ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة فقه اللغة ومعانيها
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #61  
قديم 28-12-2014, 11:37 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,693
افتراضي

قال عبد الملك بن عبد الرحيم الحارثي:
لنا جبل يحتله من نجيره منيع يرد الطرف وهو كليلُ
قال المرزوقي في الشرح:"وحلَّ واحتلَّ بمعنى".
وكنتُ كتبتُ في تعليقات لي على شرح المرزوقي ما يلي:
"قلتُ: جمعهما شتيم بن خويلد الفَزاري في قوله:
حلَّتْ أمامةُ بطنَ التين فالرَّقَما واحتلَّ أهلُك أرضا تُنبت الرَّتَما
وجمعهما قَعْنَب بن أُمِّ صاحب في قوله:
حلَّت بأبينَ في حيٍّ مجاورةً بيني وبينهم الأحقاد والدِّمَنُ
واحتلَّ أهلُك من صرف النوى بهم أرضا يُحاك بها الكتَّانُ والقُطُنُ"
منازعة مع اقتباس
  #62  
قديم 29-12-2014, 11:19 PM
خبيب بن عبدالقادر واضح خبيب بن عبدالقادر واضح غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2012
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 274
افتراضي

اقتباس:
دَفْع مصدرُ دَفَعَ، ودِفاع كذلك؛ مثل: كَتَبَ كِتابًا، أو مصدر دافَعَ بمعنَى دَفَعَ.
الظّاهر أنّ الدّفاعَ في كتابِ الله مصدرُ دافع المزيد، والدّليلُ له أمران: أحدهما أنّ جمهور القرّاء قرءوا: يدافعُ؛ بالألف، والثّاني أنّ الفِعال جاءٍ لفاعَلَ المزيد؛ كما قال: (لفَاعَلَ الفِعَالُ والمُفَاعَلَهْ)؛ وإن كانوا يقولون: إنّ المفاعلةَ هي المقيسة، غير أنّه ــ أعني الفِعَالَ ــ في المجرَّد مسموعٌ قليل.
وبعدُ؛ فلهذا الحرف نظيرٌ في كتابِ الله؛ في سورةِ الحجّ، واختلف فيه القرّاء العشَرة، فقرأ الكوفيّون (عاصمٌ وحمزةُ والكسائيُّ وخلفٌ) وابن عامرٍ الشّاميُّ: إنّ الله يدافعُ عن الّذين ءامنوا ...؛ وهو مِن المزيد، ثمّ في الآيةِ الّتي بعدها: ولولا دَفْعُ الله النّاسَ بعضَهم ببعضٍ ...، والدَّفْعُ مصدرٌ للثّلاثيِّ المجرَّدِ: دَفَعَ.
وعكَس يعقوبُ الحضرميُّ فقرأ: إنّ الله يَدْفَعُ ... ولولا دفاعُ الله النّاسَ، فجاء بالفعلِ مجرَّدًا وبالمصدرِ ملاقيًا له في الاشتقاق، وهو مصدرٌ لدَافَع يدافعُ، هذا على الظّاهر، ويمكن أن يقال: إنّه مصدرٌ للمجرَّدِ؛ كما مضى، فلا يكون فيه شاهد.
وليس في الآيةِ شاهدٌ على قراءة ابن ِكثيرٍ وأبي عمرٍو: إنّ الله يَدْفَعُ ... ولولا دَفْعُ الله النّاسَ؛ فهما على نسَقٍ، ولا قراءةِ المدنيَّيْن أبي جعفر ونافعٍ: إنّ الله يُدافِع ... ولولا دِفاعُ الله النّاس.
ومعذرةً عن مخالفةِ الرّسم؛ فقد ألجأ إليها قصدُ التّوضيح.
والله أعلم.
منازعة مع اقتباس
  #63  
قديم 30-12-2014, 06:51 PM
العزيزي العزيزي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Aug 2010
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 25
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل صالح العَمْري مشاهدة المشاركة
"قلتُ: جمعهما شتيم بن خويلد الفَزاري في قوله:
حلَّتْ أمامةُ بطنَ التين فالرَّقَما واحتلَّ أهلُك أرضا تُنبت الرَّتَما
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أهو شتيم أم شييم؟ وقد قرأت كليهما فأيهما صحيح؟
منازعة مع اقتباس
  #64  
قديم 02-01-2015, 05:26 AM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,693
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
وقع في بعض الكتب شُتَيم وفي بعضها شُيَيم، والعرب سمت بهذا وبهذا، وما عندي ما أرجح به أحدهما على الآخر.
وقد تُقرأ الأولى أيضا بفتح الشين وكسر التاء فتكون شَتِيم، والشَّتِيم هو القبيح الوجه، وعليه قول ربيعةَ بن مُكَدّم في ما روي من خبره عند مقتله:
ماذا تريد من شَتِيمٍ عابسْ ألم تر الفارس بعد الفارسْ
أرداهما عاملُ رمح يابسْ
وهذا -في ما أذكر- أول رجز حفظته في حياتي، حفظتُه وأنا صغير جدا.
وربيعة هذا جاهلي من بني فِراس بن غَنْم من بني كنانة بن خزيمة، وكان بنو فراس هؤلاء من أبأس العرب وأنجدهم، وفيهم يقول علي -- مخاطبا أهل العراق لما تخاذلوا عنه: "يا ليت لي من بني فِراس واحدا بعشرة منكم صرف الدينار بالدرهم" ويروى: "وددتُ والله أنّ لي بجميعكم -وأنتم مائةُ ألف- ثلثَمائةٍ من بني فراس بن غنم".
والله أعلم.
منازعة مع اقتباس
  #65  
قديم 07-01-2015, 10:56 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,326
افتراضي

و في عللِ النحو للورّاق (ص 707 ط:الكتب العلمية)
وقال آخر فَجَمعَ بينَ اللُّغتين :
هُذَيلِيَّةٌ تَدعُو إِذَا هِيَ فَاخَرَتْ أَباً هُذَلِيًّا مِن غَطَارِفةٍ نُجْدِ
اهـ
فالنسبة إلى هُذَيل،هُذيلي،على القياس، وهُذليٌّ كذلك في الكثير الشّائع، كقُرشي و نظائره
منازعة مع اقتباس
  #66  
قديم 16-01-2015, 10:40 AM
أبو محمد يونس المراكشي أبو محمد يونس المراكشي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Dec 2013
السُّكنى في: المغرب_مراكش
التخصص : النحو
النوع : ذكر
المشاركات: 142
افتراضي

قال الشاطبي في المقاصد الشافية 1/ 41 عند قول ابن مالك في ألفيته :
واحده كلمة والقول عم وكلمة بها كلام قد يؤم
‏" ... والكلمة (بفتح الكلام وكسر اللام) على وزن النبقة هي لغة أهل الحجاز، وجمعها كلم كنبق ، وأما التميميون فيقولون : كلمة ( بكسر الكاف وتسكين اللام ) على وزن سدرة، ويوافقون الحجازيين في الجمع ." انتهى .
فابن مالك جمع في هذا البيت بين لغتين .
__________________
قال سهل بن عبدالله _ _:

"أعمال البِّر يطيقها البَّر والفاجر، ولكن لايصبر عن المعاصي إلا صِدِّيق"
منازعة مع اقتباس
  #67  
قديم 24-01-2015, 12:22 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 487
افتراضي

قال القرطبي في الجامع لأحكام القرآن في أول تفسير المائدة أو في تفسير أول المائدة :
( قوله : " أوفوا " يقال : وفى وأوفى لغتان ، قال الله : " وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللهِ " ، وقال : " وَإِبْرَاهِيمَ الَّذِي وَفّى " وقال الشاعر :
[ البسيط ]
أما ابن طوق فقد أوفى بذمته.........كما وفى بقلاص النجم حاديها
فجمع بين اللغتين . ) اهـ .
والشاعر هو طفيل الغنوي ، والبيت في ديوانه بشرح الأصمعي (141) ط صادر .
__________________
منازعة مع اقتباس
  #68  
قديم 24-01-2015, 12:53 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 487
افتراضي

وقال في تفسير الآية ( 41 ) من سورة يوسف عليه السلام :
( قوله : " أمَّا أَحَدُكُمَا فَيَسْقِي رَبَّهُ خَمْرًا " أي : قال للساقي : إنك ترد على عملك الذي كنت عليه من سقي الملك بعد ثلاثة أيام ، وقال للآخر : وأما أنت فتدعى إلى ثلاثة أيام فتصلب فتأكل الطير من رأسك ، قال : والله ما رأيت شيئا ؛ قال : رأيت أو لم تر ؛ " قُضِيَ الْأَمْرُ الَّذِي فِيهِ تَسْتَفْتِيَانِ " .
وحكى أهل اللغة أن سقى وأسقى لغتان بمعنى واحد ، كما قال الشاعر :

[ الوافر ]
سقى قومي بني مجد وأسقى..........نـميرا والقبائل من هلال


قال النحاس : الذي عليه أكثر أهل اللغة أن معنى ( سقاه ) : ناوله فشرب ، أو صب الماء في حلقه ، ومعنى ( أسقاه ) : جعل له سقيا ؛ قال الله : " وَأَسْقَيْنَاكُمْ مَاءً فُرَاتًا " . ) اهـ .
والشاعر هو لبيد بن ربيعة العامريّ ، والبيت في ديوانه (110) ط صادر .
وكلام النحاس في إعراب القرآن (2/23 ط دار الحديث) يبدأ من قوله : ( حكى ... ) وفيه : ( بعض أهل اللغة ) ، وفيه بعد إيراد البيت : ( قالَ الأصمعيُّ : أنا أتهم هذا البيت من شعر لبيد ، وأتوهم أنه مصنوع ؛ لأنه جاء بلغتين في بيت ) ، ثم عقب أبو جعفر بالفرق .

__________________
منازعة مع اقتباس
  #69  
قديم 24-01-2015, 10:20 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

بارك الله فيكم جميعًا، وشكرَ لكم.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أبو محمد فضل بن محمد مشاهدة المشاركة
وفيه بعد إيراد البيت : ( قالَ الأصمعيُّ : أنا أتهم هذا البيت من شعر لبيد ، وأتوهم أنه مصنوع ؛ لأنه جاء بلغتين في بيت )
( وقالَ بعضُهم: لا يجمعُ عربيٌّ فصيحٌ بينَ لُغتين في بيتٍ واحدٍ ) [ ديوان أبي تمام بشرح التبريزي: 3/ 289 ].
ولكن تقدَّم في المنازعة ذات الرقم (25) أنَّ ابنَ جنِّي عقدَ في خصائصه 1/ 371بابًا في الفصيحِ يجتمعُ في كلامِه لُغتانِ فصاعدًا.
منازعة مع اقتباس
  #70  
قديم 27-01-2015, 01:57 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

قالَ الجوهريُّ في الصّحاح( مادَّة: شغل ):
( الشغلُ فيه أربعُ لغاتٍ: شُغْلٌ، وشُغُلٌ، وشَغْلٌ، وشَغَلٌ ) انتهَى.

وقد جمعَ بينَ ( الشُّغْل )، و( الشُّغُل ) أبو الطيِّبِ في قولِهِ:
وفي اعتمادِ الأميرِ بدرِ بنِ عمْـ ـمَارٍ عن الشُّغْلِ بالورَى شُغُلُ
منازعة مع اقتباس
  #71  
قديم 27-01-2015, 02:26 PM
أبو محمد فضل بن محمد أبو محمد فضل بن محمد غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Feb 2010
التخصص : شريعة ( الفقه وأصوله )
النوع : ذكر
المشاركات: 487
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
قالَ الجوهريُّ في الصّحاح( مادَّة: شغل ):
( الشغلُ فيه أربعُ لغاتٍ: شُغْلٌ، وشُغُلٌ، وشَغْلٌ، وشَغَلٌ ) انتهَى.

وقد جمعَ بينَ ( الشُّغْل )، و( الشُّغُل ) أبو الطيِّبِ في قولِهِ:
وفي اعتمادِ الأميرِ بدرِ بنِ عمْـ ـمَارٍ عن الشُّغْلِ بالورَى شُغُلُ
ألا يصح أن نجعله جامعا للغات جميعها ، فيكون للبيت أربعة أوجه في الإنشاد ؟
__________________
منازعة مع اقتباس
  #72  
قديم 27-01-2015, 04:58 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل أبو محمد فضل بن محمد مشاهدة المشاركة
ألا يصح أن نجعله جامعا للغات جميعها ، فيكون للبيت أربعة أوجه في الإنشاد ؟
أحسنتَ، وبارك الله فيكَ.
غيرَ أنّي لا أرَى أن يُنشَدَ البيتُ إلَّا علَى الوجه الَّذي تقدَّم؛ ذلك أنَّ (الشُّغُل)، و(الشُّغْل) أفصح هذه اللُّغات؛ لورودِها في القرآنِ الكريم، فقد قرأ نافعٌ، وابنُ كثيرٍ، وأبو عمرٍو: في شُغْلٍ، وقرأ الباقون: في شُغُلٍ. والمتنبّي -وهو العالمُ بالعربيَّة- لن يختار في شعرِه إلَّا أفصح اللُّغات.
والله تعالَى أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
  #73  
قديم 25-02-2015, 11:46 PM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,326
افتراضي

و في "التَّاج"19/273:
وَمن المَجَازِ: تَخَمَّطَ فلانٌ: إِذا تَكَبَّرَ وغَضِبَ، ......... كخَمِطَ، بالكَسْرِ، قالَ الشَّاعِر وَقَدْ جَمَعَ بَيْنَهُما:
(إِذا تَخَمَّطَ جَبَّارٌ ثَنَوْهُ إِلَى مَا يَشْتَهونَ وَلَا يُثْنَوْنَ إِنْ خَمِطُوا)
منازعة مع اقتباس
  #74  
قديم 26-02-2015, 12:56 AM
أحمد البخاري أحمد البخاري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2014
السُّكنى في: الجزائر
التخصص : محب للأدب
النوع : ذكر
المشاركات: 1,326
افتراضي

و في دِيوان"العَجَّاج"1/460،رواية الأصمعي و شرحُه، تحقيق الدّكتور عبد الحفيظ السّطلي:
أجازَ مِنَّا جَائِزٌ لَم يُوقَمِ لِقَصْفَةِ النَّاسِ مِنَ المُحْرَنجَمِ
حتَّى يُنيخوا بالمُناخِ المُحجَمِبِمَحْلَقِ الرُّؤوسِ و المُجَلَّمِ
قال الشّارح:
و لم يُقَم: لم يُرَدَّ
و القَصفة: الدَّفعَة، يُريد اندِفاع النَّاس
و المحرَنجَم: المُجتمع، و هو موضع مَبارك الإبل
يريد أَنَّ دَفعةَ النَّاس الحاجِّ كانت لنا
و المُحجَم: حيث يُحجَمون بمنى، أي يَكفُّون، أي حيث يَحبِسون
و المُجَلَّم: حيث يُقصِّرون، و يأخذون الجَلَم، يقال: جلَم رأسَهُ، قصَّهُ
قال المحقق ( الحاشية 4):
في حاشية الأصل:"يقالُ:قِمهُ عنك، و جائزٌ في معنى مُجيز، يقالُ: جاز و أجاز، بمعنىً. يقول: إنَّ إِجازة الحجيج، و الدّفعَ بهم، كانت لنا" اهـ
فيكون العجّاج قد جمع بين اللّغتين
منازعة مع اقتباس
  #75  
قديم 28-02-2015, 03:05 PM
خبيب بن عبدالقادر واضح خبيب بن عبدالقادر واضح غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2012
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 274
افتراضي

في "الصّحاح" (ع ل و): «عَلِيَ في الشَّرف بالكسر يَعْلَىٰ عَلاءً. ويقال -أيضًا-: عَلَا بالفتح يعلىٰ. قال رؤبة:
لما عَلَا كعبُك لي عَلِيتُ
فجمع بين اللُّغتين» اهـ.
وعنه في "مختار الصّحاح"، و"اللّسان"، وغيرهما.

ومِن بابِ البحثِ؛ فقد رابني قولُه هنا: «علا بالفتحِ يعلى»، وذلك مِن جهتين:
1- رسمُ «علا» بالألف؛ فيلزم منه أنّه واويٌّ، والمادّةُ له، ويُفهِم ذلك أنّ الياءَ في «علِي» منقلبةٌ عن واوٍ؛ لتطرُّفها وانكسارِ ما قبلها، مثلُ: «رضِي».
ولكن نصّ في "المحيطِ" للصّاحبِ بن عبّادٍ على أنّه يائيٌّ؛ فقال: «عَلِيَ عَلًا وعِلِيًّا وعُلِيًّا، ويقال: عَلَيْتُ؛ كما يقال: طَغَوْتُ وطَغَيْتُ» اهـ.
ولعلّهم رسموه بالألفِ؛ لئلّا يلتبس بالحرفِ الجارّ.
2- فتحُ العين مِن «يعلَى»؛ فإنّ قياسَ «علا» الواويِّ الضّمُّ، وقياسَ «عَلَى» اليائيِّ الكسرُ، و«يَعْلَى» بالفتحِ لا يمكن أن يكونَ فيه، لا قياسًا، ولا سماعًا؛ لأنّ فتْحَ المضارعِ مِن «فعَل» المفتوحِ في الماضي مشروطٌ -بعد عَدَمِ السّماعِ المعارِضِ- بأن يكون عينُه أو اللّامُ حلقَ حلقٍ، فإذا لم تكن عينُه ولا لامُه حرفَ حلقٍ: امتنع مجيئُه على «يفعَلُ» بالفتحِ أبدًا.
فإمّا أنّ صوابَه: «يَعْلِي» بالكسرِ؛ وهو مقتضى القياسِ، وإمّا أنّ «يَعلَى» جارٍ علىٰ سبيلِ الاستغناء، وهو أسلوبٌ تنتهجه العربُ في كلامِها؛ فليكن مثالًا له، نظيرُه «فَضَِل بالفتحِ والكسرِ يَفضُل بالضّمّ»، وغير ذلك.
والله أعلم.
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
أفضل كتاب يجمع الشواهد الشعرية النحوية مع الكلام عليها أبو عمر الدوسري أخبار الكتب وطبعاتها 9 08-04-2014 05:57 AM
هل هناك كتاب يجمع الأسماء المبنية ؟ أبو عبيد أخبار الكتب وطبعاتها 4 29-11-2013 10:04 PM
طلب : كتاب يجمع نصوصا أدبية نثرية عبدالعزيز عبدالرحمن أخبار الكتب وطبعاتها 18 22-02-2012 09:10 PM
هل يجمع ( الخير ) على ( خيور ) ؟ الفارس حلقة النحو والتصريف وأصولهما 5 03-09-2011 04:28 AM
أرجو الدلالة على كتاب يجمع شواهد شعرية مبوّبة المختار أخبار الكتب وطبعاتها 5 28-06-2011 01:40 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 10:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ