ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العلوم الشرعية
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 25-01-2018, 07:23 PM
محمد البلالي محمد البلالي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2014
السُّكنى في: اليمن
التخصص : نحو وصرف
النوع : ذكر
المشاركات: 247
شكرَ لغيره: 144
شُكِرَ له 208 مرة في 121 حديث
افتراضي تنبيه البريَّة على حُرمة الأناشيد الموسيقيَّة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد :

إنَّ ممَّا يجهله كثيرٌ من المسلمين حرمةَ الأناشيد التي تصاحبها الآلات الموسيقية ( الإيقاع ) ، واعلم أنه لا فرق من حيث التحريمُ بين الأغاني الماجنة الخليعة وبين الأناشيد الموسيقية اللهم إلا أن الأغاني الماجنةَ أشدُّ إثما وتحريما لكونها تشتمل على كلامٍ ساقطٍ خليع ، والدليل على حرمة الأناشيد الموسيقية عدةُ أدلة منها :

1- ما جاء عند الإمام البخاري معلقا بصيغة الجزم ووصله بعضهم كأبي داود من حديث أبي عامر الأشعري قال : قال رسول الله : ليكونن في أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف... صححه الألباني.

2- عن أنس قال : قال رسول الله : ليكونن في هذه الأمة خسف وقذف ومسخ وذلك إذا شربوا الخمور واتخذوا القينات وضربوا بالمعازف رواه ابن أبي الدنيا وصححه الألباني.

3- عن أنس أيضا قال : قال رسول الله صلى للله عليه وسلم : صوتان ملعونان في الدنيا والآخرة : مزمار عند نعمة ، ورنةٌ عند مصيبة رواه البزار وصححه الألباني لغيره.

4- عن ابن عباس ما قال : قال رسول الله : إن الله حرم الخمر والميسر والكوبة... رواه أبو داود وصححه الألباني .

ومعنى ( الكوبة ) الطبل.

قال شيخ الإسلام ابن تيمية : والآلات الملهية قد صح فيها ما رواه البخاري في صحيحه تعليقا مجزوما به اه‍.

فانظر كيف أن شيخ الإسلام قد نبه أن النهي موجَّهٌ للآلة نفسِها ، وهو الفهم الصحيح قطعا.

وهناك غير هذه الأحاديث مما يدل على تحريم المعازف .

وجه الدلالة من هذه الأحاديث أن النبي قد نص على تحريم المعازف والمعازف جمع (معزف) وهي كل آلة طرب ولهو ، فأنت ترى النبيَّ حرم المعازف وهذا عموم يشمل كل آلة يعزف بها سواء أكانت في غناء أم في إنشاد ، وإن الأمر الذي يجهله أكثر المسلمين أنهم يعتقدون أن الآلاتِ الموسيقيةَ لو كانت خاليةً من الكلام الفاحش فإنها جائزةٌ وهذا فهمٌ سقيمٌ وغلطٌ ظاهر ، يبين ذلك أن الكلامَ الفاحشَ والساقطَ محرمٌ بكل حال سواءٌ أصاحبته الموسيقى أم لا فبقي مَعَنا الآلة الموسيقية فهل نقول إنها حلال لأن الكلامَ ليس فاحشا أو ساقطا؟!! الجواب قطعا ( لا ).

ونؤكد مرة أخرى على أن رسول الله قد نص على تحريم المعازف ( الآلات ) عموما فمن قال : إن المعازفَ في الأناشيد جائزةٌ فعليه الدليل ولن يجد إلى ذلك سبيلا.

فهذه نصيحة لكل مسلم ومسلمة مِمَّن ابتلي بسماع الأناشيد الموسيقية أن يتقوا الله فهم في حقيقة الأمر يستمعون للغناء ويلحقهم الوعيدُ الواردُ في الأحاديثِ المذكورةِ والله المستعان.

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( محمد البلالي ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
تنبيه على تنبيه في مجلة مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية صالح العَمْري حلقة فقه اللغة ومعانيها 3 28-03-2017 02:30 PM
تنبيه حول خطأ في كتاب جواهر البلاغة أبو الحسن بن حسن حلقة البلاغة والنقد 2 18-04-2016 07:10 PM
تنبيه بخصوص تشابه في الأسماء صالح العَمْري مُضطجَع أهل اللغة 0 22-07-2011 11:26 PM
تنبيه علي الحمداني مُضطجَع أهل اللغة 0 23-07-2008 10:58 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 04:24 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ