ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (https://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة العلوم الشرعية (https://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=15)
-   -   الناظم لانفرادات عاصم ( نظم ) (https://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=14909)

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:18 PM

الناظم لانفرادات عاصم ( نظم )
 
1 مرفق
البسملة1
..
الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، نبينا محمد ، وعلى آله وصحبه أجمعين ،
أما بعد : فهذا نظم لانفرادات الإمام عاصم عن القراء العشرة ، فيما اتفق فيه عنه راوياه ، أو اختلفا منفردا كل منهما عن سائر القراء .
وقد جاء في ذهني وأنا أضع لكم هذا النظم ، بيت قيل قديما في تقريظ نظم :
على أنه بكر لناظم دره فاصل1 فكيف بما يتلوه إن شاء ذو العلا
..
فاصل1فاصل2فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647428752
فاصل1فاصل2فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:22 PM

1 مرفق
فاصل1،،،فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647428833
فاصل1،،،فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:23 PM

1 مرفق
فاصل1،،،فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647609210
فاصل1،،،فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:24 PM

1 مرفق
فاصل1،،،فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647609276
فاصل1،،،فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:25 PM

1 مرفق
فاصل1،،،فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647609327
فاصل1،،،فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:25 PM

1 مرفق
فاصل1،،،فاصل1
https://www.ahlalloghah.com/attachme...1&d=1647609918
فاصل1،،،فاصل1

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 06-03-2022 04:26 PM

فاصل2،،،في انتظار نقداتكم وملاحظاتكم ،،،فاصل2

محمد بن إبراهيم 07-03-2022 10:33 AM

اللهم زد، وبارك.
زادكم الله توفيقًا وسدادًا، ونفعَ بكم، وتقبّل منكم.
من عجيب الاتفاقات أن أحد الإخوة المهتمين بهذا الشأن اقترح عليّ قبل أيام أن نقرأ رسالة في انفرادات شعبة لأحد المعاصرين، فإذا بي بعدها أدخل الملتقى لأجد هذا النظم المبارك!

أبو محمد فضل بن محمد 07-03-2022 11:32 AM

بارك الله لك في الموهوب
وشكرت الواهب
وأيم الله قد صدقت فراسة القائل :
على أنه بكر لناظم دره ....... فكيف بما يتلوه إن شاء ذو العلا
فقد تلاه كثير والحمد لله ، ولا زلت في ازدياد من الشفعاء عند الله إن شاء الله تعالى .

عائشة 08-03-2022 06:07 AM

ما شاء الله! بارك الله فيكَ، وشكَر لكَ هذا النَّظمَ البديعَ، وزادكَ توفيقًا.

وردة1 الموضعان المذكوران في (14، و15) من سورة يوسف (كُذِبوا) (فنُجِّيَ) ليسا من انفرادات عاصم -رحمه الله-.
وردة1 ممَّا تفرَّد به عاصم -رحمه الله- ولم يُذكَر في النَّظم:
(فَيُضَاعِفَهُ) في البقرة والحديد.
وردة1 ممَّا تفرَّد به شعبة -رحمه الله- ولم يُذكَر في النَّظم:
في الأنفال: (ولا تَحْسَبَنَّ) بالتاء وفتح السِّين، وفي هود: (وإِن كُلًّا لَّـمَّا) بتخفيف النون وتشديد الميم، وفي الفرقان: (يُضَاعَفُ).

والله تعالى أعلم.

،،، الكتب التي استفدتُّ منها في المراجعة:
1- «التهذيب لما تفرَّد به كلُّ واحد من القراء السبعة» لأبي عمرو الداني.
2- «النشر في القراءات العشر» لابن الجزري.
3- «الشامل في قراءات الأئمة العشر الكوامل من طريقي الشاطبية والدرة» للمعصراوي.

ولي عودة -إن شاء الله-.

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 08-03-2022 12:44 PM

جزاكم الله خيرًا، وشكر الله لكم .
اقتباس:

الموضعان المذكوران في (14، و15) من سورة يوسف (كُذِبوا) (فنُجِّيَ) ليسا من انفرادات عاصم .
هما في الحقيقة موضع واحد لا موضعان ، لأنه انفراد مركب ، ولذا قلت : ( (( قد كذبوا )) فالذال خفف ووصل بقوله : (( نجي من نشاء )) ) ، أي يكون انفرادا له في حال وصل الكلمتين ، وهذا كما قيل في انفراد شعبة في قوله سبحانه تعالى : (( وإن تكن ميتة )) ) فإنه انفرد في الجمع بين التاء في (( تكن )) ونصب (( ميتة )) ، ووافقه في الفعل أبو جعفر فقرأ بالتاء ، ووافقه في النصب غير ابن كثير وابن عامر وأبي جعفر ، وهو كذلك كانفراده فيما ذكرتم في سورة هود ، في قوله تعالى : (( وإن كلا لما )) فإنه انفرد بجمعه بين تخفيف (( إن )) وتشديد (( لما )) ، وإن وافقه غيره في الموضعين استقلالا دون هذا الجمع الذي انفرد به .
وجزاكم الله خيرًا على التنبيه على ما فاتني ، بارك الله فيكم ونفع بكم .
وفي انتظار عودتكم .

عائشة 08-03-2022 01:54 PM

وفيكَ بارك الله، وجزاكَ خيرًا، ونفع بكَ.

صدقتَ، غيرَ أنَّ الكلمتين ليسا في اتِّصالِهما كاتِّصالِ (تكن) بـ(ميتة)، و(إن) بـ(لما)، وقد كان الدَّانيُّ -رحمه الله- يُنبِّهُ على ذلك بقولِه: (لم يجمعْ ذلك غيرُه)، ولم يذكُرْ هذا الموضعَ من سورةِ يوسف، فدلَّ على أنَّهما موضعان منفصِلان، ولا يُذكَرانِ في ما تفرَّد به عاصمٌ عن غيرِه. والله تعالى أعلم.

ومن ذلك: ((لَعَلَّكَ تُرْضَى)) في رواية شُعبةَ، قال الدَّانيُّ: (بضمِّ التَّاء مع التَّفخيمِ، لم يجمعْ ذلك غيرُه)، ومنه في رواية حفص: ((لَتَّخَذْتَ))، قال الدَّانيُّ: (بتشديد التَّاء، وإظهار الذَّال، لم يجمعْ ذلك غيرُه). ولم يُذكَرْ هذان الموضعانِ في النَّظمِ.

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 08-03-2022 02:48 PM

شكر الله لكم .
اقتباس:

ولم يذكُرْ هذا الموضعَ من سورةِ يوسف، فدلَّ على أنَّهما موضعان منفصِلان، ولا يُذكَرانِ في ما تفرَّد به عاصمٌ عن غيرِه. والله أعلم.
كنت كتبت في منازعتي السابقة : ( على أن في النفس شيئا من عد هذا الموضع مع الانفرادات ، لفرق ما بينه وبين ما قيس عليه من الانفراد المركب ) ثم نظرت إلى أن الفصل وإن طال بين كلمتي ( كذبوا ) و(نجي ) إلا أنه لا يصح الفصل بينهما بالوقف لتعلق الجملة الثانية بالأولى ، فحذفت عبارتي ، وقلت أسمع رأي الأستاذة بارك الله فيها .

عائشة 08-03-2022 03:26 PM

وفيكَ بارك الله، وشكَر لكَ -أستاذَنا الكريم-.

وهذا ما بقيَ ممَّا تيسَّر لي من التَّعليقاتِ:

6. يمكِنُ أيضًا في الوزنِ -كما لا يخفى- أن يُقالَ: (شُعْبَةُ) من غيرِ ارتكابِ ضرورةِ صَرْفِه.
9. ما إعراب (يلتبسْ)؟
12. (اهمزْ وهاءً كَسَرَا). أستحسنُ لو قيلَ: (وهاءً اكْسِرَا)؛ ليُعطَفَ أمرٌ على أمرٍ.
16. (ضمَّا) = ضمًّا (خطأ طباعي).
20. (فالباءَ ضُمَّ...). قد يُفهَمَ من هذا أنَّ الخلاف في حركةِ الباء، في حين أنَّه لم يقرأ بالباءِ إلَّا عاصم، والباقون بالنُّون، فلو أمكن تعديلُ هذا الموضع.
29. (بنونٍ بُدِئَتْ). ما رأيكَ في أن يُقالَ: (بُدِيَتْ)؟
33. (يرجعونَ) = نْ
33. (فَرْفُعُهُ) = فَرَفْعُهُ (خطأ طباعي).
34. (وخَفَّفَ). لعلَّها: (وخَفِّفِ).
37. (المنافقونَ) = نْ. وأقترحُ تعديلَ هذا الشَّطرِ.
38. (مَكَانَـٰتٍ). لعلَّ الأَوْلَى: (مَكَانَـٰتِـ) -كـ(عَشِيرَٰتُـ) في البيت (27)-.
42. (بها يضم ياء ((إليه يُرجَعون))). لو أمكن الإشارة إلى أنَّ القراءة بالغيب.
43. (فتح لتا فالنصب حقْ). هل في (فالنصب حقْ) معنًى زائد عن (فتح لتا)؟
48. (خَفُّ). أم (خِفُّ)؟
53. ما الذي جزم الفعلَ (تُضِفِ)؟
55. هل يمكن تعديلُ البيتِ بحيث لا يُسكّنُ (ضُمْ)؟
57. (نوحي إلى). هل يصحُّ هذا في موضع (نوحي إليهم)؟

وجزاكَ الله خيرًا، وزادكَ علمًا ونورًا.

أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل 08-03-2022 06:16 PM

جزاكم الله خيرًا ، وبارك فيكم .
9. ما إعراب (يلتبسْ)؟
التسكين للضرورة ، ويمكن تخريجه على الوقف ، أو إن جاز نقول : التسكين للجزم ، والجازم مقدر ، مفهوم من السياق ، أو نغير ، فماذا تقترحون ؟
20. (فالباءَ ضُمَّ...). قد يُفهَمَ من هذا أنَّ الخلاف في حركةِ الباء، في حين أنَّه لم يقرأ بالباءِ إلَّا عاصم، والباقون بالنُّون، فلو أمكن تعديلُ هذا الموضع.
المراد بيان كيفية قراءته فقط ، ولنقل : ( بالبا ، وضم ثم سكن واقرا ) .
34. (وخَفَّفَ). لعلَّها: (وخَفِّفِ) .
أردتها بالماضي إسنادا لشعبة ، ثم خطابا للقارئ .
37. (المنافقونَ) = نْ. وأقترحُ تعديلَ هذا الشَّطرِ.
هل التعديل من أجل التذييل ؟
42. (بها يضم ياء إليه يُرجَعون). لو أمكن الإشارة إلى أنَّ القراءة بالغيب.
انفراده في ضم الياء ، أما في الغيب فوافقه يعقوب .
43. (فتح لتا فالنصب حقْ). هل في (فالنصب حقْ) معنًى زائد عن (فتح لتا)؟
هنا لف ونشر ، فالمراد بفتح التاء : (( استَحق )) ، والمراد بالنصب : (( معذرةً )) .
48. (خَفُّ). أم (خِفُّ)؟
الذي وجدته في القاموس الفتح ، فما قولكم ؟
53. ما الذي جزم الفعلَ (تُضِفِ)؟
؟!
55. هل يمكن تعديلُ البيتِ بحيث لا يُسكّنُ (ضُمْ)؟
أنظر فيه ، وإن كان مجال التغيير ضيقا جدا !
57. (نوحي إلى). هل يصحُّ هذا في موضع (نوحي إليهم)؟
هذا ما أردت بترك الحرف ( إلى ) دون إسناده للضمير ، حتى يكون اللفظ عاما .


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 06:47 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ