عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 11-03-2020, 08:26 PM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 216
افتراضي فصل فيما وافق تفعيلاته كلماته


الحمد لله الذي أعاد إلى الملتقى بعضَ أهله بعد طولِ هجرٍ، وأسأله أن يرُدَّ علينا سائرَ من فقدنا من الإخوان، وأن يجعله عامرًا على الأزمان، وأن ينفعنا به في حياتنا وبعد الموت.
أما بعد، فإني قرأتُ كتابًا في العروض لليازجي، وكان إذا مثَّل للبحر مثَّل بأبياتٍ -أحسبه صنعها- توافقتْ تفعيلاتها وكلماتها، فأعجبني ذلك، لطرافته أولا، ولأنَّه يُناسِب المبتدئ إذا أُخِذَ بالتَّقطيع، فجعلتُ أطلب أشباه ذلك من كلام العرب، فإذا هو أعزَّ من بيضِ الأنوق، إلا في مشطورات الأبحر، أو في الوافر والرَّمل ونحوهما، وكدتُّ أطيرُ فرحًا حين وجدتُّ قول الحماسيِّ من الطويل:
فقلت لها أهلا وسهلا ومرحبًا ... فردَّت بتأهيلٍ وسهل ومرحبِ
فسألتُ أهل الذِّكر حين لم أعلم، فأمَدَّتْنِي الأستاذة عائشةُ -حفظها الله وصانها، وزادها من العلم وزانها- بأبياتٍ في هذه البابة، ثمَّ أوصتْنِي بأن أنشئ ها هنا حديثًا، عسى أن تضع فيه والجلساء ما يعثرونَ عليه، فأجبتُ إلى ما أمرتْ، شاكرًا لها أيادِيَ بيضًا في نفعنا أيُّها الطلاب، وهدايتنا إلى سُبُل الصَّواب، والله يجزيها وسائر معلِّمينا خير الجزاء.
فمن وقف على شيءٍ فليَجُدْ علينا به، ومن أحبَّ أن يصنَع أبياتًا على ما شرطنا قبلْنا منه، وشكرنا له.
وصلى الله على النَّبيِّ محمَّدٍ وآله.
__________________
متى وقفتَ لي على خطإ فنبِّهني عليه، شكر الله لك.
منازعة مع اقتباس