ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العروض والإملاء
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 31-07-2010, 04:19 AM
ابن عامر الشامي ابن عامر الشامي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jul 2010
السُّكنى في: المغرب
العمر: 70
التخصص : القراءات
النوع : ذكر
المشاركات: 56
افتراضي سؤال : هل يجب التزام حرف الروي ؟

السلام عليكم ورحمة الله
عندي بعض الاسئلة جزاكم الله خيرا ونفع بكم
هل يجوز في البحر الطويل ان تتغير الحروف في اخر الشطر الثاني من البيت في كل بيت ام ان الشاعر ملزم ان ينهي الشر باخر حرف في اول الشعر
السؤال الثاني بوركتم
مامعنى رجز منثوي او الاجوزة بطريقة المثنوي
حفظكم الله
__________________
رحم الله القراء العشر وأدخلني وإياهم جنات الخلد


ابن عامر الشامي

منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 31-07-2010, 07:22 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

يَجِبُ أن يُلتَزَمَ بالرَّويِّ في القصيدةِ؛ لأنَّهُ هُوَ الحَرْفُ الَّذي تُبْنَى عليه القصيدةُ، وتُنسَبُ إليه؛ فيُقالُ -مثلاً-: قصيدة ميميَّة، وقصيدة نونيَّة، وقصيدة لاميَّة... إلخ. سواء أكانَتِ القصيدةُ مِنَ الطَّويلِ، أم من غيرِهِ من البحورِ الشِّعْرِيَّةِ.

وهُناكَ أنواعٌ أُخْرَى من الشِّعْرِ، اتَّخَذَتْ شكلاً آخَرَ في القافيةِ؛ مثل: المُزدوجاتِ، والمُسمَّطات. فمثالُ المزدوج -من الرَّجزِ-: ألفيَّةُ ابنِ مالكٍ؛ فإنَّها لَيْسَتْ كالقصيدةِ الَّتي تُبْنَى علَى حَرْفٍ واحدٍ.

أمَّا السُّؤالُ الثَّاني؛ فلا أعرفُ الجوابَ عنه.

والله أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 31-07-2010, 01:28 PM
ابن عامر الشامي ابن عامر الشامي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jul 2010
السُّكنى في: المغرب
العمر: 70
التخصص : القراءات
النوع : ذكر
المشاركات: 56
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

يَجِبُ أن يُلتَزَمَ بالرَّويِّ في القصيدةِ؛ لأنَّهُ هُوَ الحَرْفُ الَّذي تُبْنَى عليه القصيدةُ، وتُنسَبُ إليه؛ فيُقالُ -مثلاً-: قصيدة ميميَّة، وقصيدة نونيَّة، وقصيدة لاميَّة... إلخ. سواء أكانَتِ القصيدةُ مِنَ الطَّويلِ، أم من غيرِهِ من البحورِ الشِّعْرِيَّةِ.

وهُناكَ أنواعٌ أُخْرَى من الشِّعْرِ، اتَّخَذَتْ شكلاً آخَرَ في القافيةِ؛ مثل: المُزدوجاتِ، والمُسمَّطات. فمثالُ المزدوج -من الرَّجزِ-: ألفيَّةُ ابنِ مالكٍ؛ فإنَّها لَيْسَتْ كالقصيدةِ الَّتي تُبْنَى علَى حَرْفٍ واحدٍ.

أمَّا السُّؤالُ الثَّاني؛ فلا أعرفُ الجوابَ عنه.

والله أعلمُ.
جزاك الله خيرا واثابك على جوابكم
بالنسبة للمسمطات والمزدوجات هذه خاصة بالرجز فقط ام تشترك فيها بعض البحور الاخرى
بوركتم
__________________
رحم الله القراء العشر وأدخلني وإياهم جنات الخلد


ابن عامر الشامي

منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 31-07-2010, 03:03 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

لَمْ أَقِفْ عَلَى مُزدوجاتٍ نُظِمَتْ علَى غيرِ بحرِ الرَّجزِ، إلاَّ ألفيَّة ابنِ مُعطٍ؛ فقد أفادَني أحدُ أساتذتي -جزاه الله خيرًا- أنَّ منظومتَهُ اشتمَلَتْ علَى بَحْرَيْنِ؛ هما: الرَّجز، والسَّريع، وقد نصَّ النَّاظِمُ نفسُهُ علَى هذا؛ فقالَ:
وذا حَدا إخْوانَ صِدْقٍ لي علَى أنِ اقْتَضَوْا مِنِّي لَهُمْ أنْ أجْعَلا
أُرْجُـوزةً وَجِيزةً في النَّحْـوِ عِدَّتُهـا ألْفٌ خَلَتْ مِنْ حَشْوِ
لِعِلْمِهِـمْ بِأنَّ حِفْـظَ النَّظْـمِ وَفْقَ الذَّكِـيِّ والبَعِيـدِ الفَهْمِ
لا سِيَّما مَشْـطُور بَحْرِ الرَّجَزِ إذا بُنِيْ علَى ازْدِواجٍ مُوجَزِِ
أوْ ما يُضاهِيـهِ مِنَ السَّـرِيعِ مُزْدَوَجِ الشُّطُورِ كالتَّصْرِيعِ
وهذه الطَّريقةُ الَّتي ارتكبَها لَمْ يَسلكْها العرب؛ إذْ ليس في نَظمِها قصيدة مِن بَحريْن -كما قالَ شارِحُها عبد العزيز الموصلي (ت 696)-.

أمَّا المُسمَّطات؛ فلا تختصُّ ببَحْرٍ دونَ بَحْرٍ.

والله أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 31-07-2010, 03:10 PM
ابن عامر الشامي ابن عامر الشامي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jul 2010
السُّكنى في: المغرب
العمر: 70
التخصص : القراءات
النوع : ذكر
المشاركات: 56
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
لَمْ أَقِفْ عَلَى مُزدوجاتٍ نُظِمَتْ علَى غيرِ بحرِ الرَّجزِ، إلاَّ ألفيَّة ابنِ مُعطٍ؛ فقد أفادَني أحدُ أساتذتي -جزاه الله خيرًا- أنَّ منظومتَهُ اشتمَلَتْ علَى بَحْرَيْنِ؛ هما: الرَّجز، والسَّريع، وقد نصَّ النَّاظِمُ نفسُهُ علَى هذا؛ فقالَ:
وذا حَدا إخْوانَ صِدْقٍ لي علَى أنِ اقْتَضَوْا مِنِّي لَهُمْ أنْ أجْعَلا
أُرْجُـوزةً وَجِيزةً في النَّحْـوِ عِدَّتُهـا ألْفٌ خَلَتْ مِنْ حَشْوِ
لِعِلْمِهِـمْ بِأنَّ حِفْـظَ النَّظْـمِ وَفْقَ الذَّكِـيِّ والبَعِيـدِ الفَهْمِ
لا سِيَّما مَشْـطُور بَحْرِ الرَّجَزِ إذا بُنِيْ علَى ازْدِواجٍ مُوجَزِِ
أوْ ما يُضاهِيـهِ مِنَ السَّـرِيعِ مُزْدَوَجِ الشُّطُورِ كالتَّصْرِيعِ
وهذه الطَّريقةُ الَّتي ارتكبَها لَمْ يَسلكْها العرب؛ إذْ ليس في نَظمِها قصيدة مِن بَحريْن -كما قالَ شارِحُها عبد العزيز الموصلي (ت 696)-.

أمَّا المُسمَّطات؛ فلا تختصُّ ببَحْرٍ دونَ بَحْرٍ.

والله أعلمُ.
جزاك الله خيرا على هذه المعلومات القيمة
اول مرة اعرف ان الفية ابن معطي نظمت على بحرين
بارك الله لك ونفع بك
__________________
رحم الله القراء العشر وأدخلني وإياهم جنات الخلد


ابن عامر الشامي

منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
طلب : تفسير أثر من كتاب الروح لابن القيم التلميذة العربية حلقة فقه اللغة ومعانيها 2 04-07-2010 02:48 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 07:28 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ