ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العلوم الشرعية
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 04-04-2021, 01:28 AM
أبو عبد الله العربي أبو عبد الله العربي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2012
التخصص : نحو
النوع : ذكر
المشاركات: 304
افتراضي الغضب حكمه آثاره ، علاجه للشيخ جمال القرش

الغضب حكمه آثاره ، علاجه للشيخ جمال القرش

الغضب خلق ذميم ونزغة من نزغات الشيطان ، نهى عنه الشرع ويقع بسببه من الآثار والمصائب مالا يعلمه إلا الله.
والمقصود به الغضب للنفس وليس لله

علاج الغضب:
ورد في السنة النبوية علاجات للتخلص من هذا الداء وللحدّ من آثاره، فمن ذلك
1- معرفة فضل كتم الغيظ :
أثنى عليهم رسوله، ومدحهم : بقوله ومن كظم غيظاً ، ولو شاء أن يمضيه أمضاه ، ملأ الله قلبه رضاً يوم القيامة رواه الطبراني 12/453 وهو في صحيح الجامع 176 .
وقال : ( من كظم غيظاً وهو قادر على أن ينفذه ، دعاه الله على رؤوس الخلائق يوم القيامة حتى يخيره من الحور العين ماشاء رواه أبو داود 4777 وغيره ، وحسنّه في صحيح الجامع 6518 .
وجعلهم الله من صفات المتقين الذين مدحهم الله في كتابه قال : (الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين )
وقال : ( وإذا ما غضبوا هم يغفرون ) .
2- وصية رسول الله : أن رجلاً قال للنبي أوصني قال لا تغضب . فردّد ذلك مراراً ، قال لا تغضب رواه البخاري 10/456 .
وفي رواية قال الرجل : ففكرت حين قال النبي ، ما قال فإذا الغضب يجمع الشر كله مسند أحمد 5/373 .
قال رسول الله ، ( ليس الشديد بالصرعة ، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب ) رواه أحمد 2/236 والحديث متفق عليه .
وعن أنس أن النبي مرّ بقوم يصطرعون ، فقال : ماهذا ؟ قالوا : فلان الصريع ما يصارع أحداً إلا صرعه قال : أفلا أدلكم على من هو أشد منه ، رجلٌ ظلمه رجلٌ فكظم غيظه فغلبه وغلب شيطانه وغلب شيطان صاحبه رواه البزار قال ابن حجر بإسناد حسن . الفتح 10/519 .
3- الاستعاذة بالله من الشيطان :
عن سليمان بن صرد قال : كنت جالساً مع النبي ، ورجلان يستبّان، فأحدهما احمرّ وجهه واتفخت أوداجه ( عروق من العنق ) فقال النبي : إني لأعلم كلمة لو قالها ذهب عنه ما يجد ،
لو قال أعوذ بالله من الشيطان ذهب عنه ما يجد رواه البخاري
، الفتح 6/337 ومسلم/2610 .
وقال : إذا غضب الرجل فقال أعوذ بالله ، سكن غضبه صحيح الجامع الصغير رقم 695 .
4- السكوت عن الكلام:
قال رسول الله : ( إذا غضب أحدكم فليسكت ) رواه الإمام أحمد المسند 1/329 وفي صحيح الجامع 693 ، 4027 .
لأنه ربما يتلفظ بكلمات ترد عليه كأن يسب أو يلعن أو يطلق فيهدم بيته
5 – تغير حالته إلى السكون:
قال رسول الله : ( إذا غضب أحدكم وهو قائم فليجلس ، فإن ذهب عنه الغضب وإلا فليضطجع ) رواه أحمد 5/152 وانظر صحيح الجامع رقم 694 .
وفي رواية كان أبو ذر يسقي على حوضٍ فأغضبه رجل فقعد .... فيض القدير ، المناوي 1/408 .
وهذا فيه ضمان للسيطرة على النفس
6- التأسي بهديه في الغضب :
وعن أنس قال : كنت أمشي مع رسول الله ، وعليه بُرد نجراني غليظ الحاشية ، فأدركه أعرابي فجبذه بردائه جبذة شديدة ، فنظرت إلى صفحة عاتق النبي ( ما بين العنق والكتف ) وقد أثرت بها حاشية البرد ، ثم قال : يا محمد مُر لي من مال الله الذي عندك ، فالتفت إليه فضحك ، ثم أمر له بعطاء متفق عليه فتح الباري 10/375 .. ومن التأسي بالنبي أن نجعل غضبنا لله ، وإذا انتهكت محارم الله ، وهذا هو الغضب المحمود فقد غضب لما أخبروه عن الإمام الذي يُنفر الناس من الصلاة بطول قراءته ، وغضب لما رأى في بيت عائشة ستراً فيه صور ذوات أرواح ، وغضب لما كلمه أسامة في شأن المخزومية التي سرقت ، وقال : أتشفع في حد من حدود الله ؟ وغضب لما سُئل عن أشياء كرهها ، وغير ذلك . فكان غضبه لله وفي الله .
7- التذكر عند التذكير :
عن ابن عباس ما أن رجلاً استأذن على عمر فأذن له ، فقال له : يا ابن الخطاب والله ما تعطينا الجزل ( العطاء الكثير ) ولا تحكم بيننا بالعدل ، فغضب عمر حتى همّ أن يوقع به ، فقال الحر بن قيس ، ( وكان من جلساء عمر ) : يا أمير المؤمنين إن الله قال لنبيه ، : ( خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين ) وإن هذا من الجاهلين ، فوالله ما جاوزها عمر حين تلاها عليه ، وكان وقافاً عند كتاب الله رواه البخاري الفتح 4/304 . فهكذا يكون المسلم ، وليس مثل ذلك المنافق الخبيث الذي لما غضب أخبروه بحديث النبي وقال له أحد الصحابة تعوذ بالله من الشيطان ، فقال لمن ذكره : أترى بي بأس أمجنون أنا ؟ اذهب رواه البخاري فتح 1/465 . نعوذ بالله من الخذلان .
8- معرفة مساوئ الغضب :
مثال ذلك الإضرار بالنفس والآخرين ، فينطلق اللسان بالشتم والسب والفحش وتنطلق اليد بالبطش بغير حساب ، وقد يصل الأمر إلى القتل ، وهذه قصة فيها عبرة : عن علقمة بن وائل أن أباه حدّثه قال : إني لقاعد مع النبي إذ جاء رجل يقود آخر بنسعة ( حبل مضفور ) فقال : يا رسول الله هذا قتل أخي . فقال رسول الله ، أقتلته ؟ قال : نعم قتلته . قال : كيف قتلته ؟ قال : كنت أنا وهو نختبط ( نضرب الشجر ليسقط ورقه من أجل العلف ) من شجرة ، فسبني فأغضبني فضربته بالفأس على قرنه ( جانب الرأس ) فقتلته ... إلى آخر القصة رواه مسلم في صحيحه 1307 ترتيب عبد الباقي .
وقد يؤدي إلى ما يسيء إلى الحياة الاجتماعية بسب الغضب كالطلاق .
وقد يؤدي إلى تشريد الأولاد
ومن ذلك الإضرار الجسدية كتجلّط الدم ، وارتفاع الضغط ، وزيادة ضربات القلب ، وتسارع معدل التنفس
ومن ذلك قد يؤدي إلى سكته مميتة أو مرض السكري
تغير خلقة الغاضب لتغير لونه وشدة رعدته ، وارتجاف أطرافه ، وتغير خلقته ، واحمرار وجهه ، وجحوظ عينيه
فرح الشيطان بشخص هذا حاله ! نعوذ بالله من الشيطان والخذلان .
9- الدعاء :
كان من دعائه عليه الصلاة والسلام : ( اللهم بعلمك الغيب وقدرتك على الخلق أحيني ما علمت الحياة خيراً لي ، وتوفني إذا علمت الوفاة خيراً لي ، اللهم وأسألك خشيتك في الغيب والشهادة ، وأسألك كلمة الإخلاص في الرضا والغضب ، وأسألك القصد في الفقر والغنى وأسألك نعيماً لا ينفد ، وقرة عين لا تنقطع ، وأسألك الرضا بعد القضاء ، وأسألك برد العيش بعد الموت ، أسألك لذة النظر إلى وجهك والشوق إلى لقائك ، في غير ضراء مضرّ ة ولا فتنة مضلّة اللهم زينا بزينة الإيمان واجعلنا هداة مهتدين )
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 05-04-2021, 04:21 PM
أبو عبد الله العربي أبو عبد الله العربي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2012
التخصص : نحو
النوع : ذكر
المشاركات: 304
افتراضي

يتابع أنواع الغضب:
للشيخ جمال القرش
والغضب أنواع : منها :
• الغضب الخارجي
ويكون بالتعبيرعن مشاعر الغضب من خلال العدوانية الواضحة، من خلال إظهار سلوك سيء لدى الآخرين كالصراخ والسباب وإحراج الأخريين
• الغضب الداخلي
هو موجه نحو النفس، ويتضمن حرمان نفسك من الأشياء التي تجعلك سعيداً كالشراب والطعام، وزل النفس عن الناس، وتكون بمثابة ردة فعلي سلبية تجاه النفس وكأنه يعاقبها، كأن يحلف أن لا يأكل كذا أو يخرج لكذا .
مقترحات للعلاج:
• ابتعد قدر الإمكان عن الموقف التي تسبب الغضب ، وقم بتحديد الأسباب الدقيقة التي تجعلك تشعر بالغضب
• تعرف على المشاكل والضغوطات والمشاعر التي تنتابك والتي يصعب عليك تفاديها، وتقبلها كجزء من الحياة التي نعيشها.
• اعلم أن لك حدودا وقدرة وطاقة ووسع ، ورحم الله امرأ عرف قدر نفسه ولا يكلف الله نفسا إلا ما آتها وعليه فلا تكلف نفسك ما لا تطيق وتقحمها في أمور ليست لها ، فلست مسؤولا عن هداية الآخرين إنما دلاتهم وإرشادهم فقط وهداية القلوب بيد الله وحده من يهد الله فهو المهتد.
• اهدأ حتى تستعيد اتزانك النفسي والجسدي، وحاول تجنب الأشخاص الذين يثيرون الغضب بداخلك، وفكر بطريقة إيجابية في كيفية الخروج من المشكلة بالتفكير المناسب لعلاج الموقف.
• عليك بالإكثار من ذكر الله والاستغفار والتكبير عند الغضب وعليك بممارسة الرياضة مثل الجري والسباحة لتكون أهدأ.
• عليك بالتحدث إلى شخص تثق به، والحديث معه حول ما تشعر به خاصة العلماء الربانين وأهل التخصص في الجانب التربوي والنفس .
يسعدنا مشارك معنا على صفحتها على الفيس بوك
https://www.facebook.com/permalink.p...&id=1226774898
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
تدبر سور من القرآن - للشيخ جمال القرش أبو عبد الله العربي حلقة العلوم الشرعية 25 17-04-2021 07:18 PM
مدارسة سورة سبأ للشيخ جمال القرش أبو عبد الله العربي حلقة العلوم الشرعية 5 29-12-2020 02:46 PM
تنبيهات على قواعد التهجي للشيخ جمال القرش أبو عبد الله العربي حلقة فقه اللغة ومعانيها 0 26-10-2020 03:14 AM
روابط اقرأ وتدبر جزء عم للشيخ جمال القرش أبو عبد الله العربي حلقة العلوم الشرعية 0 01-01-2013 08:11 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 03:41 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ