
مِن كلِّ أَهيَفَ إنْ جَرى في طِرْسِهِ ناجى، فأَفهَمَ وهْوَ لا يَتكلَّمُ
أبداً تُؤدِّبُها بقَطعِ رُؤوسِهَا إنْ قصَّرَتْ في السَّعيِ عمَّا تَرسُمُ
فانعمْ بحُسنِ قَبولها مُتَطوِّلاً فالشُّكرُ لا يَحويهِ إلا مُنْعِمِ


[المحمدون من الشعراء وأشعارهم]

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #22  
قديم 22-12-2015, 02:16 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

شكرَ الله لكم جهدَكم في اقتطافِ الأزاهرِ، والتقاطِ الجواهرِ.
لابنِ قزمان:
يُمْسِكُ الفارسُ رُمْحًا بيدٍ وأنا أُمْسِكُ فيها قَصَبَهْ
فكِـلانا بَطَـلٌ في حَـرْبِهِ إنَّ الاقلامَ رِماحُ الكَتَبَهْ
[ تحفة القادم 57 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #23  
قديم 22-12-2015, 03:39 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 482
شكرَ لغيره: 1,448
شُكِرَ له 1,087 مرة في 438 حديث
افتراضي

شكرَ الله لكم





لابنِ ( سوبرمان ) :
ولم أرَ أعجب مِن ساكتٍ وتسمعُ منه علوم الأممْ
وأخرسَ ما لم تقصَّ لـه لسانًا فإنْ قُصَّ قالَ الحكمْ


[ إزعاجُ النَّائمْ وإرباك الفاهمْ ]

الصور المصغرة للصور المرفقة
اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	45.jpg‏
المشاهدات:	540
الحجـــم:	14.7 كيلوبايت
الرقم:	1210   اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	34.jpg‏
المشاهدات:	465
الحجـــم:	14.3 كيلوبايت
الرقم:	1211  
__________________
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أبو محمد فضل بن محمد ) هذه المشاركةَ :
  #24  
قديم 24-12-2015, 12:38 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

شكرا لكم جميعاً
وقَد وقَفتُ على الكتاب الذي أشار لهُ الإستاذ فضل، على الشّبكة بعد جَهد، فاخترتُ لكم منه هذه الأبيات:
لابن (باتمان) الخُزاعي، من قصيدة:
وذي نُحولٍ أَخرَسٍ لا يَعي أَكرِمْ بِهِ مِن عاشِقٍ طَيِّعِ
إن مَرَّ في طِرسٍ غَدا مُورِقاً أَو جالَ في كُتْبٍ حَكى الأَصمَعي
لَو نالَ مِن قَومٍ شَفى مِنهُمُ فاعْجَبْ لَهُ مِن ناحِلٍ أَرْوَعِ

الأَروع: الشَّهم الشُّجاع
[إزعاجُ النَّائمْ وإرباك الفاهمْ،85/357 ]




أبو الربيع سليمان بن عبد الله بن المؤمن، مُلغِزاً في القلم والدواة:

ومَيْتٍ برَمسٍ طُعمُهُ عندَ رَأسِهِ فإنْ ذاقَ مِن ذاك الطَّعامِ تَكلَّما
يموتُ فيَحْيا ثُم يَفرُغُ زادُهُ فَيرجِعُ للقَبرِ الذي فيهِ تُيِّما
فلا هُو حيٌّ يستَحقُّ كَرامةً ولا هُو مَيْتٌ يَستَحقُّ تَرَحُّما


[الغصون اليانعة في محاسن شعراء المائة السابعة]

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #25  
قديم 24-12-2015, 03:39 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 482
شكرَ لغيره: 1,448
شُكِرَ له 1,087 مرة في 438 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أحمد البخاري مشاهدة المشاركة
وذي نُحولٍ أَخرَسٍ لا يَعي أَكرِمْ بِهِ مِن عاشِقٍ طَيِّعِ
إن مَرَّ في طِرسٍ غَدا مُورِقاً أَو جالَ في كُتْبٍ حَكى الأَصمَعي
لَو نالَ مِن قَومٍ شَفى مِنهُمُ فاعْجَبْ لَهُ مِن ناحِلٍ أَرْوَعِ
ذكرني قول ( ابن باتمان ) هذا بالبيت الذي يقول :
هو الشَّخت جسما والسمين فضيلة فأعجب بمهزول سمان فضائله

ولو أنه قيل في إنسان ، إلا أنه يصلح للقلم ، وكذا بقية الأبيات يمكن أن تصرف إليه مع تعديل يسير .
و ( الشخت ) و ( الشخيت ) : النحيف الجسم الدقيقُه ، قيلَ : هو فارسي معربٌ ، في اللسان : والعجم تقول : ( سخت ) بالسين المهملة .
والذي أعرفُه أنه في الفارسية ، ومنه الأردية ( سخت ) بضد معناه في العربية ، فمعناه في الفارسية : الصعب ، و بالياء في آخره : الصعوبة ، ومعناه في الأردية : الشديد ، وبالياء : الشدة .
وفي الهندية والبنغالية قريب من هذا في المعنى ، فمعناه : القوة ، إلا أنه ينطق بالشين مكان السين ، والكاف مكان الخاء ، وبياء في آخره ، فإذا أريد وصف أحد به زيد بعده كلمة ( شالي ) ، وتنفرد البنغالية بمعنى الشدة والصلابة مع واو في آخره مكان الياء .
__________________
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أبو محمد فضل بن محمد ) هذه المشاركةَ :
  #26  
قديم 25-12-2015, 01:50 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

نفع الله بكم

أبو الحسين بن أبي البغل، يمدحُ قوماً:

لهُم هِممٌ تُناطُ إلى الثُّرَيّا وتَحكُمُ في الطَّريفِ وفي التِّلادِ
وأقلامٌ تُشَبِّهُها سُيوفاً مُهنَدةً هَوادٍ في الهَوادي
يُخَطُّ بها سَوادٌ في بَياضٍ فَتَحسَبُهُ بَياضاً في سَوادِ
إذا فَزِعَ الصَّريخُ أُمِدَّ خَيلاً بخَيلٍ تُسْتَثارُ مِن المِدادِ

[ ديوان المعاني ]

لطيفة

و للصَّاحب بن عبَّاد، وقد ركبَ حصانه، ومَشى في وَحلٍ:

إِنِّي ركِبتُ وكَفُّ الأَرْضِ كاتِبَةٌ على ثِيَابِي سُطوراً لَيْسَ تَنكَتِمُ
فالأَرْضُ مِحبَرةٌ والحِبرُ مِن لَثَقٍ والطِّرسُ ثَوبي ويُمنى الْأَشْهَبِ الْقَلَمُ

[يتيمة الدَّهر]
واللَّثَق:الوَحَلُ
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #27  
قديم 26-12-2015, 01:48 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

جزاكم اللهُ خيرًا
قالَ كشاجم يصفُ محبرةً:
بيضاءُ والحِبْرُ في قَرارتِها أسوَدُ كالمِسْكِ جِدُّ مُنْعَبِقِ
مثلُ بياضِ العيونِ زَيَّنَهُ مُسْوَدُّ ما شابَهُ مِنَ الحَدَقِ
كأنَّما حِبْرُها إذا نَثَرَتْ أقلامُنا طَلَّهُ علَى وَرَقِ
كُحْلٌ مَرَتْه العيونُ مِن مُقَلٍ نُجْلٍ فأَوْفَتْ بِهِ علَى يَقَقِ
خَرْساءُ لكنَّها تكونُ لنا عَوْنًا علَى عِلْمِ أفْصَحِ النُّطُقِ
[ ديوانه 281، 282 ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #28  
قديم 29-12-2015, 02:25 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

قال أبو هلال العسكريُّ في القلم:
انظرْ إلى قَلَمٍ يُنَكِّسُ رأسَهُ ليَضُمَّ بينَ مُوَصَّلٍ ومُفَصَّلِ
تنظُرْ إلَى مِخْلابِ لَيْثٍ ضَيْغَمٍ وغِرارِ مَسْنونِ المضارِبِ مِفْصَلِ
يبدو لناظرِه بلَوْنٍ أصفَرٍ ومَدامِعٍ سُودٍ وجِسْمٍ مُنْحَلِ
فالدَّرْجُ أبيضُ مِثْلُ خَدٍّ واضِحٍ يَثْنيهِ أسوَدُ مِثْلُ طَرْفٍ أكْحَلِ
فإذا تَصَرَّفَ في يديكَ عِنانُهُ ألْـحَقْتَ فيهِ مُؤَمِّلًا بمُؤَمَّلِ
ومُذَلَّلًا بمُعَزَّزٍ ولرُبَّما ألْـحَقْتَ فيهِ مُعَزَّزًا بمُذَلَّلِ
وقالَ أيضًا:
لكَ القلمُ الجاري ببُؤْسٍ وأنْعُمٍ فمنها بَوَادٍ تُرتجَى وعوائِدُ
إذا ملأَ القرطاسَ سُودُ سُطورِهِ فتلكَ أُسودٌ تُتَّقَى وأساوِدُ
وتلكَ جِنانٌ تُجتنَى ثَمَراتُها ويلقاكَ مِنْ أنفاسِهِنَّ بَوارِدُ
وهنُّ بُرودٌ ما لَـهُنَّ مَناسِجٌ وهُنَّ عُقودٌ ما لَـهُنَّ مَعاقِدُ
وهُنَّ حياةٌ للوَليِّ رَضِيَّةٌ وهُنَّ حُتوفٌ للعَدُوِّ رَواصِدُ
[ ديوان المعاني 2/ 913 ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #29  
قديم 30-12-2015, 02:15 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,434
شكرَ لغيره: 8,277
شُكِرَ له 12,148 مرة في 5,019 حديث
افتراضي

نظرَ جعفرُ بن محمَّد إلَى فتًى علَى ثيابِه أثرُ مدادٍ، وهو يسترُه، فقالَ له:
لا تجزعنَّ من المدادِ فإنَّه عِطْرُ الرِّجالِ وحِلْيةُ الكُتَّابِ
[ «شرح المقامات 1/ 245» للشريشيّ ]
وللهزيميّ الأبيورديّ:
[إنَّما] الزعفرانُ عطرُ العَذارَى وسوادُ المدادِ عِطْرُ الرِّجالِ
[ «لباب الآداب 373» للثعالبيّ ]
وقال آخَرُ:
وما روضُ الرَّبيعِ وقد زهاهُ ندَى الأسحارِ يَأرَجُ بالغَداةِ
بأعبقَ أو بأطيبَ مِن نسيمٍ تُؤدِّيه الإلاقةُ من دَواةِ
[ «أدب الكتَّاب 102» للصُّوليّ ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #30  
قديم 30-12-2015, 08:32 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,179
شكرَ لغيره: 1,295
شُكِرَ له 2,296 مرة في 1,123 حديث
افتراضي

نفع الله بكم



ولبعضهم في وَصفِ القَلَم:

ذو يَرَاعٍ إذا مَشى يُنبِتُ الدُّرَّ بأَرضِ القِرطاسِ مِنهُ الِمدادُ
أسمرُ لَيسَ مِثلُهُ يُحسِنُ الأبْيَضُ فِعلاً والأسْمَرُ المُنْآدُ
عَلَمٌ في العُلومِ يَمشي علَى بَيْداءِ نُورٍ فَيَظهَرُ الإرْشادُ
ذو بَيانٍ لولاهُ أَخْفى مُرورُ الدَّهرِ ما شادَهُ قَديماً زِيادُ
كلُّ عِلمٍ يُرامُ مِنهُ إذا مَا شَدَخُوا رَأسَه، بهِ يُستَفادُ
وإذا أَعجَمَ الكلامَ فَقَد أَعْرَبَ ما يَستَبينُ منهُ السَّدادُ
مَقصَدُ الكاتِبينَ حتَّى إذا ما قَصدُوهُ لم يُدْرِكوا ما أَرادوا
وتَراه يجْري على الرَّأسِ في خِدمَةِ باريهِ إنْ دعاهُ مُرادُ
أخرسُ غَيرَ أنَّهُ ربَّما ينْطقُ فَصلَ الخِطابِ وهْو جَمادُ
رقَّ جِسماً وَسَحَّ دَمعاً إلى أَنْ خِلْتُهٌ مُدْنَفاً جَفَتْهُ سُعادُ


[الصبح المنبي عن حيثية المتنبي]
الأبيض: السّيف، الأسمرُ: الرّمح، زياد: النّابغة، قَصَدوه: كسَروهُ
لطيفة

عَليّ بن مُوسَى بن سعيد، وَقد دُوعِب بِسَرِقَة سكين أقلام:

أَيَا سَارِقاً مِلْكاً مَصُونَاً وَلَمْ يَجِبْ عَلَى يَدِهِ قَطْعٌ وَفِيهِ نِصَابُ
سَتَنْدُبُهُ الأَقْلامُ عِنْدَ عِثَارِهَا وَيَبْكِيهِ أَنْ يَعْدُو الصَّوَابَ كِتَابُ


[المغرب في حلى المغرب]

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
سؤال عن كلمة ( أدوات ) محمد البلالي حلقة النحو والتصريف وأصولهما 1 16-07-2014 02:48 AM
طلب : بحث عن أدوات التعليق في باب ظن احساس رسام أخبار الكتب وطبعاتها 1 03-11-2010 08:16 PM
المعجم الوافي في أدوات النحو العربي - علي الحمد ، يوسف الزعبي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 14-10-2010 10:37 AM
سؤال : هل يجوز البدء بـ ( أن - لعل - لكن - أدوات الاستثناء ) ؟ أبو عبد الرحمن النوبي حلقة النحو والتصريف وأصولهما 1 17-04-2010 09:58 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 01:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ