ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > مكتبة الملتقى > أخبار الكتب وطبعاتها
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 09-06-2008, 07:58 PM
أبو عبد الله أبو عبد الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الجيزة
التخصص : اللغة العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 64
افتراضي شرح ابن عقيل على الألفية

لم يحظ نظم في النحو بمثل ما حظيت به ألفية ابن مالك ـ ـ ، فقد كثرت شروحها كثرة ظاهرة ، ومن أفضلها شرح بهاء الدين ابن عقيل ، وفي هذا الشرح يقول أحدهم :
لألفية الحبر ابن مالك بهجة على غيرها فاقت بألف دليل
عليها شروح ليس يُحصى عديدها وأحسنها المنسوب لابن عقيل
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 12-06-2008, 02:01 PM
عبد الله عبد الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
المشاركات: 1
افتراضي


لكن مشكلة شرح ابن عقيل مستغلق في كثير من مباحثه...
وإلا هو قد حوى علماً جما..
رحم الله ذلك العالم المفضال..

الإصلاح الأخير تم بواسطة : عبد الله بتاريخ 12-06-2008 الساعة 02:05 PM.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 12-06-2008, 02:09 PM
أبو عبد الله أبو عبد الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الجيزة
التخصص : اللغة العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 64
افتراضي

يحتاج قارئ شرح ابن عقيل إلى إلمام بالقواعد العامة للغة العربية ن كأن يقرا مثلا كتاب (التحفة السنية شرح المقدمة الأجرومية) للشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد ـ رحمة واسعة ـ ، وبعد أن يتقن هذا الكتاب يتجه إلى قراءة شرح ابن عقيل ، بتحقيق الشيخ محمد محيي الدين عبد الحميد ـ أيضا ـ . والله المسؤول أن يعلمنا ما ينفعنا وينفعنا بما يعلمنا .
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:34 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ