ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > مكتبة أهل اللغة > أخبار الكتب وطبعاتها
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #151  
قديم 01-03-2016, 03:26 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

شكراً لكم
والسّطر الأوّل من المشاركة الماضية فيه تحريفٌ وسَقطٌ ظاهرٌ، والصَّواب: ( لبعض أبناء العصر وقد أحسنّا الظّنَّ فيه-بارك الله فيه-)
أمّا (اللّطيفة) فلطيفة جدًّا، وبورك في ذلك (البعض) ونفع به



وللشَّيخ أبي حيّان النَّحوي الغرناطي:

نتلو الكتابَ كتابَ اللهِ إنَّ لهُ جلاءَ قلبٍ من الإضلالِ في حُجُبِ
قد خانَت النَّاسُ، إنَّ النَّاسَ رُؤيتُهم تُقذي العيونَ وتُلقي المَرءَ في الرِّيَبِ
نِعم السَّميرُ كتابُ الله إنَّ لهُ حلاوةً هي أحلى من جَنى الضَّرَبِ


[منتخب نزهة الألبّاء فيما يُروى عن الأدباء، لابن جماعة، ص: 157]

لطيفة

محمّد بن موسى المَقدسي، يُخاطب الصّلاح بن برهان الطَّبيب، بالثناء على شيخه سيف الدّين البغدادي المنطقي:

إذا أَتَيتَ لسَيفِ الدّينِ مُلتَمسًا عِلمًا لتَرفعَ ما للجهلِ من حُجُبِ
خلِّ الكِتابَ وخُذْ من لَفظِهِ دُررًا فالسَّيفُ أَصدقُ أنباءً من الكُتُبِ


[منتخب نزهة الألبّاء فيما يُروى عن الأدباء، لابن جماعة، ص:145]

منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #152  
قديم 01-03-2016, 04:01 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم



وللشَّيخ أبي حيّان النَّحوي الغرناطي، يحثُّ على مطالعة كتب التّاريخ:

طالِع تواريخَ من في الدَّهر قد وُجدوا تَجد خطوباً تُسلّي عنك ما تجِدُ
تجدْ أكابرَهم قد جُرِّعوا غُصَصاً من الرّزايا بها كم فُتِّتَت كبدُ
عزلٌ ونهبٌ وضربٌ بالسّياطِ وحبْـ ــسٌ ثمَّ قتلٌ وتشريدٌ لمن وَلدوا
وإذا وُقيت بحمد الله شرَّهمُ فلتَحمد اللهَ فالعقبى لمن حَمدوا

[منتخب نزهة الألبّاء فيما يُروى عن الأدباء، لابن جماعة، ص: 165]

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #153  
قديم 01-03-2016, 11:21 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 482
شكرَ لغيره: 1,448
شُكِرَ له 1,090 مرة في 438 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أحمد البخاري مشاهدة المشاركة
وإذا وُقيت بحمد الله شرَّهمُ فلتَحمد اللهَ فالعقبى لمن حَمدوا
كسر في أول البيت ، يزول إذا قلنا ( وإذْ ) .
وفي نفح الطيب (2/574) : ( وإن وقيت بحمد الله شرتهم ) .
__________________
منازعة مع اقتباس
  #154  
قديم 02-03-2016, 02:40 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,738
شكرَ لغيره: 8,640
شُكِرَ له 12,836 مرة في 5,308 حديث
افتراضي

الأسـتاذ/ أحمـد البخـاريّ
رفعَ اللهُ قدرَك، وبارك فيكَ، وجزاكَ خيرًا، ونفعَ بكَ.
وشكرَ اللهُ لكَ هذه المنتخَباتِ الحسنةَ، واللَّطائفَ الرَّائقةَ.
.
قالَ أبو الحسن عليُّ بن أحمد بن خلف النَّحْويُّ في «كتاب الإيضاح» لأبي عليٍّ الفارسيِّ:
أضِعِ الكرَى لتحفُّظِ «الإيضاحِ» وصِلِ الغُدُوَّ لفَهْمِهِ بِرَواحِ
هو بغيةُ المتعلِّمين ومَن بغَى حَمْلَ الكِتابِ يَلِجْهُ بالمفتاحِ
لأبي عليٍّ في الكتابِ إمامةٌ شهدَ الرُّواةُ لها بفَوْزِ قِداحِ
يُفضي علَى أسراره بنوافذٍ مِن علمِه بهرَتْ قُوَى الأمداحِ
فيُخاطب المتعلِّمين بلفظِه ويحلُّ مُشكلَهُ بومضةِ واحِ
مضتِ العُصورُ وكلُّ نَحْوٍ ظُلمةٌ وأتَى فكانَ النَّحْوُ ضوءَ صَباحِ
أُوصي ذوي الإعرابِ أن يتذاكروا بحروفِه في الصُّحْفِ والألواحِ
فإذا همُ سمعوا النَّصيحةَ أنجحوا إنَّ النَّصيحةَ غِبُّها لنَجاحِ
[ «معجم السَّفر 39، 40» للسِّلَفيِّ ]


منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #155  
قديم 02-03-2016, 06:22 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

شكرا لكم وجزاكم الله خيراً ورفع قدركم



أبو أحمد عبد العزيز بن أحمد الدّيريني:

ولم أرَ أَحلى من تفرُّدِ ساعةٍ معَ الله خالي البالِ والسِّرِّ من شُغلِ
أُناجيه من سِرِّي وأَتلو كتابَه فأَشهدُ ما يُسلي عن المالِ والأهلِ

استطراد
من شعره الحَسَن:

في كلِّ شيءٍ خيارُ الأمرِ أَوسطُهُ والنّاسُ ما بينَ تَفريطٍ وإفراطِ
كهالكٍ عَطَشاً أو موغِلٍ غَرَقاً والسّالمونَ مشَوا رفقاً على الشَّاطي

وأيضاً

مازلتُ أغرَقُ في الإساءَة دائماً ويكونُ منك العفوُ والإحسانُ
لم تَنتقِصني إِذ أَسأتُ وزدتَني حتَّى كأنَّ إساءَتي إِحسانُ


[منتخب نزهة الألبّاء فيما يُروى عن الأدباء، لابن جماعة، ص: 274-275]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #156  
قديم 02-03-2016, 06:25 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

شكرا لكم



لبَعضِهم:

إنَّ جَمعَ الدَّفاتِرِ عُدَّةٌ للبَصائِرِ
قَد حَوَت كلَّ فاخِرِ مِن صُنوفِ الجَواهِرِ
وعلومٍ قَدَ اوضَحَتْ كلَّ ماضٍ وغابِرِ
فَتَمسَّكْ بها تَفُزْ بسَنيِّ الذَّخائِرِ


[المخلاة، ص:90]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #157  
قديم 03-03-2016, 02:26 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,738
شكرَ لغيره: 8,640
شُكِرَ له 12,836 مرة في 5,308 حديث
افتراضي

ما شاء الله. جزاكَ اللهُ خيرًا، وزادكَ دأبًا وبذلًا.
ولعلَّه يُؤذَن لي بهذا التَّعليقِ اليسيرِ:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أحمد البخاري مشاهدة المشاركة
وأيضاً

مازلتُ أغرَقُ في الإساءَة دائماً ويكونُ منك العفوُ والإحسانُ
لم تَنتقِصني إِذ أَسأتُ وزدتَني حتَّى كأنَّ إساءَتي إِحسانُ
هذان البيتانِ وجدتُّهما في «حسن الظنِّ باللهِ» لابنِ أبي الدُّنيا، ففيه (ص99):
( 139- حدَّثنا عبد الله، قالَ: وأنشدَني محمودٌ الورَّاق أيضًا:
ما زلتُ أغرقُ في الإساءةِ دائبًا وينالُني منك العفو والغفرانُ [كذا]
لم تنتقصْني إذْ أسأتُ وزدتَّني حتَّى كأنَّ إساءتي إحسانُ
تُولي الجميلَ على القبيحِ وإنَّما يُرضيكَ منِّي الزُّورُ والبهتانُ
فكأنَّني بالذَّنبِ ألتمسُ الرِّضا إذْ لم يضرْني عندَكَ العصيانُ ) انتهى.
ونَسَبَ البيتَ الثَّاني إلَى أبي العتاهيةِ الآمديُّ في «الموازنة 1/ 115»، قالَ:
( أخذَه من قول أبي العتاهيةِ:
لم ينتقصْني إذْ أسأتُ وزادَني حتَّى كأنَّ إساءتي إحسانُ ) انتهى.
فلعلَّ الأستاذَ أحمدَ -نفع اللهُ به- يُفيدُ بالصَّوابِ مشكورًا.

منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #158  
قديم 03-03-2016, 02:35 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,738
شكرَ لغيره: 8,640
شُكِرَ له 12,836 مرة في 5,308 حديث
افتراضي

.
قالَ السَّريُّ الرَّفَّاءُ:
تأمَّلْ جديدَ الكُتْبِ وابْدأْ برَثِّها وكُن ضامِنًا أرواحَ ما تتضَمَّنُ
فكَم مُخْلِقٍ منها أفادَ بَديعةً وللذَّهبِ الإبْريزِ في التُّرْبِ مَعْدِنُ
[ ديوانه 449 ]
لطيفة
لأبي القاسم السُّهيليِّ في محمل كُتُبٍ:
حاملٌ للعلومِ غيرُ فقيهِ ليسَ يرجو ضرًّا ولا يتَّقيهِ
يَحْمِلُ العلمَ فاتحًا قَدَمَيْهِ فإذا انضَمَّتا فلا عِلْمَ فيه
[ أعلام مالقة 256 ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #159  
قديم 04-03-2016, 07:27 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم
أنتم مَن أفادَ بالصّواب بارك الله فيكم، وهل بعد إسناد ابن أبي الدّنيا حجّة
والغريب أنّ صاحب الكتاب الذي نقلت منه، قال أنشدني فلانٌ لنفسهِ، فتبيّن أنّه وهم، وأنّه لم يضبط
ولمحمود الورّاق أيضاً، في ديوانه، بيتان في المعنى، قال:


إلهي لك الحمدُ الذي أنتَ أهلُه على نِعمٍ ما كنتُ قطُّ لها أَهْلا
إذا ازدَدْتُ تَقصيراً تزِدني تَفضُّلًا كأنّيَ بالتَّقصير أَستَوجبُ الفَضلا




أَبُو عَبْدِ اللَّهِ الْحُسَيْنُ بن أبي بكر أحمد بن الخِياري، البغداديّ، الغزَّال(ت:617هـ) لنفسه:

طَلَبُ الْعِلْمِ فَاتَ أَوَّلَ عُمْرِي فِي زَمَانٍ بِالْكَسْبِ كَانَ اشْتِغَالِي
فَتَسَلَّيْتُ بِالْمَجَامِيعِ عَنْهُ وَتَنَزَّهْتُ في عُقولِ الرّجالِ


[ تاريخ اربل،1/277]

ومن كلام المأمون: لاَ نُزْهَةَ أَلَذُّ مِنَ النَّظَرِ فِي عُقُوْلِ الرِّجَالِ

[ سير الأعلام، 10/288 ]


منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #160  
قديم 05-03-2016, 01:53 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,738
شكرَ لغيره: 8,640
شُكِرَ له 12,836 مرة في 5,308 حديث
افتراضي

وفيكَ باركَ اللهُ، ونفعَ بكَ
.
قال الأمير أبو نصر بن أحمد الميكاليُّ: تذاكرْنا المتنزَّهاتِ يومًا، وابنُ دُريدٍ حاضرٌ، فقال بعضُهم: أنزهُ الأماكنِ غُوطةُ دمشقَ، وقالَ آخرون: بل نهر الأُبُلَّة، وقال آخرون: بل سُغْدُ سمرقند، وقال بعضهم: نهروان بغداد، وقال بعضهم: شِعْب بَوَّان بأرض فارس، وقال بعضهم: نوبهار بَلْخ، فقالَ: هذه منتزَّهاتُ العيونِ، فأين أنتم من متنزَّهات القُلوب؟ قلنا: وما هي يا أبا بكر؟ قال: «عيون الأخبار» للقُتبيِّ، و«الزهرة» لابن داود، و«قلق المشتاق» لابن أبي طاهر، ثم أنشأ يقولُ:
.
ومَــن تَكُ نُـزْهَتَـهُ قَـيْنةٌ وكــأسٌ تُحَـثُّ وكــأسٌ تُصَبْ
فنُزْهَــــتُنا واســتراحَتُنا تَلاقي العُيونِ ودَرْسُ الكُتُبْ
.
[ ديوان شعر الإمام أبي بكر بن دريد الأزدي 41 ]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #161  
قديم 05-03-2016, 04:37 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

شكراً لكم، ماشاء الله



القاضى الخطيب مجدُ الدِّين الهمداني، المالكيّ
في تقريظ كتاب ( نهاية الأرب في فنون الأدب ):


كتابٌ جلَّ أن نُحصيهِ وَصْفا حوى عِلمًا وآدابًا وظَرفا
رأَينا منهُ عُنوانًا بَديعًا وعُنوانُ المحاسِنِ ليسَ يَخفى

[نهاية الأرب في فنون الأدب، 33/34]

لطيفة

لأبي الفتح البُستي:

تَأَخَّرتُ عَن قوم وَلَا غرو أنَّني سأسبقُهم بالجدِّ وَالْجدُّ مِعوانُ
أَلَسْتَ ترى العنوانَ يُكْتبُ آخرًا وَأوَّلُ مقروءٍ من الْكتْبِ عنوانُ

[اليتيمة، 4/380]

ابراهيم الغزّيّ، يمدحُ:

وافي زمانُكَ آخِراً، وتقدَّمَتْ بكَ هِمَّةٌ، في كفِّها قَصَبُ المَدى
فَغَدَوْتَ كالعُنوان يُكْتَب خاتِماً وبذاك في حالِ القِراءة يُبْتَدى

[خريدة القصر وجريدة العصر]
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #162  
قديم 05-03-2016, 06:06 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم



قال محمد حبيب الله وَلْد مايابي الجَكَني
-أيّامَ هجرته عن وطنه-:


لقد ضاق الزَّمان عليَّ حتّى أَنِست بوحدتي وبغَلقِ بابي
وأَتعبني الأنامُ فلا أمينٌ به يثق اللّبيبُ سوى كتابِ
لذا كنتُ الجديرَ بجمع كُتْبٍ بها نلتُ السُّرورَ مع احتِجابي
كتابي قد جمعتُ به الدَّراري وأَتعبتُ القريحة في شبابي
فإن لامَ الصَّديقُ وقال مهلاً رُويدك قد كلفتَ بذا الكتابِ
فهلّا كان منك لنا التِفاتٌ وهلّا مِلت طوراً للتَّصابي
جوابي يا أَديبُ طلَبتُ دهراً طويلاً للمسرَّةِ بالصِّحابِ
فما ظفرتْ يدي بصديق صدقٍ ولا سلِم الفؤادُ من العتابِ
مُنادمةُ الكتابِ لديَّ أَولى لمَن لامَ السَّلامةَ في اغترابِ
فطوراً في المعارفِ والتَّرقّي إلى فهم الحقيقة والكتابِ
وطوراً في النّوادرِ والأمالي وفي ذكرى بُثينةَ والرَّبابِ


[ثَمرات الجِنان، في شعراء بني جاكان، ص:430]

منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #163  
قديم 05-03-2016, 07:33 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أحمد ! مشاهدة المشاركة

مُنادمةُ الكتابِ لديَّ أَولى لمَن رامَ السَّلامةَ في اغترابِ
وشكرا جزيلا وبورك فيكم كثيراً
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #164  
قديم 05-03-2016, 07:37 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,738
شكرَ لغيره: 8,640
شُكِرَ له 12,836 مرة في 5,308 حديث
افتراضي

ما شاء الله! بوركتَ، وشكر الله لكَ جهدَكَ.



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أحمد البخاري مشاهدة المشاركة
إبراهيم الغزّيّ، يمدحُ:

وافى زمانُكَ آخِراً، وتقدَّمَتْ بكَ هِمَّةٌ، في كفِّها قَصَبُ المَدى
فَغَدَوْتَ كالعُنوان يُكْتَب خاتِماً وبذاك في حالِ القِراءة يُبْتَدى

[خريدة القصر وجريدة العصر]
وقال أيضًا:
هَبْ أنَّ عنوانَ الكتابِ ختامُهُ أوَليس مَنْ أخذَ الكتابَ به ابْتَدا
[ ديوان الغزّيّ ٧١٨ ].
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #165  
قديم 06-03-2016, 01:54 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,301
شكرَ لغيره: 1,493
شُكِرَ له 2,591 مرة في 1,245 حديث
افتراضي

شكراً لكم



وللشّاعر محمد مصطفى الماحي المصريّ (1895-1976م)
مقرّظاً كتاب الأغاني، وقد صحبهُ ردحاً من الزَّمن:


رُبَّ سِفرٍ لزمتُه فأراني معجَباً مُطرباً من الحَسَناتِ
حُسنه كالرّبيع أَقطفُ منهُ كلَّ ما أشتهيه من زَهَراتِ
أينما كنتُ فهو خيرُ جليسٍ يتراءى في أجملِ البَسَماتِ
شفَّ لُطفاً كنفحةِ المسكِ تُحيي حين تسري في أروَحِ النَّسماتِ
مَوردي إن ظمِئتُ بل هو أشهى لفؤادي من أطيَبِ الثَّمراتِ
طاقةٌ من أزاهرٍ، وفنونٌ من جمالٍ وأُلفةٌ من شَتاتِ
جُهد فردٍ وياله جُهدُ فردٍ حسبُهُ أن ينوءَ بالعشَراتِ
هو كنزٌ أفنى اللَّياليَ في جمعِ غَوالي حبّاتِهِ النَّيِّراتِ
بل هو البحر لا يضِنُّ على عافِيه يوماً بأنفَسِ اللُّؤلؤاتِ
ما أُبالي-وقد تملَّيتُ منهُ- أبِرَوضٍ نزلتُ أم في فلاةِ
صاحبي الفردُ إن عدِمتُ صِحابي وسميري الوفيُّ في خَلَواتي
لم أَخَف منه غَدرةً إن تجافيتُ وكم للصَّديق من غَدَراتِ
صَمتُه أبلغُ الكلام وأزكاهُ وكم للبليغِ من سَقَطاتِ
في بيانٍ مُوفَّقٍ ومعانٍ مُلهماتٍ روائعَ الآياتِ
رُبَّ صوتٍ دَوى فأيقظَ قلباً كان لولاهُ في عميقِ سُباتِ
رُبَّ صوتٍ دَوى فهزَّ طَروباً كان من قبلهِ شَديدَ الأَناةِ
رُبَّ لفظٍ منسَّقٍ خلتُه الدُرَّ بجيدِ الحسانِ مُتَّسقاتِ
مُمعنٌ في اقتحامِ بائقةِ الجَهلِ مضيئٌ في حالك الظُّلماتِ
طيِّعٌ ليِّنٌ يُساجلُك الرَّأيَ على غيرِ نَبوةٍ أَو أَذاةِ
فإذا شئتَ فهو عُدَّةُ لهوٍ وإذا شئتَ فهو مثوى عِظاتِ
قد سعِدنا به حياةً وحاشا أن يمَلَّ السَّعيدُ طولَ حياةِ


انظر القصيدة بتمامها في [ديوانه (1934م)، ص:129]

منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
ما رأي الأصحاب بالوسائل المصبرة على الحفظ ؟ ( دعوة للنقاش ) متبع مُضطجَع أهل اللغة 3 11-10-2016 04:06 PM
شرح ألفية ابن مالك : إتحاف ذوي الاستحقاق ببعض مراد المرادي وزوائد أبي إسحاق - ابن غازي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 2 07-11-2011 07:42 PM
إتحاف النبلاء بأخبار الثقلاء - السيوطي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 14-10-2011 08:47 PM
تحفة الأحباب وطرفة الأصحاب على ملحة الإعراب - بحرق ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 11-05-2011 11:00 AM
الإفصاح ببعض ما جاء من الخطأ في الإيضاح - ابن الطراوة النحوي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 11-12-2010 10:11 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 05:18 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ