ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 23-01-2021, 02:52 AM
أبو طعيمة أبو طعيمة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الرياض
العمر: 38
التخصص : هندسة كهربائية
النوع : ذكر
المشاركات: 71
افتراضي إلى أبي حيان ....

السلام عليكم
جال في خاطري ساعة ماذا لو أن الاستاذ صالح العمري قرأ ما كتبتُ ولم يعلق ..مع قلة ما أكتب و كثرة انشغاله وهذا ما أتوسمه في طالب العلم إلا أنني لا أرى أنني كتبتُ شيئا حتي يجتلب طرف استاذنا العمري حفظه الله .. و أنا تعتريني هذه الفكرة أخذتُ أفكر فيما كان يمكن ان يكون من نقده... فلم أحسن أن أتنبأ بذلك ...ذلكم أن الاستاذ صالح ليس ممن يتوقع الناس منهم ما يتوقعونه من غيرهم لسعة اطلاعه وسرعة بديهته ...ومع طول هذه الفكرة جاءت هذه القصيدة ...أهديها للأستاذ صالح على أن لا يدع لي بعد اليوم نظما أكتبه إلا قال فيه برأيه ...ونقده لما أكتب أحب إليَّ من ثناءه عليه لأنني أستزيد علما و أدبا و لغة ...أظنُّ و العهدة على ذاكرتي المتعبة أن كنية الاستاذ صالح أبو حيان ...فبها ابتدأتُ...


أبا حيَّانَ أمْهلنِي مليَّا = ولا تُكثِرْ عليكَ ولا عليَّا

فمالي في الدُّنا نفْسٌ أناجي = سوى نفْسي رضيتُ بها نَجِيَّا

ولي بين الضُّلوعِ فُتاتُ قلبٍ = أسيفٍ ما علمتُ له سَمِيَّا

تُهتِّكُهُ الحوادثُ باسماتٍ = وتصْرعُهُ كبيراً أوْ فتيَّا

وقد أودعتُهُ الرحمنَ إنِّي = على ثقةٍ يكونُ به حفِيَّا

وقدْ قالتْ ليَ الحسناءُ يوماً = أراكَ سفيهَ قومِكَ أو عييَّا

ومابي عِلَّةٌ سفهاً ولكنْ = شقيتُ بحبِّكُمْ رَشَداً وغيَّا

وها أنا قدْ عزمتُ على رَحيلٍ = إلى جَدَثٍ أكونُ بهِ خليَّا

أبا حيَّان أنجدْني فإنِّي = رأيتُكَ في المواسمِ عَبْقَريَّا

أراكَ تغوصُ في بحرِ المعاني = وتَرقى في السَّماءِ بها رُقِيَّا

وإنِّي قدْ سكِرتُ بها زماني = كأنّي قد سُقيتُ بها حُميَّا

وتجلو عن عوارضِها بفَهْمٍ = عميمٍ يُنهلُ الأفهامَ ريَّا

وتكْسوها -إذا اشتبهتْ - بلفظٍ = أنيقٍ كاللباسِ لمنْ تزيَّا

فكَمْ منْ فِكرةٍ أذكيتَ حتَّى = سَمَتْ بِكَ أو سَموْتَ بها عَلِيَّا

فآتِ زكاةَ علمِكَ فهْيَ حقٌّ = فإنّك إنْ فعلتَ تكُنْ زَكيَّا

وإنَّك إن سَكَتَّ ولمْ تعظْني = علمتُ بأننَّي قدْ قلتُ عِيَّا
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 23-01-2021, 09:48 AM
محمد بن عبد الحي محمد بن عبد الحي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2014
السُّكنى في: القاهرة
التخصص : علوم العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 236
افتراضي

ما شاء الله، بارك الله!
حبيب إلى قلبي حبيب حبيبي!
لله درُّ المادح والممدوح، كان هذا الشَّاعر فينا -أيُّها المعلمون- فما أُراه اليوم إلا قد تحوَّل إليكم معشر المهندسين !
__________________
متى وقفتَ لي على خطإ فنبِّهني عليه، شكر الله لك.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 23-01-2021, 12:44 PM
أبو طعيمة أبو طعيمة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الرياض
العمر: 38
التخصص : هندسة كهربائية
النوع : ذكر
المشاركات: 71
افتراضي

بارك الله فيك أخي محمدا
ولكني لا ادري إذ صيرتَني الى معشر المهندسين مدحتني ام ذممتني.... ابتسامه
بارك فيكم و في علمكم ونفع الله بكم و بهذا الملتقى الطيِّب ِباهله
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 23-01-2021, 11:14 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

بارك الله فيكم جميعا.
الحق أن الأستاذين قد جمعا إلى هندستهما هندسة أخرى هي في وشي الكلام وتطريزه، ولا شك أن أبا حيان -حفظه الله-من هنادزة هذا الأمر العلماء به.
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 31-07-2021, 04:04 PM
صالح العَمْري صالح العَمْري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Oct 2010
السُّكنى في: المدينة النبوية
التخصص : هندسة ميكانيكية
النوع : ذكر
المشاركات: 1,690
افتراضي

حيا الله الشاعر أبا طعيمة ومرحبا بالأستاذين الأديبين أبي ثابت والمجد محمد بن إبراهيم.
قد يعجب بعض القراء لماذا لم أرد على شاعرنا أبي طعيمة فيظن ذلك جفوة مني.
والحقيقة أن أبا طعيمة صديق كريم قديم، عرفتُه في ملتقى أهل الحديث قبل أن أنضم إلى هذا الملتقى، وله بقلبي مودة ومحبة، وقد قرأتُ حديثه هذا في حينه وكنتُ منقطعًا حينئذ عن الكتابة في الشبكة، فمضت بعدها بضعة أيام ثم أرسل إلي شاعرنا أبو طعيمة رسالة كأنه يستحثني فيها على نقد قصيدته هذه، فرددتُّ عليه في حينها ورحّبتُ به وأخبرتُه أنني لا أجد في القصيدة حقًّا شيئا أنقده وأنه إن بدا لي شيء في نقدها كتبتُه هنا، وانتهى الحديثُ بيننا على ذلك، فرأيتُ حينئذ أنني ما دمتُّ قد رددتُّ على صاحب الشأن ومنشئ الحديث وهو شاعرنا أبو طعيمة أنه لم يبق علي حرج في عدم كتابة شيء هنا، لكني خشيتُ الآن أن يقرأ هذا الحديث بعض القراء فيعجب لماذا لم أرد عليه، ويقدّر أن هذا استكبار مني أو نحو ذلك، وأنا أقول هذا من تجربة فإني كنتُ في بعض المنتديات أجد بعض الأعضاء يكتبون مشاركات يخاطبون بها بعض الأعضاء الآخرين ثم لا أجد لأولئك المخاطَبين ردًّا عليهم، فكنتُ أعجب من ذلك وربما ساء ظني بهم، وعلى المرء أن يحسن الظن بإخوانه دائما.
ودمتم ثلاثةَ الأدباء في حبور وسرور، وعيش غض نضير.
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
أبو حيان الأندلسي / أبو حيان التوحيدي أم محمد مُضطجَع أهل اللغة 3 19-06-2010 06:31 AM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 04:15 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ