عرض مشاركة واحدة
  #3  
قديم 29-03-2013, 09:33 PM
أحمد بن حسنين المصري أحمد بن حسنين المصري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2011
السُّكنى في: مصر
التخصص : محاسب، معهد الفرقان لإعداد الدعاة
النوع : ذكر
المشاركات: 860
افتراضي

الجزء الثاني:

قال الشَّيخُ العَرَبِيُّ الفَاسِيُّ : إنَّ اتباعَ رَسْمِ المصحفِ العُثْمَانِيِّ مَنْدُوبٌ لا واجِبٌ انتهى، بل الحقُّ والصَّوَابُ أنه واجِبٌ، ويكفيك أنَّهُ مَذْهَبُ الجمهُورِ.

حَكَى شَيْخُ شُيوخِنَا أستاذُ أهلِ المغْرِبِ في زمانِهِ بلا مُنَازِعٍ عبدُ الرَّحْمنِ بنُ القاضِي الإجماعَ على وُجُوبِ اتِّبَاعِ رَسْمِ المصحفِ العُثْمَاني.

لا يُوجَدُ في كلامِ المتقدِّمِينَ إلَّا ما يَدُلُّ على وجوبِ اتباعِ رسمِ المصحفِ العثمانيِّ، وتأويلُهُ تَكَلُّفٌ لا يُحْتَاجُ إليهِ.

مِنْ أَدِلَّةِ القائلين باستحبابِ اتباعِ الرسمِ العثماني في كِتَابةِ المصاحفِ ما قاله العربيُّ الفاسيُّ : لقد رأينا مصاحِفَ قديمةً من مصاحفِ الأنْدَلُسِ على قراءةِ نَافِعٍ، ولا يَحْذِفُون فيها إلا قليلًا، ومصاحفَ من المشرقِ على قراءةِ ابنِ كَثِيرٍ، وقراءةِ حَمْزَةَ من غيرِ التزامٍ لهذا الرسمِ الاصْطِلاحِيِّ.
أجابَ صَاحِبُ الرِّسَالةِ على هذا الكلامِ مِنْ وَجْهَينِ :
الأول : هذه المصاحفُ - وإن كانتْ قديمةُ – فالغالبُ أنها كُتِبَتْ في القرونِ المتأخرةِ لمَّا كَثُرَ الجهلُ، وأعرَضَ النَّاسُ عن غَالِبِ مَرَاشِدِهِمْ.
الثاني : وعلى تقديرِ أنها كتبتْ في القرونِ الأُوَلِ، فلا يُعْرفُ كاتِبُهَا أنَّهُ من العلماءِ الموثوقِ بهم أم لا، فكيف يُجعلُ هذا دليلًا يُعَارَضُ به ما فُعِلَ في حياتِهِ – – وبين يديه.

الذي حَدَثَ في عهدِ أبي بكرٍ الصِّديقِ – – إنما هو جمعُ القرآنِ في مصحفٍ وَاحِدٍ لا كِتابتُهُ.
__________________
صفحة الملتقى على الفيس :
https://www.facebook.com/pages/%D9%8...38771719487218
منازعة مع اقتباس