عرض مشاركة واحدة
  #4  
قديم 11-03-2021, 09:20 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,916
افتراضي

شكَر الله لكَ هذه الأحاديث الطيّبة، ونفع بكَ.


أذكُر من ذلك:
الأمير الشَّاعر أسامة بن منقذ (ت 584).
له ديوانُ شعرٍ جمَعه بنفسِه، وله من التَّصانيفِ: "لباب الآداب"، و"الاعتبار"، و"المنازل والديار"، و"البديع في نقد الشعر"، وغيرها.


وأرجو أن يؤذَن لي بهذا التَّعليقِ:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل محمد بن إبراهيم مشاهدة المشاركة
وفي تاريخ الخلفاء وغيره: (قال المعافى بن زكريا الجريري: لما خلِع المقتدر، وبويع ابن المعتز، دخلوا على شيخنا محمد بن جرير الطبري، فقال: ما الخبر؟ قيل: بويع ابن المعتز، قال: فمن رشح للوزارة؟ قيل: محمد بن داود، قال: فمن ذكر للقضاء؟ قيل: أبو المثنى، فأطرق، ثم قال: هذا الأمر لا يتم، قيل له: وكيف؟ قال: كل واحد ممن سميتهم متقدم في معناه عالي الرتبة، والزمان مدبر، والدنيا مولية، وما أرى هذا إلا اضمحلال [كذا بإلغاء (أرى)]، وما أرى لمدته طولًا.) انتهى.
يظهَر لي أنَّه: (وما أرى هذا إلَّا إلى اضمحلال)، وكذلك رأيتُه في أكثرَ من نسخةٍ مطبوعةٍ من "تاريخ الخلفاء" للسُّيوطيِّ، وهو كذلك عند المعافى بن زكريَّا نفسِه في كتابه "الجليس الصَّالح" (1/ 472)، وقد راجعتُ نسخةً مخطوطةً منه فوجدتُّ الكلامَ فيها كما ورَد في المطبوعِ: (وما أرى هذا إلَّا إلى اضمحلال).
والخبَرُ المذكورُ هو من نقلِ المعافَى عن بعضِ شيوخِه، فقد قال: (حدّثني بعضُ شيوخِنا أنّ بعضَهم حدّثه: أنّه لَمّا كان من خلع المقتدر في المرّة الأولى ما كان...).
والله أعلم.
منازعة مع اقتباس