ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > مُضطجَع أهل اللغة
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 12-07-2012, 07:58 AM
ابتسام البقمي ابتسام البقمي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
التخصص : البلاغة والنقد والأدب
النوع : أنثى
المشاركات: 46
شكرَ لغيره: 8
شُكِرَ له 24 مرة في 17 حديث
افتراضي ألا بذكر الله تطمئن القلوب

( ألا بذكر الله تطمئن القلوب )
قال الله : ( فاذكروني أذكركم ) (1) وقال : ( الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) (2 ) وقال : (واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون ) ( 3 ) .
وفي الحديث الشريف : ( عن أبي هريرة _ _ قال : كان رسول الله _ _ يسير في طريق مكة فمر على جبل يقال له : جمدان (بضم الجيم ) ، فقال : ( سيروا هذا جمدان سبق المفردون ) قالوا : وما المفردون يا رسول الله ؟ قال : ( الذاكرون الله كثيرا ) رواه مسلم .
( وعن أبي هريرة قال : قال رسول الله : ( يقول الله : أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه إذا ذكرني فإن ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي وإن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم وإن تقرب إلي شبرا تقربت إليه ذراعا وإن تقرب إلي ذراعا تقربت إليه باعا وإن أتاني يمشي أتيته هرولة ) رواه البخاري ومسلم .
وعن عبد الله بن بسر أن رجلا قال : يا رسول الله إن شرائع الإسلام كثرت علي فأخبرني بشيء أتشبث به قال : ( لا يزال لسانك رطبا بذكر الله ) رواه الترمذي وحسنه وابن ماجه وابن حبان والحاكم وقال : صحيح الإسناد
وعن أبي موسى
قال : قال النبي صلى الله عليه
وسلم : ( مثل الذي يذكر ربه والذي لا يذكر ربه مثل الحي والميت ) رواه البخاري .
وأنوع الذكر كثيرة وعظيمة وأفضلها القرآن الكريم ثم قول : سبحان الله والحمد لله والله أكبر ولا إله إلا الله ( كما جاء في الحديث ) فالذكر لله يكون باللسان وهناك أذكار كثيرة ويسيرة وفضلها عند الله عظيم ، فالمسلم يذكر ربه في الصلاة وبعد الصلاة وقبل النوم وبعد النوم وقبل الأكل والشرب وبعد الأكل والشرب وقبل دخول الخلاء وبعد الخروج منه وعند الخروج من المنزل وعند دخوله وعند السفر وفي الإقامة وقبل الدخول إلى المسجد وبعد الخروج منه وعند زيارة المريض وعند لقاء العدو وفي التهنئة بالزفاف وفي التعزية وعند نزول المصيبة وعند نزول المطر وعند سماع الرعد ورؤية البرق وفي الدعاء وعند ساعة الموت بكلمة الحق : لا إله إلا الله .
ويمكن للمسلم أن يستعين بالله ويقول بعد كل صلاة : ( اللهم أعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك ) كما ورد في الحديث ، ويستعين بكتيبات الذكر والدعاء وحصن المسلم ، وهذا معلوم لديكم إنما هي ذكرى والذكرى تنفع المؤمنين ، وبالله _ _ السداد والتوفيق .
كما أن المسلم يذكر ربه بقلبه بتقوى الله وخشيته وابتغاء مرضاته .
وبالفعل بفعل الفرائض والطاعات والنوافل .
واجتناب كبائر الذنوب والفواحش والمحرمات والنواهي .
أسال الله _ _ أن يجعلني وإياكم ممن يخاف الله ويتقيه وممن يذكرونه قياما وقعودا وعلى جنوبهم
وأن يعننا على ذكره وشكره وحسن عبادته آمين .
( 1 ) سورة البقرة : الآية 152
( 2 ) سورة آل عمران : الآية 191
( 3 ) سورة الجمعة : الآية 10
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( ابتسام البقمي ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
ربيع القلوب ( تلاوات وفوائد ) هَذِه سَبِيْلِي حلقة العلوم الشرعية 25 12-03-2017 12:42 AM
( قبر ) تؤنث أم تذكر ؟ محمد داوود حلقة فقه اللغة ومعانيها 2 28-02-2012 12:06 PM
الشرائع هي غذاء القلوب وقوتها أم محمد حلقة العلوم الشرعية 0 23-11-2010 01:54 PM
ثمار القلوب في المضاف والمنسوب - الثعالبي ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 14-10-2010 11:00 AM
دمع القلوب أبو طعيمة حلقة الأدب والأخبار 2 18-06-2008 11:40 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 02:17 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ