ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #16  
قديم 12-03-2016, 08:17 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

شكر الله لكَ هذه الفوائد النّفيسة، ونفع بك.



وإذا كان امرؤ القيس بن حُجْر ذكر اسمَه واسم أبيه، فعَمْرو بن الأهتم ذكَرَ اسمَه واسمَ ابنِه، إذ يقول:
لقد أوصيتُ رِبْعِيَّ بنَ عَمْرٍو إذا حَزَبَتْ عشيرتَكَ الأمورُ
بأن لا تُفْسِدَنْ ما قد سعَينا وحِفْظُ السُّورةِ العُليا كبيرُ
والبيتان من قصيدةٍ في (المفضّليّات ٤٠٩).
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #17  
قديم 13-03-2016, 12:05 PM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 143
شكرَ لغيره: 1,114
شُكِرَ له 306 مرة في 128 حديث
افتراضي

قد علمت أن البخاريَّ لم يكن لِيُخليَ حديثًا من فائدةٍ.
، ونفع بكم.

ولجميل بن معمَرٍ، وأساء، عفا الله عنه:
يقولون: جاهد يا جميلُ بغزوةٍ .. وأيَّ جهادٍ غيرِهنَّ أريد؟
لكلِّ حديثٍ بينهنَّ بشاشةٌ .. وكلُّ قتيلٍ بينهنَّ شديدُ

الأبيات في أمالي القالي، وغيرها.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمد بن عبد الحي ) هذه المشاركةَ :
  #18  
قديم 13-03-2016, 02:46 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

شكراً لكما، ومنكما أستفيدُ دائماً، وحُضورُكما نفسهُ فائدة، بورك فيكما
قال الحافظُ الذَّهبيُّ، في ترجمة زيد بن ثابت--:
وَفِيْهِ يَقُوْلُ حَسَّانُ بنُ ثَابِتٍ:

فَمَنْ لِلْقَوَافِي بَعْدَ حَسَّانَ وَابْنِهِ وَمَنْ لِلْمَثَانِي بَعْدَ زَيْدِ بْنِ ثَابِتِ

[ سير أعلام النّبلاء، 2/440]
والبيتُ في ديوانه، وابنُه عبد الرّحمن شاعرٌ
قال الذّهبيُّ عن زيد: الإِمَامُ الكَبِيْرُ، شَيْخُ المُقْرِئِيْنَ وَالفَرَضِيِّيْنَ، مُفْتِي المَدِيْنَةِ، أَبُو سَعِيْدٍ، وَأَبُو خَارِجَةَ الخَزْرَجِيُّ
النَّجَّارِيُّ، الأَنْصَارِيُّ، كَاتِبُ الوَحْيِ-رَضِيَ اللهُ عَنْهُ- (السّير) وقيل في كُنيتِه أيضاً: أبو ثابت (الإصابة)

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #19  
قديم 13-03-2016, 04:38 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم، وشكر لكم، ونفع بكم.



ولحسّان بن ثابت -- أيضًا -من أبياتٍ يهجو بها أبا جهلٍ-:
يخشَوْن مِنْ حسَّانَ ذا بَرَدٍ هَزِمَ العشيَّةِ صادقَ الوَبْلِ
[ ديوانه ١/ ٢٦١ ].



ملاحظة:
(شديد) في بيتِ جميلٍ: لعلَّه سبق قلم من الأستاذ محمّد، إذ الصّواب: (شهيد). والذي أعرفُه في (غيرهنَّ) النصب، فهل يجوز غيرُه؟ أفيدوني، جزيتُم خيرًا.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #20  
قديم 13-03-2016, 08:32 PM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 143
شكرَ لغيره: 1,114
شُكِرَ له 306 مرة في 128 حديث
افتراضي

سلَّم الله أيمانَكُما.


وقال لَقيطُ بن مَعمَرِ الإياديِّ في رسالته التى أرسلها إلى قومه يُحذِّرهم كسرى وجندَه:
سلامٌ في الصحيفة من لقيطٍ .. إلى من بالجزيرة من إيادِ
بأنَّ الليثَ كسرى قد أتاكمْ .. فلا يَشغَلْكمُ سوقُ النِّقادِ
النِّقاد: صِغار الغنم.


أجلْ، أكرمكِ الله، تخوَّلينا بالتقويم.
أمَّا (شديد) فكما قلتِ.
وأمَّا (غيرِهن) فحسبتُها تصلح -مع النصب- مجرورةً على الوصفيَّة، واستحليتُ ذلكِ لمجاورته المجرور، ولكني نازعٌ عنه، ومتكلِّفٌ النصب.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمد بن عبد الحي ) هذه المشاركةَ :
  #21  
قديم 13-03-2016, 10:50 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

سلَّمكَ الله، وأكرمكَ.



ولمالك بن الرَّيب -من قصيدته المشهورة في رثاء نفسه-:
فيا ليتَ شِعْري هل بكتْ أمُّ مالكٍ كما كنتُ لو عالَوْا نَعِيَّكِ باكِيا
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #22  
قديم 14-03-2016, 02:01 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم
قالَ أبو عُبيد البَكريّ:
مُهلهل اسمُهُ: امرُؤ القَيس بنُ رَبيعة بنِ الحارث مِن بَني تَغلب بنِ وائِل
وقيل: اسمه عَديٌّ، والشَّاهد لذلك قَولُه:
ضَرَبَتْ صَدْرَهَا إليَّ وقَالَتْ يَا عَدِيَّا لَقَدْ وقَتْكَ الأوَاقِي
ومَن قالَ انَّ اسمَه امرُؤ القَيس يَروي هَذا البَيت:
ضَرَبَتْ صَدرَها إليَّ وقالَت يا امْرَأ القَيسِ حانَ وَقتُ الفِراقِ
[سِمط اللّآلي، 1/111]
والبيتُ الأوّل من شواهد النُّحاة، وهو في ديوان مُهلهل، ومنهم من نَسبَهُ أيضاً لعديّ بن رَبيعة أَخي مُهلهل، فالله أعلم.

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #23  
قديم 14-03-2016, 02:13 PM
أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل غير شاهد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ الانضمام: Nov 2010
السُّكنى في: الإمارات - عجمان
التخصص : شريعة
النوع : ذكر
المشاركات: 1,818
شكرَ لغيره: 4,020
شُكِرَ له 5,058 مرة في 1,702 حديث
افتراضي

و
لعل هذا من هذا الباب :
أورد الطبري في تاريخه : قال أبو مخنف [ وهو رافضي كذاب تالف كما هو معلوم ] : حدثني فضيل بن خديج الكندي أن يزيد بن زياد - وهو أبو الشعثاء الكندي من بني بهدلة - جثا على ركبتيه بين يدي الحسين فرمى بمائة سهم ما سقط منها خمسة أسهم ، وكان راميا ، فكان كلما رمى قال :
أنا ابن بهدلة
فرسان العرجلة
ويقول الحسين : اللهم سدد رميته ، واجعل ثوابه الجنة . فلما رمى بها ، قام فقال : ما سقط منها إلا خمسة أسهم ، ولقد تبين لي أني قد قتلت خمسة نفر . وكان في أول من قتل ، وكان رجزه يومئذ [ وهنا الشاهد ] :
أنا يزيد وأبي مهاصر
أشجع من ليث بغيل خادر
يا رب إني للحسين ناصر
ولابن سعد تارك وهاجر
وكان يزيد بن زياد بن المهاصر ممن خرج مع عمر بن سعد إلى الحسين ، فلما ردوا الشروط على الحسين مال إليه ، فقاتل معه حتى قتل .


أحببت فقط أن أشارككم بعد انقطاع طويل ، والله المستعان ، فتقبلوا مني هذه المشاركة الضعيفة .
__________________
...
.....
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل ) هذه المشاركةَ :
  #24  
قديم 14-03-2016, 04:00 PM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 143
شكرَ لغيره: 1,114
شُكِرَ له 306 مرة في 128 حديث
افتراضي

جزاكم الله خيرا، وحيَّا الله أبا إبراهيم.

ولعَبيدِ بنِ الأبرص، وأقامه الملك النعمان للقتل، وكان قد لقِيَه في يوم بؤسه، فقال النعمان له: أنشدْني قولك (أقفرَ من أهله مَلْحُوبُ).
فقال عبيدٌ:
أقفرَ من أهله عبيدُ .. فاليوم لا يُبدي ولا يُعيدُ
الخبر في الشعر والشعراء

منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( محمد بن عبد الحي ) هذه المشاركةَ :
  #25  
قديم 14-03-2016, 04:51 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم جميعًا.
وحيَّا الله أبا إبراهيم، ومتَّعه بالعافية.



ولحسّان بن ثابت في رثاء عثمان بن عفّان -رضي اللهُ عنهما، وعن الصّحابة أجمعين-:
ضحَّوا بأشمطَ عنوانُ السُّجودِ بِهِ يُقَطّع اللَّيلَ تسبيحًا وقرآنا
لتَسْمَعُنَّ وَشيكًا في دياركمُ اللَّهُ أكْبَرُ يا ثاراتِ عُثْمانا
وقَدْ رَضِيتُ بأهلِ الشّأمِ زافِرةً وبِالأميرِ وبالإخوانِ إخوانا
إنّي لمنهُمْ وإن غابوا وإن شَهِدوا حتى المماتِ وما سُمّيتُ حَسّانا
[ ديوانه ١/ ٩٦ ].
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #26  
قديم 14-03-2016, 06:07 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

ما شاء الله!
نفع الله بكم جميعاً
وحيّا الله أبا ابراهيم

قالَ أَبو صَخر كُثَيِّر بنُ عبد الرَّحمن:

وقالَ ليَ الواشونَ: ويحَكَ إنَّها بغَيرك حقًّا يا كَثيرُ تَهيمُ

قال الآمديُّ: وعلى أن كُثَيِّراً قد ذكَرَ اسمَهُ في شِعرهِ مُكبَّراً، إمَّا ضَرورةً
وإمَّا اعتِماداً لتَفخيم اسمِهِ وأنْ لا يأتي به مُحقَّراً.اهـ ثمَّ ذكرَ البيت.
[ الموازنة، ص:1/10]
والبيتُ في ديوانه بلفظ: وقال ليَ البُلّاغُ......الخ
كُثَيِّرٌ: بِضَم الْكَاف وَفتح الْمُثَلَّثَة وَكسر الْياء الْمُشَدّدَة التَّحْتِيَّة.(الخزانة)
وفيه يقولُ الأحوص، أو غيرُه (الأغاني):
لعَمري لَقَد جاءَ العراقَ كُثَيِّرٌ بأُحدوثَةٍ مِن وَحيِهِ المُتَكذِّبِ

ولإحسان عبّاس رأيٌ في اسمِ كثيّر، انظرهُ في مقدّمة الدّيوان
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #27  
قديم 15-03-2016, 10:05 AM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 143
شكرَ لغيره: 1,114
شُكِرَ له 306 مرة في 128 حديث
افتراضي

بارك الله لكم.

ولضابئ بن الحارث ينعى نفسه، وكان عثمان أهانه وركسَه في السجن لجنايةٍ:
وقائلةٍ لَا يُبعدِ اللهُ ضابئًا ... إِذا القِرنُ لم يُوجدْ له مَن يُنازلُه
طبقات الشعراء لابن سلام
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمد بن عبد الحي ) هذه المشاركةَ :
  #28  
قديم 15-03-2016, 10:14 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

نفعَ اللَّهُ بكم

قالَ أبو الطَّيِّبِ أحمدُ بن الحُسَيْن:
جَمَعَتْ بَيْنَ جِسْمِ أَحْمَدَ والسُّقْـ ـمِ وبَيْنَ الجُفونِ والتَّسْهيدِ
.
قالَ أبو العلاءِ أحمدُ بن عبدِ اللهِ في «اللَّامع العزيزيّ 1/ 369»:
( ذَكَرَ «أَحْمَدَ»، وهو يعني نفسَه. وقيلَ: إنَّ أبا عليٍّ الفارسيَّ كانَ يُسَمِّي هذا التَّجْريدَ، ويجوزُ أن يكونَ أخَذَه عن بعضِ الأشياخِ، ومِثْلُهُ كَثيرٌ في الشِّعْرِ، ومنهُ قولُ الأخطلِ:
أَلَـمَّ علَى عِنَباتِ العَجُوزِ وقُفَّتِها مِنْ غِياثٍ لَـمَمْ
يعني بغِياثٍ نَفْسَهُ ) انتهى.
.
والبيتُ في «شِعرِ الأخطلِ 506» -صنعة السُّكَّريِّ-، وقالَه لامرأةِ أبيهِ -وكان يرعَى أعنُزًا لها-، وكانت تنقَعُ من ألبانِها لبَنيها مِنْ أبيهِ، وهم يتصبَّحونَ، ويُبَكِّرُ الأخطلُ في مِعزاها، حتَّى إذا قامَ بنوها ملأَتْ لهم أكفَّهم زبيبًا، ثمَّ أعطتْهم ذلك اللَّبَن، فتحسَّوا به. وإنَّها خرجَتْ، وتركتِ الأخطلَ في البيتِ، فأكلَ الزَّبيبَ، وحسا اللَّبنَ، فجاءتْ علَى تلك الحالِ، فجعلَتْ تحذفُهُ بالـمِحراثِ الَّذي يُحْرَثُ به النَّار، وتدعو عليه. وفاتَها، فلم تقدرْ على أخذِه، فقالَ:
أَلَـمَّ علَى عِنَباتِ العَجُوزِ وحُسْوَتِها مِنْ غِياثٍ لَـمَمْ
فظَلَّت تُهَينِمُ في بيتِها وتَلْعَنُ واللَّعْنُ مِنْها أَمَمْ
وكانَ أوَّلَ شيءٍ قالَهُ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #29  
قديم 15-03-2016, 11:37 AM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

شكرَ الله لكم
وقد أفادنا اللّامع العزيزي فائدة عزيزة، فالذي نحنُ فيه فنٌّ تنبَّهوا له وسمَّوه (التّجريد) بورك فيكم وفي فوائدكم
وقد مرَّ بي أنَّ بعض العلماء المتأخّرين أشارَ إلى مثلِ هذا، لكن لا أذكرُ الآن أينَ قرأتُ ذلك، فالله أعلم

ولأبي خراشة، خُفاف بن نَُدبة:

فإنْ تَكُ خَيلي قد أُصِيبَ صَميمُها فعَمداً على عَيني تَيمّمْتُ مالِكَا
أقُولُ لَهُ، والرُّمحُ يأطِرُ مَتنَهُ: تأمَّلْ خُفافاً! إنَّني أنا ذلِكَا

خُفاف، بالضَّمّ، صحابيٌّ، ونَُدبة أمُّه، وكانت امرأةً سوداء، وأبوه: عُمير بن الحارث بن الشَّريد السُّلميُّ، فهو ابنُ عمّ الخَنساء، وهو من أَغربَة العَرَب
يأطِرُ: يثْنى ويَعطفُ. متنَهُ: المتنان مُكتَنفا الصّلب من العَصَب واللَّحم. والمراد أنَّ الرُّمح يَعطف ظَهرَ مالك ويثْنيه من قُوَّتِه.
أنا ذلكا: أَنا ذَلِك الْفَارِس الَّذِي سَمِعت بِهِ، فالإشارة لتَعظيم المُشارِ إليه

[ الشّعرُ والشُّعراء، 1/330] و [ الخزانة، 5/439]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #30  
قديم 15-03-2016, 01:58 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,438
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

باركَ اللهُ فيكم، وفي فوائدِكم الحِسانِ.
قال بِشرُ بنُ عَوانةَ:
أفاطمَ لو شهدتِّ ببطنِ خَبْتٍ وقد لاقى الهِزَبْرُ أخاكِ بِشْرا
إذن لرأيتِ ليثًا أمَّ ليثًا هِزَبْرًا أغْلبًا يَبْغي هِزَبْرا
تَبَهْنَسَ إذ تقاعسَ عنه مُهْري مُحاذرةً فقلتُ: عُقِرْتَ مُهْرا
أنِلْ قَدَمَيَّ ظَهْرَ الأرضِ إنِّي وجدتُّ الأرضَ أثبتَ منك ظَهْرا
وقلتُ لهُ وقد أبدَى نِصالًا محدَّدةً ووجهًا مُكْفَهِرّا
يُدِلُّ بمِخْلَبٍ وبحَدِّ نابٍ وباللَّحَظاتِ تحسبُهنَّ جَمْرا
وفي يُمناي ماضي الحدِّ أبقَى بمضربِه قِراعُ الخَطْبِ أثْرا
ألم يبلغْكَ ما فعلتْ ظُباهُ بكاظمةٍ غداةَ لقيتُ عَمْرا
وقلبي مثلُ قلبكَ كيف يخشَى مُصاوَلةً ولستُ أخافُ ذُعْرا
وأنت ترومُ للأشبالِ قُوتًا ومُطَّلَبي لبِنتِ العَمِّ مَهْرا
ففيمَ ترومُ مثلي أن يُوَلِّي ويتركُ في يديكَ النَّفْسَ قَسْرا
نصحتُك فالتمسْ يا ليثُ غيري طعامًا إنَّ لحمي كان مُرَّا
فلمَّا ظنَّ أنَّ الغشَّ نصحي وخالفَني كأنِّي قلتُ هُجْرا
مشَى ومشَيتُ من أسدَيْن راما مَرامًا كانَ إذْ طلباه وَعْرا
يُكَفْكِفُ غِيلةً إحدَى يديه ويبسُطُ للوُثوبِ عليَّ أُخْرَى
هززتُ له الحسامَ فخلتُ أنِّي شققتُ به لدى الظَّلماءِ فَجْرا
وجدتُّ له بجائشةٍ رآها بأن كَذَبَتْه ما مَنَّتْهُ غَدْرا
وأطلقتُ المهنَّدَ من يميني فقدَّ له من الأضلاعِ عَشْرا
بضَرْبةِ فَيْصلٍ تَرَكَتْهُ شَفْعًا وكان كأنَّه الجُلمودُ وَتْرَا
فخرَّ مضرَّجًا بدمٍ كأنِّي هَدَمْتُ به بناءً مُشْمَخِرَّا
وقلتُ له: يَعِزُّ عليَّ أنِّي قَتَلْتُ مُناسِبي جَلَدًا وقَهْرا
ولكن رُمْتُ شيئًا لم يَرُمْهُ سواكَ فلم أُطِقْ يا ليثُ صَبْرا
تُحاوِلُ أن تعلِّمَني فِرارًا لَعَمْرُ أبي لقد حاوَلْتَ نُكْرا
فلا تَبْعَدْ فقد لاقَيْتَ حُرَّا يحاذِرُ أن يُعابَ فمتَّ حُرَّا
.
«الحماسة البصرية 324- 327». والأبياتُ في «مقامات البديع»، وغيرِها. انظر: حاشية المحقِّق د. عادل سليمان جمال. وذكرَ فيها أنَّ بعض الرُّواة نسبَ الأبيات لعَمْرو بن معدي كرب، ومطلعُها في زعمِهم:
أكبشة لو شهدتِّ ببطنِ جبٍّ وقد لاقَى الهِزبرُ أخاكِ عَمْرا
ووردت الأبياتُ أيضًا في «منتهى الطَّلب 8/ 256- 259».
وذكر الزِّرِكْليُّ في «الأعلام 2/ 55» أنَّ بِشرَ بنَ عَوانةَ اسمٌ اخترَعه بديعُ الزَّمان لشاعرٍ وضعَ له قصَّة في مقاماتِه. فاللهُ أعلمُ.
وعذرًا على الإطالةِ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
أيهما أصوب أن يقال : ( لا ذكرٌ معها أم لا ذكرَ معها ) في هذه الجملة ؟ أحمد بن حسنين المصري حلقة النحو والتصريف وأصولهما 1 29-04-2013 12:32 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ