ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العروض والإملاء
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 23-07-2011, 06:04 PM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي الدرة الأرجوزة في رسم الكلم المهموزة

إخواني في الله ،
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعدُ :

فإليكمْ ـ يا إخواني ـ أُرجوزةً في رَسْمِ الهمزةِ ، نظمتُها عام 1988 ، وقدَّمْتُها هديةً لأستاذي الدكتورِ : رمضان عبد التواب ، اعترافًا بفضلِه ، وشكرًا له ؛ فهُو الذي أرشدَني إلى قاعدةِ : أقوى الحركاتِ التي ضبطتْ رَسْمَ الهمزةِ ، ومما هو جديرٌ بالذكر أنني لمْ أحاولْ تغييرَ حرفٍ فيها بعد أنْ وقعتْ في يدِهِ ـ ـ ولوْ كانَ لي ذلك لجاءتِ الآن أجودَ سبكًا ، وهَا هِي :
الدُّرَّةُ الْأُرْجُوزَةُ فِي رَسْمِ الْكَلِمِ الْمَهْمُوزَةِ

نَظْم مَحْمُود أَبُو سَرِيع
بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
يَقُولُ رَاجِي رَحْمَةِ السَّمِيعِ ذُو الْعَجْزِ مَحْمُودٌ أَبُو سَرِيعِ
الْحَمْدُ للهِ الَّذِي بِالْقَلَمِ قَدْ عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمِ
وَأَفْضَلُ الصَّلَاةِ وَالتَّسْلِيمِ عَلَى النَّبِيِّ الْمُصْطَفَى الْكَرِيمِ
وَبَعْدُ فالْمَقْصُودُ نَظْمُ قَاعِدَهْ تَكُونُ فِي الْهَمْزَةِ ذَاتَ فَائِدَهْ
وَلَسْتُ عَنْ عَوْنِ الْإِلَهِ فِي غِنَى حَتَّى أَنَالَ مَا رَجَوْتُ مِنْ مُنَى
مُقَدِّمَةٌ
اعْلَمْ بِأَنَّ الْهَمْزَةَ الْمَنْظُومَهْ تَأْتِي عَلَى كَمْ صُورَةٍ مَرْسُومَهْ
فَفِي ابْتِدَاءِ كِلْمَةٍ تَأْتِي وَفِي وَسَطِهَا كَمَا أَتَتْ فِي الطَّرَفِ
مُفْرَدَةً وَتَارةً عَلَى أَلِفْ أَوْ يَاءٍ اوْ وَاوٍ وَكُلٌّ قَدْ أُلِفْ
وَذَا يَكُونُ باخْتِلَافِ الْمَوْقِعِ أَوْ بِاخْتِلَافِ الضَّبْطِ ثُمَّ الْمَوْضِعِ
أَوَّلًا : الْهَمْزَةُ الِابْتِدَائِيَّةُ
فَهَمْزةٌ لِلْقَطْعِ أَوْ لِلْوَصْلِ قَدْ صَوَّرُوهَا أَلِفًا فِي الشَّكْلِ
وَبِاخْتِلَافِ الضَّبْطِ لَا نُبَالِي فَرَسْمُهَا كَذَا بِكُلِّ حَالِ
لَكِنَّهَا إِنْ فُتِحَتْ ثُمَّ تَلَا مَدٌّ بِصُورَةٍ لَهَا قَدْ شُكِّلَا
فلْتَكْتَفُوا بِمَدَّةٍ فَوْقَ الْأَلِفْ وَصُورَةُ الْمَدِّ وُجُوبًا تَنْحَذِفْ
إِذْ لَا نَرَى تَوَالِيَ الْأمْثَالِ لِحِرْصِ خَطِّنَا عَلَى الْجَمَالِ
اسْتِثْنَاءٌ
وَخَرَجَتْ عَنْ ذَاتِ الِابْتِدَاءِ لَئِنْ لِئَلَّا مَعَ هَؤُلَاءِ
وَهَمْزَةُ الْوَصْلِ أَوِ اسْتِفْهَامِ تُوَسِّطُ الْهَمْزَةَ فِي الْأَحْكَامِ
وَلَا يَضُرُّ دُونَ ذَا مَا سَبَقَا مِنْ أَيِّ حَرْفٍ لِلْمَعَانِي الْتَحَقَا
ثَانِيًا : الْهَمْزَةُ الْمُتَوَسِّطَةُ
وَهَمْزَةٌ تَوَسَّطَتْ أَصَالَهْ أَوْ دَخَلَتْ فِي الْحُكْمِ لَا مَحَالَهْ
فانْظُرْ إِلَيْهَا وَاضْبِطَنَّ شَكْلَهَا وَلْتَضْبِطِ الَّذِي يَكُونُ قَبْلَهَا
وَانْظُرْ إِلَى الشَّكْلَيْنِ بِاعْتِبَارِ أَقْوَاهُمَا فِي الْجِنْسِ وَالْمِقْدَارِ
ثُمَّ اكْتُبِ الْهَمْزَةَ وَفْقَ الْأَوْلَى أَوْ حَسَبَ الْأَقْوَى لَدَيْكَ شَكْلَا
تَرْتِيبُ الْحَرَكَاتِ وَالسُّكُونِ مِنْ حَيْثُ الْقُوَّة
هَذَا وَأَقْوَى الْحَرَكَاتِ مَا يَكُونْ بِالْكَسْرِ فَالضَّمِّ فَفَتْحٍ فَسُكُونْ
وَالسَّاكِنُ الْمُعْتَلُّ عِنْدِي يَغْلِبُ حَرَكَةً لِجِنْسِهَا يَنْتَسِبُ
فَالْيَاءُ حَرْفُ الْمَدِّ أَقْوَى ثَمَّهْ مِنْ كَسْرَةٍ وَالْوَاوُ مِنْ ذِي الضَّمَّهْ
وَأَلِفٌ أَقْوَى هُنَا مِنْ فَتْحَةِ وَدُونَ هَذِي سَاكِنٌ ذُو صِحَّةِ
وَإِنْ تُرِدْ تَرْتِيبَهَا مُفَصَّلَا فَالْيَاءُ ثُمَّ الْكَسْرُ فَالْوَاوُ تَلَا
وَضَمَّةٌ فَأَلِفٌ فَفَتْحُ ثُمَّ أَخِيرًا سَاكِنٌ يَصِحُّ
مَا يُنَاسِبُ كُلَّ حَرَكَةٍ وَسُكُونٍ
ثُمَّ السُّكُونُ صَحَّ أَوْ أُعِلَّا يَطْلُبُ إِفْرَادًا لَهَا مَحِلَّا
ثُمَّ ثَلَاثُ الْحَرَكَاتِ تَطْلُبُ حَرْفًا لِجِنْسِ الْحَرَكَاتِ يُنْسَبُ
فَرَسْمُكَ الْهَمْزَةَ يَا أَوْ نَبْرَهْ مُوَافِقٌ حَقًّا لِجِنْسِ الْكَسْرَهْ
وَرَسْمُهَا وَاوًا أَتَى مُوَافِقَا هُنَا لِجِنْسِ ضَمَّةٍ مُطَابِقَا
كَمَا يَكُونُ رَسْمُهَا عَلَى أَلِفْ مُنَاسِبًا لِفَتْحَةٍ كَمَا أُلِفْ
اسْتِثْنَاءَاتٌ مِنَ الْقَاعِدَةِ الْعَامَّةِ
الاسْتِثْنَاءُ الْأَوَّلُ
هَذَا وَقَدْ شَذَّتْ هَنَا مَوَاضِعُ ثَلَاثَةٌ لَيْسَ لَهُنَّ رَابِعُ
فَهَمْزَةٌ قَدْ صَوَّرُوهَا أَلِفَا وَبَعْدَهَا مَدٌّ بِرَسْمِهَا وَفَى
فَهَذِهِ تُفْرَدُ إِنْ لَمْ يَتَّصِلْ مَا قَبْلَهَا بِمَا يَلِي بَلْ يَنْفَصِلْ
أَمَّا إِذَا أَمْكَنَ الِاتِّصَالُ فَانْبِرْ لِكَيْ لَا تَلْتَقِي الْأَمْثَالُ
مِثَالُهَا الْقُرْءَانُ وَالْمِرْءَاةُ مُفَاجَئَاتٌ وَمُكَافَئَاتُ
لَكِنَّ ذَا وَذَاكَ لَمْ يَعُدْ أَحَدْ عَلَيْهِ مِنْ أَهْلِ الرُّسُومِ يَعْتَمِدْ
بلْ يَرْسُمُونَ مَدَّةً فَوْقَ الْأَلِفْ وَقَدْ ذَكَرْتُ ذَاكَ فِيمَا قَدْ سَلَفْ
الِاسْتِثْنَاءُ الثَّانِى
وَإِنْ رَسَمْتَ الْهَمْزَةَ الْمَذْكُورَهْ وَاوًا وَقَدْ مُدَّتْ بِنَفْسِ الصُّورَهْ
فالْحُكْمُ خُذْ مَا قِيلَ فِيمَا قَدْ سَلَفْ وَبِالْمِثَالِ كُلُّ هَذَا يَنْكَشِفْ
فارْسُمْ عَلَى النَّبْرَةِ فِي الْكُئُوسِ وَأَفْرِدِ الْهَمْزَةَ فِي الرُّءُوسِ
إِذ ْمَدُّهَا لَمْ يَنْفَصِلْ فِي الْأُوَلَى وَفِي الرُّءُوسِ قَدْ أَتَى مَفْصُولَا
الِاسْتِثْنَاءُ الثَّالِثُ
وَإِنْ تَكُ الْهَمْزَةُ طِبْقَ الْقَاعِدَهْ مِنْ حَقِّهَا بِأَنْ تَكُونَ مُفْرَدَهْ
وَأَمْكَنَ اتِّصَالُ حَرْفٍ قَبْلَهَا بِمَا يَلِيهَا فَلْتَضَعْ يَاءً لَهَا
وَهَاكَ شَيْئًا هَيْئَةً وَبِيئَهْ أَمْثِلَةً وَجَيْئَلًا خَطِيئَهْ
وَبَعْضُهُمْ يَقُولُ هَذَا إِنْ وَقَعْ فَرَسْمُهَا بِمَطَّةٍ أَوْ مُتَّسَعْ
وَرَغْمَ أَنَّ مَا رَأَوْهُ مُمْكِنُ فَنَبْرُهَا كَمَا ذَكَرْتُ أَحْسَنُ
ثَالِثًا : الْهَمْزَةُ الْمُتَطَرِّفَةُ
وَهَمْزَةٌ تَطَرَّفَتْ فِي الرَّسْمِ كَهَمْزَةٍ تَوَسَّطَتْ فِي الْحُكْمِ
لَكِنْ مَعَ اعْتِبَارِهَا فِي الْحَرَكَهْ سَاكِنَةً لِلْوَقْفِ لَا مُحَرَّكَهْ
فَرَسْمُ هَذِهِ إِذَنْ لِشَكْلِ حَرْفٍ يَكُونُ قَبْلَهَا بِالْفِعْلِ
إِذْ إِنَّ هَذَا الْحَرْف َمَهْمَا شُكِّلَا يَكُونُ أَقْوَى مِنْ مُسَكَّنٍ تَلَا
الْخَاتمَةُ
وَقَدْ تَقَضَّتْ هَذِهِ الْأُرْجُوزَهْ فِي رَسْمِ تِلَكَ الْكَلِمِ الْمَهْمُوزَهْ
نَظَمْتُهَا أُرْجُوزَةً سَنِيَّهْ وَوَرْدَةً بِرَوْضِهِمْ نَدِيَّهْ
هَدِيَّةً مِنِّي أَنَا مَحْمُودُ لِمَنْ عَلَيَّ بِالدُّعَا يَجُودُ
خَتَمْتُهَا فِي بَلْدَةِ الْمُجَفَّفِ ذَاتِ النَّدَا وَالْفَضْلِ ثُمَّ الشَّرَفِ
هَذَا وَأَرْجُو اللهَ فِي الْخِتَامِ رِضًا وَتَوْفِيقًا عَلَى الدَّوَامِ
وَالْحَمْدُ لِلْوَهَّابِ فِي الْأُخْرَى لَزِمْ وَبِالصَّلَاةِ وَالسَّلَامِ أَخْتَتِمْ



محمود محمد محمود مرسي



1988
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 23-07-2011, 06:37 PM
البدر القرمزي البدر القرمزي غير شاهد حالياً
قيِّم حلقة العروض والإملاء
 
تاريخ الانضمام: Apr 2009
السُّكنى في: الأردن
التخصص : اللغة العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 287
شكرَ لغيره: 320
شُكِرَ له 285 مرة في 136 حديث
افتراضي

ألا رحم الله الأستاذ الدكتور رمضان عبد التواب رحمة واسعة، وسقاه من شآبيب رحمته، فأنا من محبيه، ولطالما زرته في بيته في المَنْيَل، وفي بيته الآخر بمدينة نصر، وكان نعم الأستاذ، كريماً معطاءً، ولطالما استفدنا من مكتبته البديعة، وتفسحنا في بيته الأنيق.ولا زلت أحتفظ في ذاكرتي بالمودَّة والخير لبعض أعلام الأدب بمصرَ، أمثال الأستاذ الدكتور محمد عبدالمطلب أدام الله عليه الصحة وموفور العافية، ولا أنسى كرمه وتفضّله على طلابه، والاحتفاء بهم في بيته بمصر الجديدة، ميدان سفير.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( البدر القرمزي ) هذه المشاركةَ :
  #3  
قديم 23-07-2011, 07:00 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,555
شكرَ لغيره: 5,984
شُكِرَ له 4,607 مرة في 1,461 حديث
افتراضي

أحسنتما بارك الله فيكما، ولا فض فوك يا أبا سريع، وجزيت خيرا على هذه المنظومة البديعة، ولو استطعت أن تنسقها على ملف (بي دي إف) لبادرنا إلى تحميلها والانتفاع بها، بل أشير عليك بشيء أعلى من هذا، وهو أن تطبعها وتبثها في المكتبات فينتفع بها طلاب العلم.
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 24-07-2011, 11:26 PM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

إخواني في الله ،
السلامُ عليكم ورحمةُ الله وَبركاتُه ، وبعْدُ :
فقدْ بَدا لي أنْ أُتْبِعَ النَّظمَ ببعْضِ أَمثلةٍ تُوضِّحَ قاعِدَةَ : أقوَى الْحركاتِ التي جريْنا عليها ، ولسوفَ أحْرِصُ عَلَى أنْ تكُونَ الأمثلةُ شامِلةً مُتدرِّجَةً ؛ حتَّى ينْتفعَ بها إِخوانِي الزُّوَّارُ لا الجلساءُ ؛ فهُمْ ـ أيِ الجلساء ـ لِعلْمِهم في غنًى عنْها ، وهَا هيَ :
1 ـ بِئْر : رُسِمَتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ ؛ لأنها ساكنةٌ ، ومَا قبلَها مكسورٌ، والكسرةُ أقوى منَ السكونِ ، والذي يناسبُ الْكسرةَ الياءُ ؛ ولهذا رُسِمَتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ .
2 ـ لُؤْم : رُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ ؛ لأنها ساكنةٌ ، وما قبلَها مضمومٌ ، والضمةُ أَقوى مِنَ السُّكونِ ، والذي يناسبُ الضمةَ الْواوُ ؛ ولهذا رُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ .
3 ـ رَأْس : رسمتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنها ساكنةٌ ، وما قبلَها مفتوحٌ ، والفتحةُ أقوى منَ السُّكونِ ، والذي يناسبُ الفتحةَ الألفُ ؛ ولهذا رُسِمَتِ الهمزةُ على ألفٍ .
4 ـ سنقرِئُك : رُسِمَتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ ؛ لأنَّها مضمومةٌ ، وما قبلها مكسورٌ ، والكسرةُ أقوى من الضمةِ ، والذي يناسبُ الكسرةَ الياءُ ؛ ولهذا رُسمتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرة .
5 ـ لُؤَي : رُسمتِ الهمزةُ على واوٍ؛ لأنها مفتوحةٌ ، وما قبلَها مضمومٌ ، والضمةُ أقوى من الفتحةِ ، والذي يناسبُ الضمةَ الواوُ ؛ فرُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ .
6 ـ سَأَل : رُسِمَتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنَّها مفتوحةٌ ، وما قبلَها مفتوحٌ ، وكلاهما يطلبُ الألفَ ؛ فرسمتِ الهمزةُ على أَلفٍ .
7 ـ مسْأَلة : رسمتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنها مفتوحةٌ ، وما قبلَها ساكنٌ صحيحٌ ، والفتحةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الألفُ ؛ فرسمتِ الهمزةُ على ألفٍ .
8 ـ مسائِل : رُسمتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ ؛ لأنها مكسورةٌ ، وما قبلها ألفٌ ، والكسرةُ أقوى من الألفِ ، ويناسبُها الياءُ ، فرسمتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ .
9 ـ وضُوءُك : رُسِمَتِ الهمزةُ مفردةً ؛ لأنَّها مضمومةٌ ، وقبلَها الواوُ مدًّا ، والواوُ أقوى من الضمةِ ، ويناسبُها الإفرادُ ؛ فرسمتِ الهمزةُ مفردةً على السطرِ .
10 ـ تفاؤُل : رُسمتِ الهمزةُ على واوٍ ؛ لأنها مضمومةٌ ، وما قبلَها ألفٌ ، والضمةُ أقوى من الألفِ ، والذي يناسبُها الواوُ .
11 ـ سُئِلَ : رُسمتِ الهمزةُ على ياءٍ أو نبرةٍ ؛ لأنها مكسورةٌ ، وما قبلها مضمومٌ ، والكسرةُ أقوى من الضمةِ ، ويناسبُها الياءُ أو النبرةُ .
12 ـ وضوئِك : رُسمتِ الهمزةُ على ياءٍ ؛ لأنها مكسورةٌ ، وما قبلها واوٌ ، والكسرةُ أقوى من الواوِ ، ويناسبُها الياءُ أو النبرةُ .
يُتبعُ إنْ شَاءَ اللهُ ،
والسلام .
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #5  
قديم 25-07-2011, 12:35 AM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

إخوانِي في الله ،
السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ ، وَبَعْدُ :
فقدْ عنَّ لأخيكمْ أن يضعَ لكمْ للتسهيلِ والتقريبِ جدولًا بترتبِ الْحركاتِ والسَّكنات منْ ناحيةِ القوةِ والضعفِ مَعَ ما يناسبُها من رَسْمِ الهمزةِ بَعِيدًا عَنْ علمِ اللُّغَةِ ، وها هو :
مسلسلٌ ..... الحركاتُ والسَّكنات مرتبةً ترتيبًا تنازليًّا .... ما يُناسبُها
..................... الأقوى فالأضعف ...........................
1............. الياء ...................................... إفراد الهمزة
2 ............ الكسرة ................................... الياء
3 ............ الواو ..................................... إفراد الهمزة
4............. الضمة ................................... الواو
5............. الألف ................................... إفراد الهمزة
6 ............ الفتحة ................................... الألف
7 ............ الساكن الصحيح ......................... إفراد الهمزة
إذا ثبَتَ هَذا فلْنُكْمِلْ إِنْ شَاءَ اللهُ :
13 ـ قُرْءَان : الأصلُ فيها : قرْأَان : رُسمتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنها مفتوحةٌ ، وما قبلها ساكنٌ صحيحٌ ، والفتحةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الألفُ ، فرسمت الهمزةُ على ألفٍ ، ولكن جاءَ بعدَها مَدٌّ مصوَّرٌ بصورتِها ؛ وبهذا اجتمعَ ألفانِ ، لكنِ الخطُ العربيُّ ينفرُ من توالي الأمثالِ ، فماذا نفعلُ ؟ ننظرُ هل ما قبلَ الهمزةِ يمكنُ أنْ يتصلَ خطًّا بما بعدَها أم لا ؟ لا ، الراءُ لا يمكنُ أنْ تتصلَ بالألفِ ؛ لذلك ترسمُ الهمزةُ مفردةً على السطرِ ، ومثلُ ذلك : مرْءاةٌ
هذا ، ومما يجدرُ ذكرُه أنَّ كثيرًا من أهل الرسم يفضِّلُ في هذه الحالةِ أنْ تُحذفَ صورةُ الهمزةِ ، ويُكْتَفَى بِوَضْعِ مَدَّةٍ فوْقَ الألفِ المتبقيةِ هكذا :
قرآن ، مرآةٌ .
14 ـ مكافئات : الأصلُ فيها : مُكافأات : رُسِمَتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنها مفتوحةٌ ، وما فبلها مفتوحٌ ، وكلاهما يطلبُ الألفَ ، لكنْ جاءَ بعدها مدٌّ مصوَّرٌ بصورتِها أيْ : ألف ، فاجتمعَ ألفانِ ، والخطُّ العربيُّ ـ كما ذكرتُ ـ ينفرُ منْ توالي الأمثالِ ، فماذا نفعلُ ؟ هنا ننظرُ إلى ما قبلَ الهمزةِ هل يُمكنُ أنْ يتصلَ خطًّا بما بعدَها أم لا ؟ نعمْ ، الفاءُ من الحروفِ التي يُمكنُ أنْ تتصلَ بالألفِ خطًّا ؛ لهذا نرسمُ الهمزةَ على نبرةٍ هكذا : مكافئات ، ومثلُها في ذلكَ : مفاجئاتٌ .
غيرَ أنَّ الأفضلَ ـ كما ذكرتُ في المثالِ السابقِ ـ أنْ نحذفَ صورةَ الهمزةِ ، ونضعَ مدَّةً فوقَ الألفِ المتبقيةِ هَكذا : مكافآتٌ ، ومفاجآتٌ
يتبع إن شاء الله ،
والسَّلام
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #6  
قديم 25-07-2011, 01:47 AM
ابن المهلهل ابن المهلهل غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Aug 2008
التخصص : شاعر
النوع : ذكر
المشاركات: 89
شكرَ لغيره: 92
شُكِرَ له 118 مرة في 45 حديث
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل صالح العَمْري مشاهدة المشاركة
أحسنتما بارك الله فيكما، ولا فض فوك يا أبا سريع، وجزيت خيرا على هذه المنظومة البديعة، ولو استطعت أن تنسقها على ملف (بي دي إف) لبادرنا إلى تحميلها والانتفاع بها، بل أشير عليك بشيء أعلى من هذا، وهو أن تطبعها وتبثها في المكتبات فينتفع بها طلاب العلم.
ولو كان ذلك مع شرح متوسط ( تفكيك الأبيات ) لكان حسنا جدا
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( ابن المهلهل ) هذه المشاركةَ :
  #7  
قديم 25-07-2011, 06:38 AM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

إخوانِي في الله ،
السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ ، وَبَعْدُ :
فإكمالًا لما سبقَ أقولُ ـ وبالله التوفيق ـ:
15 ـ رَءُوف : الأصلُ فيها : رَؤُوف : رُسمتِ الهمزةُ على واوٍ ؛ لأنها مضمومةٌ ، وما قبلها مفتوحٌ ، والضمةُ أقوى من الفتحةِ ، ويناسبُها الواوُ ، فرُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ ، ولكنْ جاءَ بعدَها مَدٌّ مُصوَّرٌ بِصُورتِها أيْ : واو؛ وبهذا اجتمعَ واوانِ ، لكنِ الخطُّ العربيُّ ينفرُ من توالي الأمثالِ ، فماذا نفْعلُ ؟ ننظرُ هل مَا قبلَ الهمزةِ يُمْكِنُ أنْ يتصلَ خطًّا بما بعدَها أم لا ؟ لا ، الراءُ لا يمكنُ أنْ تتصلَ بالواو ؛ لذلك ترسمُ الهمزةُ مفردةً على السطرِ ، ومثلُ ذلك : رُءُوس .
16 ـ مَسْئُول : الأصلُ فيها : مسْؤُول : رُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ ؛ لأنها مضمومةٌ ، وما قبلها ساكنٌ صحيحٌ ، والضمةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الواوُ ، فرسمتِ الهمزةُ على واوٍ، لكنْ جاءَ بعدها مدٌّ مصوَّرٌ بصورتِها أيْ : واو ، فاجتمعَ مثلانِ ، والخطُّ العربيُّ ـ كما ذكرتُ ـ ينفرُ منْ توالي الأمثالِ ، فماذا نفعلُ ؟ هنا ننظرُ إلى ما قبلَ الهمزةِ هل يُمْكنُ أنْ يتصلَ خطًّا بما بعدَها أم لا ؟ نعمْ ، السين من الحروفِ التي يُمْكنُ أنْ تتَّصِلَ بِالواوِ خَطًّا ؛ لهذَا نرْسمُ الهمزةَ على نبرةٍ هكذا : مسْئُول ، ومثلُها في ذلكَ : شُئُون ، كُئُوس ، فُئُوس .
يُتْبَعُ إنْ شاءَ اللهُ ،
والسَّلام
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #8  
قديم 25-07-2011, 07:10 AM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

إخوانِي في الله ،
السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ ، وَبَعْدُ :
فلْنُكْمِلْ إنْ شاءَ اللهُ :
17 ـ شيْئًا : الأصلُ فيها : شيءًا : رُسمتِ الهمزةُ مفردة على السطر ؛ لأنها مفتوحةٌ ، وما قبلها ياءٌ ، والياءُ أقوى من الفتحةِ ، ويناسبُها الإفرادُ ، فرسمتِ الهمزةُ على السَّطرِ ، غيرَ أنَّ رسْمَها بهذا الشكلِ فيه قُبحٌ ؛ ونظرًا لهذا ، ونظرًا لأنَّ ما قبل الهمزة أي الياء مِمَّا يتصلُ بما بعدها .. نظرًا لهذا وذاك رسمنا الهمزةَ على نبرةٍ ، ومثلُها في ذلك : بيئة ، خطيئة ، هيئة ، جيئل ؛ فالهمزةُ في كُلِّ كلمةٍ منْ هذِهِ الكلماتِ مِنْ حقِّها طبقًا لِلْقاعدةِ أنْ تُفردَ على السَّطرِ لكنْ نظرًا لأنَّ ما قبلَها مِمَّا يتصلُ خطًّا بما بعدَها رُسِمَتْ الهمزةُ على نبرةٍ .
مُلاحظةٌ مُهِمَّةٌ :
رأَى أستاذِي ـ رحمهُ اللهُ ـ أنَّ الياءَ في مثلِ هذه الكلماتِ بمنزلةِ الكسرةِ ؛ وعليه تُكْتبُ الهمزةُ ابتدَاءً على يَاءٍ أو نَبرةٍ ، لكِنِ اخترْتُ أنا مَا اخترْتُ ؛ لتتسقَ القاعدةُ : وَهِيَ أَنَّ حُروفَ المدِّ أوِ اللين يناسبُهَا أنْ تُفردَ الهمزةُ على السَّطْرِ ، وقدْ أعجبَهُ مخالفتي لهُ قائلًا : الْمُحَصِّلةُ واحِدةٌ .
يُتْبَعُ إنْ شاءَ اللهُ ،
والسَّلام
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #9  
قديم 25-07-2011, 07:44 AM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

إخوانِي في الله ،
السلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ ، وَبَعْدُ :
فقدْ ذكرتُ في النَّظمِ أنَّ الهمزةَ المتطرفةَ تأخذُ حُكمَ الهمزةِ المتوسطةِ مع اعتبارِ هذِهِ الهمزةِ المتطرفةِ ساكنةً للوقفِ عليها ؛ وذلكَ لأنَّها محلُّ الإعرابِ ، فإذا لمْ نعتبرْها ساكنةً للوقفِ اقتضى ذلك تغييرَ رسمِ الهمزةِ إذا اختلفَ إعرابُ الكلمةِ وضبْطُها ، وهذا أمرٌ عسيرٌ ؛ لهذا إذَا أردْنا رسمَ همزةٍ متطرفةٍ نعتبرُها ساكنةً ، وننظُرُ إلى ما قبلَها ، ونرسمُ الهمزةَ على حرفٍ يناسبُهُ ـ كما قدَّمْنا ـ نظرًا لأنَّ سكونَ الهمزةِ أضعفُ شيءٍ ، وإليكمُ الأمثلةَ :
18 ـ بدَأ : رُسِمَتِ الهمزةُ على ألفٍ ؛ لأنَّها ساكنةٌ باعتبارِ الوقفِ عليها ، وما قبلها مفتوحٌ ، والفتحةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الألفُ .
19 ـ يجرُؤ : رُسِمَتِ الهمزةُ على واوٍ ؛ لأنَّها ساكنةٌ باعتبارِ الوقفِ عليها ، وما قبلها مضمومٌ ، والضمةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الواو .
20 ـ شاطِئ : رُسِمَتِ الهمزةُ على ياءٍ ؛ لأنَّها ساكنةٌ باعتبارِ الوقفِ عليها ، وما قبلها مكسورٌ ، والكسرةُ أقوى من السكونِ ، ويناسبُها الياءُ .
21 ـ دفْء : رُسِمَتِ الهمزةُ مفردةً على السطرِ ؛ لأنَّها ساكنةٌ باعتبارِ الوقفِ عليها ، وما قبلها صحيحٌ ساكنٌ ، وكلاهُمَا يتطلَّبُ إفْرادَ الهمزةِ ـ وإنْ كنَّا لا ننظرُ إلى سكونِ الهمزةِ ـ .
22 ـ سمَاء ، وضُوء ، جرِيء : رُسِمَتِ الهمزةُ في هذِهِ الكلماتِ مُفْردةً على السَّطْرِ ؛ لأنَّها ساكنةٌ باعْتِبارِ الوقْفِ عَليْهَا ، وما قبلَها منْ حُروفِ المدِّ يتطلَّبُ إفرادَ الهمزةِ ، فرُسِمَتِ الهمزةُ فيها مُفردةً على السَّطرِ ، وَهكَذَا في ضَوْءٍ وشيْءٍ .
هذا ، واللهُ الموفقُ ، والسَّلام .
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #10  
قديم 18-08-2011, 03:51 PM
محب الفصحى محب الفصحى غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2011
السُّكنى في: الحبيبة : المملكة العربية السعودية ـ القصيم ـ .
التخصص : حب العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 17
شكرَ لغيره: 16
شُكِرَ له 11 مرة في 8 حديث
افتراضي

ما شاء الله قصيدة رائعة حقا ... ولي عليها بعض الملاحظات [القافوية] :
الأَولى - شكلا ، فيها ترك الردف [عيب].
القاعدة - مفردة : فيها ترك التأسيس [عيب].
وبالعموم فهي تدل على تمكنك من ناصية الإملاء.
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محب الفصحى ) هذه المشاركةَ :
  #11  
قديم 18-08-2011, 06:12 PM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

أخي في الله محب الفصحى ،
السَّلام عليكم ورحمةُ الله وبركاتُهُ ، وبعْدُ :
فاعْلَمْ ـ يا أخِي ـ أنَّ مَا وقعَ في النَّظْمِ من عيبٍ ـ أَعْني سَنادَ الرِّدْفِ والتَّأْسِيسِ ـ مما يَجُوزُ للمولدين أمثالي ، يقُولُ الناظمُ :
وَكُلُّ خُلْفٍ يَسْبِقُ الرَّوِيَّا فَذَا سَنَادٌ قَدْ أتَى مَرْوِيَّا
وذاكَ في رِدْفٍ وَتأْسِيسٍ وَرَدْ حَذْوٍ وَإِشْبَاعٍ وَتَوْجِيهٍ فَقَدْ
ولِلْمُوَلَّدِينَ كُلُّها تحِلّْ نَصَّ على هذا أُولُو عَقْدٍ وَحَلّْ
وَمَعَ أنَّ السَّنادَ جَائزٌ لمثْلِي إِلَّا أنَّني ـ بَاركَ اللهُ فيكَ ـ لا أرْتضِيه ، ولا يَرُوقُ لي ، وقدْ كَانَ يمكنُني التَّخلُّصُ منهُ ، لَكِنْ لم أَشَأْ بَعْدَ أَنْ وقعَ النَّظْمُ في يَدِ أُسْتاذٍ لي ، ولعلَّكَ تلحظُ ذلكَ من قوْلي في المقدِّمةِ :
ومما هُو جَديرٌ بالذكرِ أنني لمْ أحاولْ تغييرَ حرفٍ فيها بعدَ أنْ وقعتْ في يدِهِ ـ ُ ـ ولوْ كانَ لي ذلك لجاءتِ الآنَ أجودَ سبكًا ،
هذا ، وجزاكَ اللهُ خيرًا ، والسَّلام
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #12  
قديم 20-08-2011, 06:38 AM
محمود محمد محمود مرسي محمود محمد محمود مرسي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2010
السُّكنى في: مصر
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 321
شكرَ لغيره: 967
شُكِرَ له 1,230 مرة في 316 حديث
افتراضي

أخي في الله محب الفصحى ،
السَّلامُ عليكمْ ورحمةُ اللهِ وبركاتُهُ ، وَبعْدُ :
فَهَذِهِ ـ يا أَخِي ـ أبياتٌ لفحْلٍ منْ فُحُولِ الْعَربيةِ ، وَقَدْ وقَعَ فيها فِيما وقعْتُ فيهِ مِنْ عَيْبِ السَّنادِ فِى التَّأْسِيسِ وَالرِّدْفِ ، يقُولُ السُّيُوطِيُّ فِي الفَرِيدَةِ :
لِكُلِّ الِاعْرابِ وهَاءَ الغائبِ ولِلْخطابِ الْكَاف جُرَّ وانْصِبِ
وقَالَ ـ رحمَهُ اللهُ ـ :
والعينِ أجْوَفُ وَذُو الثَّلاثَةِ وَاللَّامِ مَنْقُوصٌ وذُو الْأَرْبَعَةِ
وقالَ في الكوكبِ السَّاطعِ :
الْبَاءُ لِلْإِلْصَاقِ والتَّعْدِيَةِ وَالسَّببيةِ والِاسْتِعَانَةِ
وَقَالَ أيْضًا :
يُحْتَجُّ فِي الْأقْوَى بِقَوْلِ الصَّاحِبِ قالَ النَّبيُّ ثمَّ عَنْ أَنَّ النَّبي
وقالَ ـ رحمَهُ اللهُ ـ :
وَهْوَ مَعَ النَّقلِ يُنَاوِي الْأَصْلَا وَمنْهُمَا التَّخْصِيصُ جَزْمًا أَوْلَى
وقالَ ـ رحمهُ اللهُ ـ :
وهكذا إعادةُ الْمُسْتَفْتِي سُؤَالَهُ وَلَوْ تِباع مَيْتِ
وَقالَ :
تُرَجَّحُ الأخْبارُ بِالْعُلُوِّ والفقْهِ فِي رَاوٍ لها وَالنَّحْوِ
وَيَطُولُ النَّقْلُ ـ يا أخِي ـ لو ظللتُ أتتبَّعُ مَا وقعَ فيه هَذا الْإِمامُ الْكَبيرُ منْ سَنادِ الرِّدْفِ والتَّأْسِيسِ وغيرِهما ، وَهَذا لا يَقْدَحُ في نظْمِ الرَّجُلِ ؛ فَقَدْ ذَكَرْتُ لك في المشَاركةِ السَّابقَةِ أنَّ السَّنادَ بأنواعِهِ الْخَمْسَةِ جَائزٌ لِمِثْلِ السُّيوطيِّ ، فهَلْ يَكُونُ مُحَرَّمًا عَلى مَنْ هُو دُونَهُ بكثيرٍ مثلي ، ومَا عَسَى يَكُونُ أَخُوكَ محْمودٌ إِنْ وَقَفَ بِجَانِبِ السُّيُوطِيِّ
ومَنْ تكُونُ أيها الصعلوكُ مَعْ هَؤُلاءِ وَهُمُ الْمُلُوكُ ؟
ومَنْ تكُونُ إن تقفْ بجَانِبِ هَذِي النُّجُومِ الزُّهْرِ والْكَوَاكِبِ ؟
هذا ، والله أعلمُ ،والسَّلام .
منازعة مع اقتباس
الجلساء الذين شكروا لـ ( محمود محمد محمود مرسي ) هذه المشاركةَ :
  #13  
قديم 20-08-2011, 08:11 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,555
شكرَ لغيره: 5,984
شُكِرَ له 4,607 مرة في 1,461 حديث
افتراضي

أحسن الله إليك يا أبا سريع، يسرنا أن يكون في الملتقى رجالٌ مثلُك، لا عَدِمنا مشاركاتك النافعة.
منازعة مع اقتباس
الجليس الذي شكرَ لـ ( صالح العَمْري ) هذه المشاركةَ :
  #14  
قديم 26-01-2012, 01:25 AM
متبع متبع غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jan 2012
السُّكنى في: نجد
التخصص : متبع السلف
النوع : ذكر
المشاركات: 420
شكرَ لغيره: 316
شُكِرَ له 226 مرة في 140 حديث
افتراضي

كتب الله أجرك أستاذي .
__________________
تنبيهات مهمة لطالب العلم الشيخ صالح العصيمي
http://safeshare.tv/w/XJdaxLbdXo [ صوتي ]
انصح باستماع المادة
منازعة مع اقتباس
  #15  
قديم 30-06-2015, 06:50 AM
نضال مشهود نضال مشهود غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2012
التخصص : الحديث
النوع : ذكر
المشاركات: 8
شكرَ لغيره: 0
شُكِرَ له 2 مرة في 2 حديث
افتراضي

نا شاء الله ... بارك الله فيكم
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
من لطائف الكلم في العلم .. أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل مُضطجَع أهل اللغة 184 08-12-2018 11:19 PM
درر الكلم وغرر الحكم - السيوطي ( وورد ) عائشة مكتبة أهل اللغة 2 06-05-2013 06:37 PM
صدر حديثا : المدخل إلى دراسة الأرجوزة العربية - د . المهدي لعرج رائد أخبار الكتب وطبعاتها 0 28-02-2011 08:15 AM
النعم السوابغ في شرح الكلم النوابغ للزمخشري - سعد الدين التفتازاني ( بي دي إف ) عائشة مكتبة أهل اللغة 0 17-01-2011 09:08 AM
الأرجوزة الميئية في ذكر حال أشرف البرية - ابن أبي العز الحنفي ( بي دي إف ) أم محمد المكتبة غير اللغوية 0 07-07-2010 08:35 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 07:43 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ