ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 22-10-2013, 02:20 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,770
افتراضي رحلوا ...

بِسمِ اللهِ الرَّحمنِ الرَّحيمِ


رَحَلوا فما رَحِموا صدَى أنَّاتي بَعُدوا فأجْـرَوْا واكفَ العبَراتِ
هَجَروا جَفَـوْا نَوْمي نَفَوْا وتنكَّروا قد أشعلوا في قلبيَ الجمَراتِ
بانُوا نَأَوْا صَـدُّوا قَسَوْا وكأنَّهم لم يسمعوا يومَ الرَّحيلِ شَكاتي
أقُلوبُهمْ قُدَّتْ مِنَ الحجَرِ الجَليـ ـدِ وقلبي المحزونُ في حَسَراتِ
أبكيهمُ وأظـلُّ أذكرُ بعـدَهمْ عهدًا جميـلاً طيّبَ النَّفَحـاتِ
إذْ كان غُصنُ الوصلِ غضًّا ناضِرًا لم يُفْجَعوا في وصلِهم بشتاتِ
وإذا ذكرتُ جميلَهم وخِصالَهم فاضَت دموعي أُوقـدَتْ زفَراتي
فأبيتُ ليلي سـاهرًا وكأنَّما غضبَتْ جُفوني من لذيذِ سُـباتي
هل يرجعُ العهـدُ القديمُ كما مضَى هيهاتَ تلك بعيدةٌ هيهاتِ
صدقَ الَّذي قد قالَ قولاً ناصعًا من أعذبِ الأشعارِ والكلماتِ :
( سنواتُ عُمري في اللِّقاءِ هُنَيْهَةٌ وهُنَيهةٌ في البَينِ كالسَّنواتِ )
يا ربِّ فـرِّجْ عن فؤادي همَّه أسبغْ علينا واسـعَ الرَّحَماتِ
واجمـعْ إلهي شـملَنا بأحبَّـةٍ في هـذه الدُّنيا وفي الجنَّـاتِ

الثلاثاء 17/12/1434
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 24-10-2013, 05:42 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 482
افتراضي

سنواتُ عُمري في اللِّقاءِ هُنَيْهَةٌ وهُنَيهةٌ في البَينِ كالسَّنواتِ

كأني سمعت هذا البيت من قبل ! أو كأني أعرف قائله !
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 25-10-2013, 09:04 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 482
افتراضي

وكأنه قال قبل هذا :
(طنش تعش!) هي كلمة قد قلتها وجعلتها أبدا شعار حياتي
ما كنت أحسب أننا متفرقو ن وأن موئل جمعنا لشتات
لكنني واليوم حين رأيتهم قد شمروا عن ساعد العزمات
أدركت أن الوهم آل حقيقة وبأنني أمسيت في غفلات
فتبدلت قسمات وجهي بغتة وأحيلت النغمات للآهات
وطفقت أذكر خلة ومودة طالت ورحت أقلب الصفحات
واحرّ قلبي من فراق أحبتي هيهات ينسى ذكرهم هيهات
سنوات عمري ............. الخ
ثم تعود إليه نفسه ويخاطبه ضميره :
وإذا بصوت من ضميري هدني بَلْهَ التندم يا أخا الحسرات
أنسيت حكمة ربنا في حكمه بتداول الأيام والأوقات
وبأن هذي الدار ظل زائل وبأن ربك كاشف الكربات
ماذا اغتمامك إننا لم نجتمع من أجل دنيا أو لأجل فُتات
إنا اجتمعنا ننهل العلم الشريـ ـف وذي لعمري أنبل الغايات
أو ما اجتمعنا للحديث وفقهه وتدارس القرآن والآيات ؟
أ الضاد ما جمعت قلوب أحبتي رغم اختلاف اللون واللكنات ؟
ثم يذكر في بيت ـ لم يعجبني فلا أذكره ـ أنه حسبك أن تعرفت على قوم كرام ذوي حسنات ......
هم زينة الدنيا وخير رجالها وإلى طريق الخير خير هداة
بالله هل جاد الزمان بمثلهم إن كان مَينًا ما أقول فهاتِ !
هذا البيت الأخير أعجبني !
ثم ماذا حصل ؟
فوقفتُ منتَـضِيًا عزيمة صابر متهاديا لأكفكف العبرات
وأصيح في جمع الأحبة قائلا ( مهلا ) وكنت قد استعدت ثباتي
لا توجلوا فلسوف يرجع جمعنا أقوى من ....... الخ
هو يظن أنهم يعانون ما يعاني !!
وسنلتقي حتما ...... الخ
إلى أن ينهي بهذه الوصية :
و وصية قبل الختام أزفها للسائرين على هدى الآيات
أوصيكمُ بتقى الإله وحفظه سيان في الإعلان والإخفات
........
حمدا لربي دائما ثم الصلا ة على الرسول الرحمة المهداة
وأظن افتتاحه كان بـ :
يا ملهم الأنفاس والنبضات ومنزِّلَ الفرقان والآيات
ارحم عبيدا جاء بابك تائبا وأقل إلهي خالقي عثراتي
رباه إني قد أتيتك مثقلا بالذنب ظهري فاعف عن زلاتي
مولاي واحلل عقدة من منطقي كي يفقهوا ما صغت من كلمات
قالوا لقد أزف الفراق فخلتهم يحكون عن وهم وليس بآت
...................
أظن أنه قال هذا كله ، وأظن أنه كان حينها صغيرا دون العشرين من عمره ، وأن هذا من أوليات نظمه ، أوليات لم يكن لها توالٍ ! لأنه لم يقل بعد ذلك إلا البيت والبيتين و .. وما هلك امرؤ عرف قدر نفسه .
فلهذا ينبغي إعذاره في ضعف نظمه وركاكة أسلوبه وضحالة خياله وسذاجة تعبيره !
كأنـــه !
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 25-10-2013, 10:58 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,593
افتراضي

يا أبا فضل قد أوقعتَنا في تُغَلِّس! من ناظمُ هذه الأبيات؟ (فقد تاقت نفسي إلى معرفة مُلحِمِها، وراقِمِ عَلَمِها)، (واشتاقت إلى معرفة أبي عُذرها، ومُقتضِبِ حُلوِها ومُرِّها).
لكن هذه دعابة مني، وإني لأعلم أنك صاحب الأبيات، فليت أَوَّلَكَ كان له آخر، ولوددتُ أنه ما قَلَص بَحرُكَ الزاخر.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ما بين الأقواس مقتبس من (مقامات الحريري) بتغيير يسير.
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 26-10-2013, 08:54 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,770
افتراضي

ما شاءَ اللهُ!
إذا كانَتْ هذه الأبيات لِمَن هُوَ دونَ العِشرين؛ فكيفَ بما تلاها؟
أبياتٌ جميلةٌ بحقٍّ.
بارك الله فيكَ، وزادكَ توفيقًا.

وأشكرُ للأساتذةِ الَّذينَ شكرُوا لأبياتي المتواضعةِ، فجزاهم الله خيرًا.
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 06:45 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ