ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العروض والإملاء
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #16  
قديم 19-05-2017, 06:18 PM
خشان خشان خشان خشان غير شاهد حالياً
محبوس عن المشاركة
 
تاريخ الانضمام: Feb 2009
التخصص : مهندس
النوع : ذكر
المشاركات: 265
شكرَ لغيره: 10
شُكِرَ له 65 مرة في 53 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
قالَ عبد الرَّحمن بن عبيد الله السَّقَّاف في «العود الهنديّ عن أماليَّ في ديوان الكنديّ» (3/ 401) [تح: محمد الخطيب، تبحير الأبيات: أحمد المحمد، ط. دار المنهاج]:
(وإن تعجَّبْتَ فاعْجَبْ ممَّن سَوَّلَ له الهوَى، واستخفَّه الجهلُ، وذهبَ به التَّعصُّبُ النَّاشئُ عن مجرَّدِ التَّقليدِ إلى غايةٍ مطوِّحةٍ من الغُرورِ بالقصيدةِ المستهلَّةِ بهذا [مِن مجزوءِ الرَّمَلِ]:
حَفَّ كَأْسَها الـحَبَبُ فَهْيَ فِضَّةٌ ذَهَبُ) انتهى.
والصَّوابُ أنَّ البيتَ من المقتضبِ، لا مِن مجزوءِ الرَّمَلِ.
لو سُكّن آخر حرف من كل شطر لكان من مجزوء الرمل.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( خشان خشان ) هذه المشاركةَ :
  #17  
قديم 19-05-2017, 07:38 PM
صالح سعيد النائلي صالح سعيد النائلي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jul 2016
التخصص : نحو
النوع : ذكر
المشاركات: 71
شكرَ لغيره: 274
شُكِرَ له 80 مرة في 42 حديث
افتراضي

بوركت أستاذ خشان، هو كذلك لو كان البيت مفردًا، لكنه من قصيدة مطلقة القافية.
منازعة مع اقتباس
  #18  
قديم 21-05-2017, 02:54 PM
خشان خشان خشان خشان غير شاهد حالياً
محبوس عن المشاركة
 
تاريخ الانضمام: Feb 2009
التخصص : مهندس
النوع : ذكر
المشاركات: 265
شكرَ لغيره: 10
شُكِرَ له 65 مرة في 53 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل صالح سعيد النائلي مشاهدة المشاركة
بوركت أستاذ خشان، هو كذلك لو كان البيت مفردًا، لكنه من قصيدة مطلقة القافية.
صدقت أستاذي الكريم.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( خشان خشان ) هذه المشاركةَ :
  #19  
قديم 23-07-2017, 05:12 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

قالَ أبو العَلاءِ الـمَعَرِّيُّ في «اللَّامعِ العزيزيِّ» (1/ 683) [تح: د. عبد الله الفلاح، ط. دار الصحوة]:
(وأنشَدَ الفَرَّاءُ:
لَدُنْ كَبِيرًا إِلَى أَنْ مَسَّهُ الـخَرَفُ) انتهى.
قالَ المحقِّقُ في الحاشيةِ: (الرَّجز في الموضح: 2/ ق62 نقلًا عن المؤلِّف) انتهى.
والصَّوابُ أنَّ ما أنشدَه الفرَّاءُ شطرٌ من البَسيطِ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #20  
قديم 07-08-2017, 05:18 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

.

في «الحماسة البصريَّة» (ص165) [تح: د. عادل سليمان جمال، ط. مكتبة الخانجي] قصيدةٌ للأَفْوَه الأَوْديِّ أوَّلُـها:
إِنْ تَرَيْ رَأْسِيَ فِيهِ قَزَعٌ وشَواتي خَلَّةٌ فيها دُوَارُ
نُسِبَتْ في الفهرسِ (ص1819) إلى الخفيفِ.
والصَّواب أنَّها من الرَّمَلِ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #21  
قديم 08-08-2017, 02:30 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

.

قال الـملّا عليّ القاري في «شرح تصريف العِزِّيِّ» (ص20) [تح: ماهر حبوش، ط. دار اللباب]:
(وكقولِ الشَّاعرِ:
قد مَضَى يومانِ وهذا الثَّالـي وأنتَ بالـهِجْـرانِ لا تُبَالـي
الشَّاهِدُ في (الثَّالي) حيثُ أَبْدَلَ الثَّاءَ الـمثلَّثةَ ياءً مُثنَّاةً مِن تَـحْتُ) انتهى.
قالَ المحقِّقُ في تخريجِ البيتِ: (الرجز في «المفصل» للزمخشري (ص511)، و«شرح الشافية» للرضي (3/ 213)، و«الممتع» لابن عصفور (ص250)، وعندهم: «قد مـرَّ يومان...») انتهى.
ما وَرَدَ عندَهم هُو الصَّوابُ، وما أُثْبِتَ في الكتابِ مكسورٌ في وَزْنِهِ، فكانَ مِنَ الـمُسْتَحْسَنِ التَّنبيهُ علَى ذلكَ.
وقد ضُبِطَ قولُه: (بالـهِجْرانِ) بضَمِّ الهاءِ، والصَّوابُ كسرُها.
والله أعلمُ.
وقالَ المؤلِّفُ في الكتابِ نفسِه (ص21):
(وقدِ انتَظَمَ الـمجموعُ في هذا البيتِ إجماليًّا:
صَحِيحُ مَعْ مِـثَالِ مَعْ مُضاعَفِ لَفِيفُ ناقِصُ مَـهْموزٌ أجْوَفُ) انتهى.
لعلَّ الـمحقِّقَ أرادَ أن يَضْبِطَهُ عَلَى الرَّجَزِ، فاستقامَ له الشَّطْرُ الأوَّلُ، ولَـمْ يَسْتقِمِ الثَّانـي، فهو مكسورٌ.
ويظهَرُ لي أنَّ البيتَ مِنَ الوافِرِ، ويُضبَطُ علَى هذا النَّحْوِ:
صَحِيحٌ مَعْ مِـثَالٍ مَعْ مُضاعَفْ لَفِيفٌ ناقِصٌ مَـهْموزٌ اجْوَفْ
وفيه سنادُ تأسيسٍ، ويسلَمُ منه إذا قيلَ: (مُضَعَّفْ).
والله أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #22  
قديم 16-08-2017, 01:40 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

.

في «دُرَّة الغَوَّاص» للحريريِّ (ص148) [تح: محمَّد أبو الفضل إبراهيم، ط. المكتبة العصرية]:
(وعليه قولُ دِعْبِل في ذمِّها:
بغدادُ دار الـمُلوكِ كانَتْ حتَّى دَهاها الَّذي دَهاها
ما سُرَّ مَن رَا بسُرَّ مَن رَا بَلْ هِيَ بُؤسٌ لِـمَن رآها) انتهى.
................
نُسِبَ البيتانِ في الفهرسِ (ص204) إلى المنسرحِ، والصَّوابُ أنَّهما من مخلَّعِ البسيطِ.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #23  
قديم 18-09-2017, 02:08 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

.
.
ذَكَرَ عبدُ القادرِ البغداديُّ في «خزانتِه» (10/ 20 وما بعدَها) [تح: عبد السَّلام هارون، ط: الخانجي] أبياتًا مِن قَصيدةٍ لجميلِ بن مَعْمَر العُذْريّ، مطلَعُها:
رَسْمِ دَارٍ وَقَفْتُ في طَلَلِهْ كِدتُّ أَقْضِي الحياةَ مِن جَلَلِهْ
ونُسِبَتْ في فهرسِ الأشعارِ (12/ 231، 232) إلَى المنسرحِ، والصَّوابُ أنَّها مِنَ الخَفيفِ.
.
• وعلَى ذِكرِ نسبةِ الأبياتِ إلى المنسرحِ: فقد اتَّفقَ أن مرَّ بي وأنا أتصفَّحُ «التّمام في تفسيرِ أشعارِ هُذيل» لابنِ جنّي [تح: أحمد القيسي، وخديجة الحديثي، وأحمد مطلوب، ط: العاني] قولُ جميلٍ (ص79):
رَسْمِ دارٍ وقفتُ في طَلَلِهْ كِدتُّ أَقْضِي الغَداةَ مِن جَلَلِهْ
وعلَّقَ المحقِّقونَ عليه في الحاشيةِ: (البيت لجميل بثينة (ديوانه ص81)، وقد كتبَ النَّاسخُ على الحاشيةِ: «رواية: (كِدتُّ أَقْضِي الحياةَ مِن جَلَلِهْ)، وربَّما وَرَدَ بها: (أُقَضِّي) بالتَّشديدِ، ذكرَه الصَّاحبُ بنُ عبَّاد في كتاب «الروزنامج» عن أبي سعيدٍ السِّيرافيِّ») انتهى.
.
فقلتُ: كيفَ يصِحُّ ورودُه بالتَّشديدِ وهو يُصيِّرُهُ إلَى المنسرحِ؟!
فرجعتُ إلَى «الروزنامجة» [تح: محمد آل ياسين، ط: النهضة]، فوجدتُّ فيه (ص97) خبرًا يُفيدُ أنَّ الصَّاحبَ بن عبَّاد قعدَ إلى أبي سعيدٍ السِّيرافيِّ، وبعضُهم يقرأُ «الجمهرةَ»، فأنشدَ:
رَسْم دارٍ وقفتُ في طَلَلِهْ كِدتُّ أُقَضِّي الغَداةَ مِن جَلَلِهْ
فقالَ الصَّاحب: أيُّها الشَّيخ! هذا لا يجوزُ، والمصراعانِ على هذا النَّشيدِ يخرجانِ من بحرَيْنِ؛ لأنَّ:
رَسْم دارٍ وقفتُ في طَلَلِهْ
فاعلاتُنْ مفاعِلُنْ فَعِلُنْ
كِدتُّ أُقَضِّي الغَداةَ مِن جَلَلِهْ
مُفْتَعِلُنْ مَفْعُلاتُ مُفْتَعِلُنْ
فذاك من الخفيفِ، وهذا من المنسرحِ. فقال: لمَ لا تقولُ: الجميعُ من المنسرحِ، والمصراع الأوَّل مخزومٌ؟ فقلتُ: لا يدخلُ الخزمُ هذا البحرَ؛ لأنَّ أوَّلَهُ (مستفعلن)، (مفاعلن) هذه مُزاحَفةٌ عنه، وإذا حذفْنا متحرِّكًا بقَّيْنا ساكنًا، وليس في كلام العربِ ابتداءٌ به، وإنَّما هو:
كِدتُّ أَقْضِي الغداةَ مِن جَلَلِهْ
بتخفيفِ الضَّادِ. فأمرَه بتغييرِه، ورفَعَني إلى جنبِه. انتهى كلامُه.
وقولُه: (مخزوم) و(الخزم) كذا جاءَ في الكتابِ، والصَّوابُ أن يكونَ بالرَّاء. والله أعلمُ.
.
• وعلَى ذِكرِ الخَرْمِ: فمن الاتِّفاقِ الحَسَنِ أنَّه جاءَ في الصَّفحة السَّابقةِ للمذكورةِ مِنَ «التّمام» (ص78) حديثٌ عن الخَرْمِ شبيهٌ بهذا، وأنَّ الخرمَ لا يكونُ إلَّا في ما أوَّلُه وتدٌ مجموعٌ، قالَ ابنُ جنّي: (فإذا حُذِفَ الأوَّلُ من المتحرِّكينِ خَلَفَه للابتداءِ به الثَّاني منهما، فأمَّا ما أوَّلُه (مستفعلن) فإنَّكَ إنْ حذفتَ الميمَ لزمكَ الابتداءُ بالسَّاكنِ، وهو السِّينُ) انتهى.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
  #24  
قديم 18-09-2017, 02:33 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,419
شكرَ لغيره: 8,259
شُكِرَ له 12,112 مرة في 5,005 حديث
افتراضي

في «ديوان أبي حيَّان الأندلسيِّ» (ص148) [تح: د. أحمد مطلوب، ود. خديجة الحديثي، ط: العاني] أبياتٌ أوَّلُـها:
رَماني الرَّشَا بِسَهْمٍ مُصِيبٍ بِهِ فُؤادي
ونُسِبَتْ إلَى المجتثِّ، والصَّوابُ أنَّها من المضارعِ.
.
وفي (ص185) بيتانِ قالَ فيهما:
هنيئًا لكَ النَّجْلُ السَّعيدُ الَّذي بِهِ سَعِدْنا لقَدْ وافاكَ بالبِشْرِ والبُشْرَى
لَئِنْ كُنتَ قد جَفَّتْ بِرَوْضِكَ زَهْرَةٌ فقَدْ أَطْلَعَ الرَّحْمَنُ في أُفْقِكُمْ بَدْرَا
ونُسِبا إلَى البسيط، والصَّواب أنَّهما من الطَّويل.
.
وفي (ص248) أبياتٌ أوَّلُـها:
لَقَدْ كَمَلَتْ مَحاسِنُها فَما يَبْدُو بِهَا نَقْصُ
ونُسِبَتْ إلَى الهزجِ، والصَّوابُ أنَّها من مجزوءِ الوافرِ.
.
ومثلُ ذلك ما جاءَ في (ص291)، فقد نُسِبَتْ أبياتٌ أوَّلُـها:
تَبَدَّى لِي مِنَ السَّجْفِ كَمِثْلِ البَدْرِ في النِّصْفِ
إلَى الهزجِ، والصَّوابُ أنَّها من مجزوءِ الوافر؛ لوُرودُ (مُفَاعَلَتُنْ) بفتحِ اللَّامِ في القَصيدةِ، كقولِه:
سَبَانِي مِنْهُمُ قَمَرٌ غَرِيبُ الشَّكْلِ والوَصْفِ
.
وفي (ص339) أبياتٌ أوَّلُـها:
ذَابَ قَلْبي لِحادِثٍ طَرَقَهْ حِينَ قالُوا ماتَ الفَتَى صَدَقَهْ
ونُسِبَتْ إلَى المنسرحِ، والصَّواب أنَّها من الخفيفِ.
وهذا كقَوْلِ جميلٍ المتقدِّمِ في المنازَعةِ السَّابقةِ:
رَسْمِ دَارٍ وَقَفْتُ في طَلَلِهْ كِدتُّ أَقْضِي الحياةَ مِن جَلَلِهْ
.
والله أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( عائشة ) هذه المشاركةَ :
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
أسئلة عروضية شاعر حلقة العروض والإملاء 23 05-03-2017 04:12 PM
هل الشعر ظاهرة عروضية؟ خشان خشان حلقة العروض والإملاء 0 30-04-2016 08:21 PM
تنبيه على خطأ في النسخة المحققة من البيان والتبيين محمد بن إبراهيم حلقة الأدب والأخبار 0 06-01-2012 02:09 AM
تنبيه على خطأ طريف في النسخة المحققة من كتاب ( أخبار أبي تمام ) محمد بن إبراهيم حلقة الأدب والأخبار 8 28-09-2011 03:51 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 08:17 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ