ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #16  
قديم 22-04-2016, 08:54 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم

قال الأزهريُّ:
وَقَالَ ابْنُ الْأَعرَابِي: السِّنْبِسُ: السَّرِيع. وسَنْبَسَ: إِذا أسرَع، يُسَنْبِس سَنْبَسةً.
قَالَ: وَرَأَتْ أمُّ سِنْبِسٍ فِي النّوم قبلَ أَن تَلِدَه قَائِلا يَقُول لَهَا:

إِذا وَلَدْتِ سِنْبِسًا فأنبِسِي

أنبِسي: أَي: أسرعي.
[ تهذيب اللغة، 13/12]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #17  
قديم 23-04-2016, 09:21 AM
أم محمد أم محمد غير شاهد حالياً
قيِّم سابق
 
تاريخ الانضمام: Dec 2008
السُّكنى في: رأس الخيمة
التخصص : ربة بيت
النوع : أنثى
المشاركات: 1,032
شكرَ لغيره: 583
شُكِرَ له 1,992 مرة في 748 حديث
افتراضي

.

فإن أبا اليقظان قال: تزوج رجل امرأة، فعاهد كل واحد منهما صاحبه ألا يتزوج الآخر بعده، ومات الرجل، فلما انقضت عدة المرأة أتاها النساء، فلم يزلن بها حتى تزوجت. فلما كانت ليلة هدائها أغفت بعد ما هُيئت، فإذا هي بالرجل آخذًا بعضادتي الباب يقول: ما أسرع ما نسيتِ العهد يا رباب!
ثم قال:
حَيَّيتُ ساكنَ هذا البيت كلهمُ ... إلا الرباب فإني لا أحيّيها
أمست عروسًا وأمسى منزلي جدثًا ... إن القبور تُواري من ثوى فيها
فانتبهت فزعةً، فقالت: والله لا يجمع رأسي ورأسه بيت أبدًا. ثم تخالعا.
[ "تعبير الرؤيا" لابن قتيبة الدينوري (٥٥، ٥٦) ].
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أم محمد ) هذه المشاركةَ :
  #18  
قديم 23-04-2016, 02:14 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

بارك اللَّهُ فيكم
قالَ أبو عبد الله بن بقي:
سمعتُ في النَّومِ رجلًا يبكي، وهو يُنشِدُ أبياتًا منها:
أَسَالَ نَهْرَ الدَّمْعِ مِن ناظِري حَمامةٌ تَشْدو علَى ناضِرِ
[ «الإفادات والإنشادات 134» لأبي إسحاقَ الشَّاطبيِّ ]
وقالَ أيضًا:
استيقظتُ من نَوْمةٍ نِمْتُها في القائلةِ في شهر رجب عام 756 وأنا أُنشِدُ هذا البيتَ:
ولا يَبْلُغُ القُصَّادُ كُلَّ مُرادِهِمْ إذا عَدِمُوا زادًا مِنَ العِلْمِ نافِعا
[ «الإفادات والإنشادات 139» ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #19  
قديم 23-04-2016, 03:43 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

بارك الله فيكم

قال ياقوت في ترجمة ابن الأثير أبي السّعادات(ت:606 هـ):
وحدثني عزُّ الدِّين أبو الحسَن قال: حدَّثني أخي أبو السعادات قال:
كنتُ أشتغلُ بعلم الأدب على الشيخ أبي محمد سعيد بن المبارك بن الدَّهان النَّحوي البغدادي بالموصل، وكان كثيراً ما يأمرُني بقولِ الشِّعر وأنا أَمتنعُ من ذلك
قال: فبينا أنا ذات ليلةٍ نائمٌ رأيتُ الشَّيخَ في النَّوم وهو يأمُرني بقول الشِّعرِ، فقلتُ له: ضَع لي مِثالًا أعملُ عليه فقالَ:

جُبِ الفلا مُدمنًا إن فاتَك الظَّفرُ وخُدَّ خَدَّ الثَّرى واللَّيلُ مُعتَكرُ

فقلتُ أنا:

فالعزُّ في صَهَوات الخيلِ مَركبُهُ والمجدُ يُنتِجُهُ الإسراءُ والسَّهَرُ

فقال لي: أحسنتَ هكذا فقل، فاستيقظتُ فأتممتُ عليها نحوَ العشرين بيتًا.
[ معجم الأدباء، ص: 2270]
وأبو السّعادات هو المحدّث الأديب، صاحب"النّهاية في غريب الحديث والأثر" و"البديع في علم العربية"، وغيرهما
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #20  
قديم 23-04-2016, 04:48 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

نفع الله بكم

وقال ياقوت أيضاً في ترجمة عليّ بن يحيى المنجِّم :
قال أحمد بن أبي طاهر: كنتُ يومًا عند أبي الحَسن عليِّ بن يحيى المنَجِّم في أيّام المعتَمد فدخلَ عليه ابنُه هارون فقالَ له: يا أبتِ رأيتُ في النَّوم
أميرَ المؤمِنينَ المعتمد وهو في دارِهِ على سَريره، إذ بَصُرَ بي فقالَ: أقبِل عليَّ يا هارون، يزعُمُ أبوك أنَّك تقولُ الشِّعر، فأنشِدني طريدَ هذا البَيت:


أَسالَت على الخدَّين دمعًا لوَ انَّهُ منَ الدُّرِّ عِقدٌ كانَ ذُخرًا من الذُّخرِ

فلم أردَّ عليه شيئًا وانتبهت؛
قال أحمد: فزحفَ إليه عليُّ بن يحيى غضبًا وقال: ويحك فلِم لم تقل:

فلمَّا دنا وَقتُ الفراقِ وفي الحَشا لفُرقَتها لذعٌ أحرُّ من الجَمرِ
أَسالَت على الخدَّين دمعًا لوَ انَّهُ منَ الدُّرِّ عقدٌ كانَ ذُخرًا من الذُّخرِ

قال ابنُ أبي طاهر: فانصرفنا مُتعجبين من حِفظ هارون لما هَجَس في خاطره في النَّوم، ولمبادَرة عليِّ بن يحيى وسرعتِهِ في القول.
[ معجم الأدباء، ص: 2015]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #21  
قديم 23-04-2016, 08:55 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

اختياراتٌ بديعةٌ. ما شاء الله!
باركَ الله لكَ، وزادكَ علمًا.
وقالَ ياقوت أيضًا في ترجمةِ ابنِ الدَّهَّان النَّحْويِّ:
وقيلَ: إنَّ ابنَ الدَّهَّانِ قالَ: رأيتُ في الـمَنامِ شخصًا أعرفُهُ، وهو يُنشِدُ شخصًا كأنَّه حبيبٌ لَهُ:
أيُّها الـماطِلُ دَيْني أَمَـــلِيٌّ وتُـماطِــــلْ
عَلِّـلِ القَـلْبَ فإنِّــي قانِعٌ منكَ بباطِلْ
وقيلَ: إنَّ هذين البيتين كانَ ابنُ الدَّهَّان يُنشِدُهما دائمًا، وينسبهما إلَى نفسِه.
[ معجم الأدباء 1371 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #22  
قديم 24-04-2016, 03:25 PM
أم محمد أم محمد غير شاهد حالياً
قيِّم سابق
 
تاريخ الانضمام: Dec 2008
السُّكنى في: رأس الخيمة
التخصص : ربة بيت
النوع : أنثى
المشاركات: 1,032
شكرَ لغيره: 583
شُكِرَ له 1,992 مرة في 748 حديث
افتراضي

وفقكم الله.

قال أبو محمد: وسمعتُ من يذكر أنَّ رجلًا رأى في المنام أنه أُدخل الجنة، فرأى فيها جواري على شاطئ نهر، فقال: من أنتنَّ؟ فقلن:
ذَرَانا إلهُ النَّاس ربُّ محمَّـدٍ ..... لقـــومٍ علـى الأقـدامِ بالليــلِ قُــوَّمُ
يُناجُونَ ربَّ العالمين إلَـهَهُمْ .... وتَسري همومُ القومِ والنَّاسُ نُوَّمُ
وروى عمارة بن عثمان الحلبي، عمن سمع ابن عاصم، قال: قالت رابعة: اعتللتُ علَّة قطعتني عن التهجد، فرأيت قائلًا في النوم يقول:
صلاتكِ نــــــورٌ والعبـادُ رُقـــــــــودُ ..... ونومُكِ ضدٌّ للصَّلاةِ عَنيدُ
وعُمرُكِ غُنْمٌ إن عقلتِ ومهلةٌ ..... يســيرُ ويفنَــى دائبًــا ويَبيــدُ
قالت: ثم استيقظتُ بنداء الفجر .
[ "تعبير الرؤيا" لابن قتيبة (58، 59) ].
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أم محمد ) هذه المشاركةَ :
  #23  
قديم 24-04-2016, 03:48 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

قالَ ابنُ خلّكان في ترجمة الصَّاحب بن عبَّاد:
( قال أبو القاسم بن أبي العلاء الشَّاعر الأصبهانيُّ:
رأيتُ في المنام قائلًا يقولُ لي: لـِمَ لَـمْ تَرْثِ الصَّاحبَ مع فضلِك وشِعْرِكَ؟
فقلتُ: ألجمَتْني كثرةُ محاسنِه، فلم أدرِ بمَ أبدأُ منها، وقد خفتُ أن أقصِّرَ وقد ظنَّ بي الاستيفاءَ لها،
فقالَ: أجزْ ما أقولُه، فقلتُ: قُلْ،
فقالَ:
ثوَى الجودُ والكافي معًا في حُفَيرةٍ
فقلتُ:
ليأنسَ كلٌّ منهما بأخيهِ
فقالَ:
هما اصطحبا حَيَّيْنِ ثمَّ تَعانَقا
فقلتُ:
ضَجيعَيْنِ في لحدٍ ببابِ دزيهِ
فقالَ:
إذا ارتحل الثَّاوُونَ عن مستقرِّهمْ
فقلتُ:
أقاما إلى يومِ القيامةِ فيهِ
ذكر هذا البياسيُّ في حماسته ) انتهى.
[ «وفيات الأعيان 1/ 231» ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #24  
قديم 24-04-2016, 05:15 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

قال ابنُ حجَر في ترجمة شرفِ الدّين ابْن القَيسرانيّ(ت: 707هـ):

وَذكر الصَّفَدِي عَن ابْن سيد النَّاس أَنَّ ابْن القيسراني توجه مَعَ السُّلْطَان فِي وقْعَة غازان أَو غَيرهَا قَالَ فرأيته فِي الْمَنَام
كَأَنَّهُ منصرف عَن الْوَقْعَة وَقد انتصر فَأَخْبرنِي بِالْفَتْح فنظمت بَيْتَيْنِ فَاسْتَيْقَظت وَأَنا أحفظُ الأوَّلَ منهما:

الْحَمدُ لله جَاءَ النَّصْرُ وَالظَّفرُ واستبشَرَ النَّيِّرانِ الشَّمْسُ وَالْقَمَرُ

وكتبتُ إِلَيْهِ أعلِمهُ بذلك فَكتبَ لي جَوَابا فِيهِ:

لَهُ آمُرٌ بِالرُّشد فِي يقَظاته وَفِي النّوم يهديه لخير الطَّرائقِ
فَإِن قَامَ لم يدأَب لغير فَضِيلَة وَإِن نَام لم يحلم بِغَيْر الْحَقَائِقِ


[ الدُّرر الكامنة لابن حجَر، 5/288]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #25  
قديم 25-04-2016, 01:44 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

رُوِيَ عن عَمْرو بن شيبانَ الـحلبيِّ قالَ: رأيتُ ليلةَ قتل المتوكِّل قائلًا يقولُ:
يا نائمَ العَيْنِ في أقطارِ جُثْمانِ أفِضْ دُموعَكَ يا عَمْرو بن شيبانِ
أمَا ترَى الفِتيةَ الأرجاسَ ما فَعَلوا بالهاشميِّ وبالفَتْحِ بن خاقانِ
وافَى إلى اللهِ مظلومًا فضجَّ لهُ أهلُ السَّماوات مِن مَثْنى ووُحْدانِ
وسوفَ تأتيكمُ أخرَى مُسَوَّمةٌ تَوقَّعوها لها شأنٌ مِنَ الشَّانِ
فابْكُوا على جَعْفَرٍ وارثُوا خَليفتَكمْ فقد بَكاهُ جميعُ الإنسِ والجانِ
قالَ: فأصبحتُ، فأخبرتُ النَّاسَ، فجاءَ نَعْيُهُ أنَّه قُتِلَ في تلك اللَّيلةِ.
[ البداية والنهاية 14/ 455 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #26  
قديم 25-04-2016, 02:53 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

نفع الله بكم

ذكرَ الثَّعالبيُّ أنَّ شَيخ الدَّولتين وصاحبَ الجَيشين الأميرَ الأديبَ أبا سعيد أَحْمدَ بن شَبيب الشَّبيبيّ
رأى شخصًا مثل بَين يَدَيْهِ في المنام وَقَالَ لَهُ:

قد نلْتَ مَا لَم تَنلهُ قبلكَ الْأُمَمُ

فعَمِلَ أَبُو عبد الله مُحَمَّد بن حَامِد قصيدةً مدحَهُ بها وانتظمَ فيها ذلك المصراع، أوَّلُها:

الْبَينُ خمرٌ وَلَكِن سُكرها سَقَمُ وَالْحبُّ نُعمى وَلَكِن فِي غَدٍ نِقَمُ
إِنَّ المحبينَ أَحْرَارٌ وأنفسُهم لمن يحبُّونَ فِي حُكم الْهوى خَدَمُ

إلى أَن قالَ:
وَقد غَدا وَهْوَ شَيخُ الدَّولتين كَمَا للحَضرتَين بِهِ عزٌّ ومُنتَظَمُ
لذاك فِي النَّوم شَخصُ الصِّدْقِ قَالَ لَهُ قد نلْتَ مَا لم تَنلْهُ قبلكَ الْأُمَمُ


[ يتيمة الدّهر، 4/289]
المراد بالدَّولتين، السّاسانية والبوَيهية، والرّجل اختصَّ بهما وعمِل لهما
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #27  
قديم 26-04-2016, 01:36 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

نفع الله بكم
حكَى الملكُ المنصورُ صاحبُ حماة أنَّه رأَى في مَنامِه شخصًا يُنشِدُهُ قصيدةً مدحًا فيه، فلـمَّا انتبهَ مِن منامِه لـمْ يَحْفَظْ منها إلَّا بيتًا واحدًا، وهو:
مَلْكٌ إذا سُـمْتَهُ القَوافـي وافاكَ مِنْها بألْفِ فاءِ
فضمَّ إليه أبياتًا.
[ "شعر بني أيُّوب 414"، عن "مفرج الكروب 4/ 84" ]
لطيفة
أنفذَ رجلٌ إلى سيف الدَّولةِ أبياتًا يذكرُ أنَّه رآها في النَّومِ، يشكو الفقرَ فيها، فقالَ أبو الطيِّبِ:
قَدْ سَمِعنا ما قُلْتَ في الأحلامِ وأنَلْناكَ بَدْرةً في الـمَنامِ
وانتَبَهْنا كما انتبهْتَ بِلا شَيْ ءٍ وكانَ النَّوالُ قَدْرَ الكَلامِ
كُنتَ في ما كَتَبْتَهُ نائمَ العَيْـ ـنِ فهَلْ كُنتَ نائمَ الأقلامِ
أَيُّها الـمُشْتَكي إذا رَقَدَ الإِعْـ ـدامَ لا رَقْدَةٌ معَ الإعدامِ
اِفْتَحِ الجَفْنَ واترُكِ القَوْلَ في النَّوْ مِ ومَيِّزْ خِطابَ سَيْفِ الأنامِ
الَّذي لَيسَ عَنهُ مُغْنٍ وَلا مِنْـ ـهُ بَديلٌ ولا لِـما رامَ حامِ
كُلُّ آخائِهِ كِرامُ بَني الدُّنْـ ـيا ولَكِنَّهُ كَريمُ الكِرامِ
[ التبيان في شرح الديوان 3/ 377 ]
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #28  
قديم 27-04-2016, 02:12 AM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

شكرا لكم

قال ابنُ العديم:
وحُكيَ عن أبي الفضل عبد المنعم بن الحسَن بن اللُّعيبة أَنَّه رأَى في المنام كأنَّ شيخًا يعرفُه أَنشدَه:

مهلًا أبا الفضل لاتَضرَعْ إلى أحدٍ واقنَعْ فأَنت وذو الإكثارِ أَكفاءُ
صُن ماءَ وجهِك واكفُفْ عن إراقَتِهِ لظاهرِ اللُّؤمِ ما في وَجههِ ماءُ


[ تذكرة ابن العديم، ص:239]
وصدقَ الشّيخ، فقد قيل: القناعةُ عزٌّ، والإعتبارٌ كَنزٌ، والخُنوع عَجزٌ، ومن عدِمَ القناعةَ لم يَزدهُ الوجدُ غنًى، وقد أحسَنَ من قال:
تَبدَّلَ بالمَطامِعِ منهُ يأساً وبالضَّرَعِ القناعَةَ فاسْتَراحا
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
  #29  
قديم 27-04-2016, 02:11 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,439
شكرَ لغيره: 8,285
شُكِرَ له 12,158 مرة في 5,023 حديث
افتراضي

.


قال أبو إسحاق الشَّاطبيُّ في «الإفادات والإنشادات 165»:
( أنشدني شيخنا الأستاذ العالم أبو سعيد بن لب -حفظه الله-، قال: أفقتُ من نومة نمتُها وأنا قد نظمتُ بيتًا ونصف آخَر، ثم زدتُّ عليه بيتًا ونصفًا، فصارت ثلاثة أبيات، وهي:
تألَّقَ برقٌ بذات الفَضا فأومض في القلبِ إذْ أومضا
وحُلَّت معاقدُ صَبري به وأظْلَمَ أُفْقي به إذْ أَضا
ذكرتُ به معهدًا للصِّبا وذكَّرني طيبَ عيشٍ مضَى
ثم سألناه بعد ذلك الزيادةَ عليها، فزاد عليها تسعة أبيات، قيَّدتُّها في غير هذا، وأنشدَنا الجميعَ لثلاث ليالٍ بقين من ذي القعدة عام ستين وسبعمئة ) انتهى.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #30  
قديم 27-04-2016, 03:54 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,186
شكرَ لغيره: 1,298
شُكِرَ له 2,310 مرة في 1,130 حديث
افتراضي

بورك فيكم

قَالَ الْعِمَاد الْكَاتِب قَرَأت فِي تَارِيخ السَّمْعَانِيّ قَالَ سَمِعت أَبَا الْفَتْح عبد الرَّحْمَن بن أبي الْغَنَائِم
الأديب الْكَاتِب مذاكرةً يَقُول: رَأَيْتُ فِي مَنَامِي منشداً ينشدني هذَيْن الْبَيْتَيْنِ:


أعاتبُ فِيك اليَعملات على السُّرى وأسأَلُ عَنْك الرّيحَ من حَيْثُ هبَّتِ
وأُطبقُ أحناءَ الضُّلوعِ على جَوًى جَمِيعٍ وصَبرٍ مُسْتَحِيلٍ مُشتَّتِ


قَالَ أَبُو الْفَتْح فَلَمَّا انْتَبَهت جعلت دأبي السُّؤَال عَن قَائِل هذَيْن الْبَيْتَيْنِ مُدَّة فَلم أجد مخبرا عَنْهُمَا وَمضى على ذَلِك مُدَّة سِنِين
ثمَّ اتّفق نزُول أبي الْحسن عَليّ بن مسْهر الْمَذْكُور فِي ضيافتي فتجارينا فِي بعض النكت إِلَى ذكر المنامات فَذكرت لَهُ حَال الْمَنَام الَّذِي رَأَيْته
وأنشدته الْبَيْتَيْنِ الْمَذْكُورين فَقَالَ أُقسمُ بِاللَّه أَنَّهُمَا من شعري من جملَة قصيدة وأنشدني مِنْهَا:


إِذا مَا لِسَانُ الدَّمعِ نمَّ على الْهَوى فَلَيْسَ بسرٍّ مَا الضُّلوعُ أجَنَّتِ
فو الله مَا أَدْرِي عَشِيَّةَ ودَّعَت أناحَتْ حماماتُ اللِّوى أم تَغنَّتِ
وأعجبُ من صَبر القَلوص الَّتِي سَرَت بهودَجك المزمومِ أَنَّى اسْتَقَلتِ

أعاتبُ فِيك اليَعملات ... الْبَيْتَيْنِ

قَالَ فعَجبِنا من هَذَا الِاتِّفَاق.
[ الوافي بالوفيات، 21/91]

منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( أحمد البخاري ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
الأنوار ومحاسن الأشعار - الشمشاطي ( بي دي إف ) صالح العَمْري مكتبة أهل اللغة 0 13-06-2014 10:42 AM
نزهة الأبصار في محاسن الأشعار - العنابي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 18-02-2011 08:26 PM
نفح الأزهار في منتخبات الأشعار - شاكر البتلوني ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 1 22-09-2010 08:28 PM
طلب : أجمل الأشعار عن الأم عبد الله بن إسماعيل حلقة الأدب والأخبار 6 21-05-2010 09:21 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 04:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ