ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #31  
قديم 09-05-2010, 10:39 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

ومِنْ حبّ الأرضِ التي يسكنها المحبوب:

قولُ الشَّاعر:
يشتاقُ واديَها ولولا حُبُّكمْ ما شاقَهُ وادٍ زَهَتْ أزهارُهُ

وقالَ الآخَر:
فيا ساكني أكناف طَيْبةَ كُلُّكُمْ إلى القَلْبِ مِنْ أجْلِ الحبيبِ حبيبُ (1)

وقالَ العرجيُّ:
مِن ذِكْرِ ليلَى وأيُّ الأرضِ ما سَكَنَتْ لَيْلَى فإنِّي بتلكَ الأرضِ مُحْتَبِسُ (2)



ـــــــــــــــــــــــ
(1) ذَكَرهما ابن القيِّم في «روضة المحبِّين»: ( 278 ).
(2) «كتاب الصِّناعتين»: ( 112 ).


.
منازعة مع اقتباس
  #32  
قديم 09-05-2010, 08:35 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

ومِنْهُ قولُ الشَّاعِرِ:
فإن تَدَعِي نَجْدًا نَدَعْهُ وَمَنْ بِهِ وإن تَسْكُنِي نَجْدًا فَيَا حَبَّذَا نَجْدُ

وقال غيرُه:
أَلاَ حَبَّذَا هِنْدٌ وأَرْضٌ بِهَا هِنْدُ وهِنْدٌ أَتَى مِن دُونِها النَّأْيُ والبُعْدُ

.
منازعة مع اقتباس
  #33  
قديم 10-05-2010, 10:04 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

ويَلحقُ به وَجْدُهم بما يَهُبُّ مِن نحو أرضِ المحبوبِ؛ كقولِ جِران العَوْد:
إذا هبَّتِ الأرواحُ من نحوِ أرضكم وجدتُّ لريَّاها علَى كبدي بَرْدَا

وقال ذو الرُّمَّةِ:
إذا هبَّتِ الأرواحُ من نحوِ جانبٍ به أهلُ مَيٍّ هاجَ قلبي هبوبُها
هوًى تذرف العينان منه وإنَّما هَوَى كُلِّ نفسٍ حيثُ حَلَّ حبيبُها

وقال مسلم بن الوليد:
أُحِبُّ الرِّيحَ ما هَبَّت شمالاً وأحسدُها إذا هبَّت جنوبا

وقال آخَر:
من أيِّ ناحيةٍ مجيئُك يا صَبا إن كانَ من أرضِ الحبيبِ فمرحبا

وهو كثيرٌ في أشعارِهِم.
منازعة مع اقتباس
  #34  
قديم 25-05-2010, 11:54 PM
فيصل المنصور فيصل المنصور غير شاهد حالياً
مؤسس الملتقى
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 719
افتراضي

شكرًا لك أختي/ عائشة على هذه التعليقات الحسان.
__________________
(ليس شيءٌ أضرَّ على الأممِ وأسرعَ لسقوطِها من خِذلان أبنائها للسانها وإقبالهم على ألسنةِ أعدائها)
منازعة مع اقتباس
  #35  
قديم 12-09-2010, 02:36 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل فيصل المنصور مشاهدة المشاركة
وقالَ أبو الشِّيص أيضًا قبلَ البيت الذي ذكرتُ آنفًا:
أجِد الملامةَ في هواكِ لذيذةً حبًّا لذكرِك، فليلُمني اللُّوَّمُ
وأخذَ هذا المعنَى ابنُ حَزْمٍ، فقالَ:
أَحَبُّ شَيْءٍ إِلَيَّ اللَّوْمُ والعَذَلُ كَيْ أَسْمَعَ اسْمَ الَّذِي ذِكْرَاهُ لِي أَمَلُ
.................................................. ..................[ طوق الحمامة ]
منازعة مع اقتباس
  #36  
قديم 15-12-2010, 12:10 AM
الأديب النجدي الأديب النجدي غير شاهد حالياً
حفيظ سابق
 
تاريخ الانضمام: Aug 2008
السُّكنى في: نجد
التخصص : العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 346
افتراضي

ولعلَّ مما يقتربُ من مقصود الموضوعِ، وإن لم يكن على شرطِهِ، قولُ الأحوصِ :
وإنَّكِ إن تنزَحْ بكِ الدَّارُ آتِكُم وشيكاً وإن يُّصْعِدْ بكِ العِيسُ أُصعِدِ
وإن غُرتِ غُرنا حيثُ كنتِ وغُرتُمُ أو انجدتِّ أنجدْنا معَ المُتَنجِّدِ
__________________
"وَلَيْسَ لِقِدَمِ الْعَهْدِ يُفَضَّلُ الْفَائِلُ وَلَا لِحِدْثَانِهِ يُهْتَضَمُ الْمُصِيبُ وَلَكِنْ يُعْطَى كُلٌّ مَا يَسْتَحِقُّ"
منازعة مع اقتباس
  #37  
قديم 15-12-2010, 12:52 AM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

بارك الله فيك أخي الأديب الأريب،
اقتباس:
وإن غُرتِ غُرنا حيثُ كنتِ وغُرتُمُ أو انجدتِّ أنجدْنا معَ المُتَنجِّدِ
لعلّ صوابَه:
وإن غُرتِ غُرنا حيثُ كنتِ وغُرتُمُ أوَ انجدتِّ أنجدْنا معَ المُتَنجِّدِ
منازعة مع اقتباس
  #38  
قديم 15-12-2010, 01:07 AM
الأديب النجدي الأديب النجدي غير شاهد حالياً
حفيظ سابق
 
تاريخ الانضمام: Aug 2008
السُّكنى في: نجد
التخصص : العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 346
افتراضي

اقتباس:
بارك الله فيك أخي الأديب الأريب،

لعلّ صوابَه:
وإن غُرتِ غُرنا حيثُ كنتِ وغُرتُمُ أوَ انجدتِّ أنجدْنا معَ المُتَنجِّدِ
أستاذنا، أحسنتَ، وغلطتُ .

ومنه قولُ الأحوصِ أيضاً :
أزورُ بيوتاً لاصقاتٍ ببيتِها ونفسيَ في البيتِ الذي لا أزورُ
__________________
"وَلَيْسَ لِقِدَمِ الْعَهْدِ يُفَضَّلُ الْفَائِلُ وَلَا لِحِدْثَانِهِ يُهْتَضَمُ الْمُصِيبُ وَلَكِنْ يُعْطَى كُلٌّ مَا يَسْتَحِقُّ"
منازعة مع اقتباس
  #39  
قديم 24-01-2011, 04:00 PM
غمام غمام غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2009
التخصص : لغة عربية
النوع : أنثى
المشاركات: 140
افتراضي

شكرًا لكم جميعًا.
ويقولُ ذو الرُّمةِ:
أحبُّ المكانَ القفْرَ من أجلِ أنَّني بهِ أتغنى باسمِها غيرَ مُعْجِمِ
منازعة مع اقتباس
  #40  
قديم 20-10-2011, 02:36 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

اقتباس:
وحبُّ مَن يجتمعُ والمحبوبَ في صفةٍ، كما قالَ مسلمُ بنُ الوليدِ:
وأحببتُ من حبِّها الباخليـ ـنَ، حتى ومِقتُ ابنَ سلمٍ سعيدا
وقال أيضًا:
أحببتُ من حبِّها من كان يشبهُها حتى لقد صِرْتُ أهوى الشمسَ والقمرا
منازعة مع اقتباس
  #41  
قديم 20-10-2011, 03:20 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,689
افتراضي

أحسنتم
غير غريب أن يحبّ رجلا بخيلا إذ شارك محبوبته في البخل, وأن يحب الشمس والقمر، إنما الغريب أن يحب أعداءه -زعم- لأن محبوبته شاركتهم في إيذائه والقسوة عليه، وذلك في بيت أبي الشيص الخزاعي من أبياته الحماسية المشهورة، وهو قوله:
أشبهتِ أعدائي فصرت أحبهم إذ كان حظي منك حظي منهُمُ
وقد اعترض الإمام العلامة شيخ الإسلام ابن القيم على معنى هذا البيت وعابه في بعض كتبه لكني لا أذكر ما هو الكتاب.

ومن الغريب أيضا في هذا الباب قول الذي عشق جارية سوداء:
أحبُّ لحبها السودان حتى أحبّ لحبها سود الكلاب!
منازعة مع اقتباس
  #42  
قديم 20-10-2011, 06:28 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,689
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
قد أشرت إلى كلام لشيخ الإسلام ابن القيم في بيت أبي الشيص، وقد بحثت عنه فوجدته في كتابه (طريق الهجرتين)، قال :
"أما البيت الذي استشهد به فهو من أبيات لأبي الشيص من قصيدة يقول فيها
وقف الهوى بي حيث أنت فليس لي متأخر عنه ولا متقدم
وأهنتني فأهنت نفسي جاهدا ما من يهون عليك ممن يكرم
أشبهت أعدائي فصرت أحبهم إذ كان حظي منك حظي منهم
أجد الملامة في هواك لذيذة حبا لذكرك فليلمني اللوم
وقد ناقض فيها في دعواه مناقضة بينة فإنه أخبر أن هواه قد صار وقفا عليها لا يزول عنها ولا يتحول بتقدم ولا تأخر ثم أخبر أنه قد بلغ به حبها وهواها إلى أن صار مرادها من نفسه غير مراده هو فلما أرادت إهانته بالصد والهجران والبعد سعى هو في إهانة نفسه بجهده موافقة لها في إرادتها فصارت إهانته لنفسه مرادة محبوبه له من حيث هي مرادة محبوبة لها وزعم أنه لو أكرم نفسه لكان مخالفا لمحبوبته مكرما لمن أهانته ثم نقض هذا الغرض من حيث شبهها بأعدائه الذين هم أبغض شيء إليه ووجه هذا التشبيه أنه لم يحصل منها من حظه ومراده على شيء بل الذي يحصل له منها مثل ما يحصل له من أعدائه من إهانتهم له وأذاه فصار حظه منها ومن أعدائه واحدا فصارت شبيهة لهم.
فأين هذا من الموافقة التامة لها في مرادها بحيث يهين نفسه لمحبتها في إهانته ثم أخبر أن له منها حظا مرادا وأن ذلك الحظ الذي يريده لم يحصل له وإنما حصل له منه نظير ما يحصل له من أعدائه وهذه شكاية في الحقيقة وإخبار عن محبه ببخله بالحظ وشكاية للحبيب بتفويته عليه.
ثم إنه أخبر عن جناية أخرى وهي أنه شرك بينهما وبين أعدائه في حبه لها فصار حبه منقسما بعضه لها وبعضه لأعدائه لشبههم إياها.
ثم إن في الشعر جناية أخرى عليها وهو أنه شبهها بمن جبلت القلوب على بغضه وهو العدو واللائق تشبيه الحبيب بما هو أحب الأشياء إلى النفس كالسمع والبصر والحياة والروح والعافية كما هو عادة الشعراء والناس في نظمهم ونثرهم كما هو معروف بينهم وهو جادة كلامهم.
ثم أخبر بمحبته لأعدائه لشبههم بها فتضمن كلامه معاداة من يحبه ومحبة من يعاديه فإنها إذا أشبهت أعداءه لزم أن يحصل لها نصيب من معاداته وإذا أشبهها أعداؤه لزم أن يحصل لهم نصيب من محبته كما صرح به في جانبهم وترك التصريح في جانبها وهو مفهوم من كلامه.
ثم أخبر أنه يلتذ بملامة اللوام في هواها لما يتضمن من ذكراها وهذا يدل على قوة محبتها وسماع ذكرها وهذا غرض صحيح مع أنه مدخول أيضا فإن محبوبته قد تكره ذلك لما يتضمن من فضيحتها به وجعلها مضغة للماضغين فيكون محبا لنفس ما تكرهه وهذه محبة فاسدة معلولة ناقضة لدعواه موافقتها في محابها"
منازعة مع اقتباس
  #43  
قديم 21-10-2011, 02:19 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

ومِنْ حبِّ الأرضِ التي يسكنها المحبوب قولُ جريرٍ:
ألا حَيِّ الدِّيارَ بسُعْدَ إنِّي أُحِبُّ لِحُبِّ فاطمةَ الدِّيارَا

[ (سُعْد) موضعٌ بنَجْدٍ؛ انظر: «معجم ما استعجم 3/738». وراجِعْ قصَّةً طريفةً في: «إنباه الرّواة 3/8» ].
منازعة مع اقتباس
  #44  
قديم 22-10-2011, 11:14 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,689
افتراضي

اقتباس:
وحبُّ مَن يجتمعُ والمحبوبَ في صفةٍ
ومن أشنع ما سمعت في هذا الباب وأقبحِه وأفظعِه قولُ الشاعر الماجن الخبيث أحمد بن محمد الضبي المعروف بالصنوبري (توفي سنة 334):
أتخوّف الأوزارَ فيكَ متيَّما من للمتيم فيكَ بالأوزارِ
مُذ قال أهلُ النار إنكَ منهمُ أحببتُ من حُبّيكَ أهلَ النارِ
نسأل الله العفو والعافية، ونعوذ به من حال هؤلاء العشاق النَّجَس.
ولا شك أن من العشق ما يكون كفرا أكبرَ وشركا مخرجا من الإسلام، وليحرص المسلم على قراءة كتاب (الداء والدواء) لشيخ الإسلام الإمام العالم العلامة ابن قيم الجوزية، فقد تكلم في ذلك بكلام عجيب كثير وأسكنه الفردوس الأعلى من الجنة.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
النَّجَس -بفتح النون والجيم- يوصف به المفرد والمثنى والجمع، كما قال : (إنما المشركون نَجَس).
منازعة مع اقتباس
  #45  
قديم 15-11-2011, 12:01 AM
فيصل المنصور فيصل المنصور غير شاهد حالياً
مؤسس الملتقى
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 719
افتراضي

شكرَ الله لكم.
ومن حبِّ الأرضِ قولُ أبي الزبير التغلبيّ:
أحبُّ تُرابَ الأرض أن تنزِلي به وذا عوسجٍ، والجِزعَ جِزعَ الحلائقِ
__________________
(ليس شيءٌ أضرَّ على الأممِ وأسرعَ لسقوطِها من خِذلان أبنائها للسانها وإقبالهم على ألسنةِ أعدائها)
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 02:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ