ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 08-09-2009, 09:51 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي طلبات شرح الأبيات ومفرداتها

السلام عليكم:
أرجو منكم شرح الكلمات الصعبة في هذه الأبيات وشكرا لكم:
مَهْلاً فِداءٌ لكَ الأَقْوامُ كُلُّهُمُ ... وما أُثَمِّرُ مِن مالٍ ومِن وَلَدِ
لا تَقْذِفَنِّي برُكْنٍ لا كِفاء لهُ ... وإِنْ تَأَثَّفَكَ الأَعْداءُ بالرِّفَدِ
فلا لَعَمْرُ الذي مَسَّحْتُ كَعْبَتَهُ ... وما هُرِيقَ على الأَنْصابِ مِن جَسَدِ
والمُؤْمِنِ العائِذاتِ الطَّيْر يَمْسَحُهارُكْبانُ مَكَّةَ بَيْنَ الغَيْلِ والسَّنَدِ
ما إِنْ أَتَيْتُ بشَيْءٍ أَنتَ تَكْرَهُهُ ... إِذَنْ فلا رَفَعَتْ سَوْطِي إِليَّ يَدِي
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 08-09-2009, 09:54 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي ممكن مساعدة؟

السلام عليكم:
أرجو منكم شرح الكلمات الصعبة في هذه الأبيات وشكرا لكم:
لَدَى مَلِكٍ يَعْلُو الرِّجالَ بَصِيرَةً ... كما يَبْهَرُ البَدْرُ النُّجُومَ السَّواريا
فلا الفُحْشَ مِنْه يَرْهَبُون ولا الخَنا ... عليهمْ، ولكنْ هَيْبَةٌ هيَ ماهِيا
فَتَى السِّنِّ، كَهْلِ الحِلْمِ، تَسْمَعُ قَوْلَهُ يُوازِنُ أَدْناهُ الجِبالَ الرَّواسِيا
إِذا انْعَقَدَتْ نَفْسُ البخِيلِ بمالِهِ ... وأَبْقَى على الحَبِّ الذي لَيْسَ باقِيا
تَفِيضُ يَداهُ الخَيْرَ مِن كُلِّ جانِب ... كما فاضَ عَجّاجٌ يُرَوِّي التَّناهِيا
إِذا أَمْسَتِ الشِّعْرَى العَبُورُ كأَنَّها ... مَهاةٌ عَلَتْ مِن رَمْلِ يَبْرينَ رابِيا
فما مَرْبَعُ الجِيرانِ إِلاَّ جِفانُكُمْ ... تَبارَوْنَ أَنتمْ والشَّمالُ تَباريا
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 10-09-2009, 01:55 AM
ابو محارب ابو محارب غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2008
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 59
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل رنا خير الله مشاهدة المشاركة
السلام عليكم:
أرجو منكم شرح الكلمات الصعبة في هذه الأبيات وشكرا لكم:
مَهْلاً فِداءٌ لكَ الأَقْوامُ كُلُّهُمُ ... وما أُثَمِّرُ مِن مالٍ ومِن وَلَدِ
لا تَقْذِفَنِّي برُكْنٍ لا كِفاء لهُ ... وإِنْ تَأَثَّفَكَ الأَعْداءُ بالرِّفَدِ
فلا لَعَمْرُ الذي مَسَّحْتُ كَعْبَتَهُ ... وما هُرِيقَ على الأَنْصابِ مِن جَسَدِ
والمُؤْمِنِ العائِذاتِ الطَّيْر يَمْسَحُهارُكْبانُ مَكَّةَ بَيْنَ الغَيْلِ والسَّنَدِ
ما إِنْ أَتَيْتُ بشَيْءٍ أَنتَ تَكْرَهُهُ ... إِذَنْ فلا رَفَعَتْ سَوْطِي إِليَّ يَدِي
هذه الأبيات من معلقة النابغة , وفى ترتيبك إضطراب.
(وَالمُؤْمِنِ العَائِذَاتِ الطَّيْرَ يَمْسَحُهَا رُكْبَانُ مَكَّةَ بَيْنَ الغَيْلِ وَالسَّنَدِ)
العائذات: ما عاذ بالبيت من الطير، وروى أبو عبيدة (بين الغيل والسَّعَدِ) بكسر الغين وقال: هما
أجمتان كانتا بين مكة ومنى، وأنكر الأصمعي هذه الرواية، وقال: إنما الغِيل بكسر الغين الغيضة،
والغَيْل بفتح الغين: الماء، وإنما يعني النابغة ما كان يخرج من أبي قُبيس.
(مَا أن أَتَيْتُ بِشْيءِ أَنْتَ تَكْرَهُهُ إذا فَلاَ رَفَعَتْ سَوْطِي إلى يَدِي)
(إنْ) هنا توكيد إلا أنها تكف (ما) عن العمل، كما أن (ما) تكف أن عن العمل في قولك: إنما زيد
منطلق، ومعنى (فلا رفعت سوطي إلى يدي) أي شلَّتْ.
(إذا فَعَاقَبَنِي رَبِّي مُعَاقَبَةً قَرَّتْ بِهَا عَيْنُ مَنْ بَأْتِيكَ بِالحَسَدِ)
(هذَا لأبْرَأَ مِنْ قَوْلٍ قُذِفْتُ بِهِ طَارَتْ نَوَافِذُهُ حَرًّا عَلَى كَبِدِي)
(النوافذ) تمثيل، من قولهم: جُرح نافذ، أي قالوا قولا صار حره على كبدي وشقيتُ بهم.
(مَهْلاً فِدَاءٌ لَكَ الأقْوَامُ كُلُّهُمُ وَمَا أُثَمِّرُ مِنْ مَالٍ وَمِنْ وَلَدِ)
أثمر: اجمع، ويروى (فداء) على المصدر، والمعنى الأقوام كلهم يفدونك فداء، ويروى (فداء) بمعنى
ليفدك، فبناه كما بنى الأمر نحو دَرَاكِ وتَرَاكِ لأنه بمعنى أدرك واترك.
(لاَ تَقْذِفَنَّي بِرُكْنٍ لاَ كِفَاءَ لَهُ وَلَوْ تَأَثّفَكَ الأعْدَاءُ بِالرَّفَدِ)
الكِفَاء: المثل، وثأثفك الأعداء: احتوشوك فصاروا منك موضع الأثافي من القدر، ومعنى (بالرفد) أي يتعاونون علىَّ ويسعون بي عندك.
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 09-10-2010, 02:58 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي أرجو شرح هذه الأبيات ( وأخبرك الواشون أن لا أحبكم )

السلام عليكم:
ما معنى هذه الأبيات لو تكرمتم؟ أرجو شرح المفردات ثم شرح البيت كاملا وجزيتم خيرا:
1- وأَخْبَرَكِ الوَاشُونَ أَن لا أُحِبَُّكُمْ ... بَلَى وسُتُورِ اللهِ ذاتِ المَحارِمِ
2- أَصُدُّ، وما الصَّدُّ الذي تَعْلَمينَهُ ... عَزاءً بِنا إلاَّ ابْتِلاعُ العَلاقِمِ
3- حَياءً وبُقْيا أنْ تَشِيعَ نَمِيمَةٌ ... بِنا وبِكُمْ، أُفٍّ لأَهْلِ النَّمائِمِ
4- وإنَّ دَماً لو تَعْلَمِينَ جَنَيْتِهِ ... على الحَيِّ جانِي مِثْلِهِ غيرُ سالِمِ
5- أَما إنَّه لو كانَ غيْرُكِ أَرْقَلَتْ ... إليه القَنا بالرَّاعِفاتِ اللَّهاذِمِ
6- ولكنْ لَعَمْرُ اللهِ ما طَلَّ مُسْلِماً ... كَغُرِّ الثَّنايا واضِحاتِ المَلاغِمِ
7- إذا هُنَّ ساقَطْنَ الأَحادِيثَ للفَتَى ... سِقاطَ حَصَى المَرْجانِ مِن كَفِّ ناظِمِ
8- رَمَيْنَ فأْنَفَذْنَ القُلُوبَ فلا تَرَى ... دَماً مائِراً إلاّ جَوىً في الحَيازِمِ
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 09-10-2010, 03:36 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 1,664
افتراضي

وفقكِ الله، وبارك فيكِ.
ينبغي لكِ أن تبْدئي أنتِ أوّلا، فتذكري ما أرشدكِ إليهِ اجتهادُكِ، ثُمّ لا بأسَ إن ساعدكِ الإخوةُ من بعدُ.
منازعة مع اقتباس
  #6  
قديم 09-10-2010, 07:29 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي

طيب سأشرح المفردات أولا: لكن قبل ذلك لم أفهم كيف يحلف بستور الله؟!! ماذا يقصد هنا بستور الله؟!!
أرقلت: أسرعت. القنا: الرماح. الراعفات: جمع راعف وهو الأنف. اللهاذم: جمع لهذم وهو الحاد القاطع.
غر الثنايا: لم أفهم معناها. الملاغم: ما حول الفم.
ساقطن: ماذا يقصد بها؟
مائرا: ؟ جوى: حزن. الحيازم: ؟
أرجو مساعدتي فقط بمعاني هذه الكلمات على الأقل لو تكرمتم
وجزيتم خيرا
منازعة مع اقتباس
  #7  
قديم 09-10-2010, 10:41 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 1,664
افتراضي

بارك اللهُ فيكِ، وأعانكِ.
الشاعرُ هو أبو حَيَّةَ النُّمَيْرِيُّ، والقصيدةُ من بَحْرِ الطَّويلِ.
وحَلِفُه بأستارِ اللهِ (أي: ما تُسْتَرُ به الكعبةُ) على سبيلِ التَّعْظيمِ، وأرادَ هنا أن يقولَ: أحْلِفُ بالأستار المعظّمةِ بتعظيمِ اللهِ إياها.
وأمّا قولُه: (ساقطْنَ الأحاديثَ)، فمعناه أخذْنَ بأطراف الحديثِ، شبّه الأحاديثَ بخرزاتِ عِقْدٍ تسَّاقَطُ، وقد أشارَ بقولِه:
.........ما طَلَّ مُسْلِماً كَغُرِّ الثَّنايا واضِحاتِ المَلاغِمِ
-إلى أنّ هذه الأحاديثَ على حُسْنِها تَفْتِكُ بمنْ يَسْمَعُها فَتْكًا إلى حدّ الهلاكِ، كما قال الآخرُ:
وحديثُها السحرُ الحلالُ لو انَّهُ لم يَجْنِ قتلَ المسلمِ المُتَحَرِّزِ
إنْ طالَ لمْ يُمْلَلْ وإنْ هي أوجزَتْ ودّ المحدَّثُ أنّها لم توجِزِ
وغرُّ الثنايا: ذواتُ الأسنان البيضاء، كما يقال: غرّ الليالي، والثنايا: الأسنانُ الأربعُ التي في مقدمِ الفمِ، والدَّمُ المائرُ: السائلُ الجاري، والحيزوم: الصَّدرُ أو وَسَطُهُ.
وأمّا ما ذكرتِ في معنى الرَّاعفِ، فصحيحٌ، لكنّه غيرُ مرادٍ، وإنما أراد الشاعرُ وصفَ رماحِه، يقال: رِماحٌ رواعفُ، وهي صِفَةٌ غَالِبَةٌ إِمّا لِتَقَدُّمِهَا للطَّعْنِ وإِمّا لِسَيَلانِ الدَّمِ منها، وهي على المعنى الأوّلِ حقيقةٌ، إذ كان أصلُ الرَّعفِ السبْقَ، وعلى الثاني مجازٌ، واللهُ أعلمُ.
منازعة مع اقتباس
  #8  
قديم 10-10-2010, 11:30 AM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي رد

جزيت خيرا أيها الأستاذ الفاضل على هذا التفصيل المميز الرائع، وبارك الله فيك ونفعنا بك.
منازعة مع اقتباس
  #9  
قديم 13-10-2010, 10:43 AM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي

لكن فقط سؤال لو سمحتم: ورد البيت الخامس برواية كسر الكاف في غيرك، وبرواية فتح الكاف، فأيهما الصحيح؟
منازعة مع اقتباس
  #10  
قديم 16-10-2010, 12:22 AM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 1,664
افتراضي

بارك اللهُ فيكِ.
الظاهرُ أنّ الكافَ للمخاطَبَةِ بدليلِ قولِه في البيتِ الذي قبلَه:
وإنَّ دَمًا لو تَعْلَمِينَ جَنَيْتِهِ ..............
منازعة مع اقتباس
  #11  
قديم 17-10-2010, 11:38 AM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي أرجو مساعدة عاجلة

السلام عليكم:
أرجو شرح المفردات الصعبة في هذه الأبيات:

1- نِعمَ المناخُ لراغبٍ أوْ راهبٍ ... ممَّنْ تُصيبُ جوائحُ الأزمانِ

2- معنُ بنُ زائدة الَّذي زيدَتْ بهِ ... شرفاً على شرفٍ بنو شَيْبانِ

3- جبلٌ تلوذُ به نزارٌ كُلُّها ... صعبُ الذُّرى مُتمنِّعُ الأرْكانِ

4- إنْ عُدَّ أيّامُ الفخارِ فإنَّما ... يوماهُ يومُ ندًى ويومُ طِعانِ

5- يكسو المنابرَ والأسِرَّةَ بهجةً ... ويزينُها بجهارةٍ وبيانِ

6- تمضي أسنَّتُهُ ويُسفرُ وجههُ ... في الرَّوع عند تغيُّرِ الألوانِ

7- أنتَ الَّذي ترجو ربيعةُ سَيْبَهُ ... وتُعِدُّه لنوائبِ الحدثانِ

8- مطرٌ أبوك أبو الفوارسِ والَّذي ... بالخيلِ حازَ هجائنَ النُّعْمانِ

9- فُتَّ الذين رجَوا مداكَ ولم ينلْ ... أدنى بنائكَ في المكارمِ بانِ
وجزيتم خيرا
منازعة مع اقتباس
  #12  
قديم 17-10-2010, 02:00 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,844
افتراضي

الأُخت الكريمة/ رنا
وعليكم السَّلام، ورحمة الله، وبركاته.
السَّبيلُ إلى مَعرفةِ مَعاني المُفْرَداتِ: الرُّجوعُ إلى المعاجمِ اللُّغويَّةِ.
ولا يَنبغي للمَرْءِ أن تخلوَ مكتبتُه من معاجمٍ يعودُ إليها؛ للتَّعرُّفِ علَى ما أشكلَ عليه من الكلماتِ. وهي كثيرةٌ، ومتوفِّرةٌ -بحمدِ الله-. يكفي -لِمَن لا يُريدُ التَّوسُّعَ- الرُّجوعُ إلى " مُختارِ الصِّحاح " للرَّازيِّ، أو " المعجم الوسيط ".
وإذا أردتِّ أن يسهُلَ عليكِ الشِّعْرُ القديمُ؛ فعليكِ بصُحبةِ كُتُبِ الأدبِ، ودواوينِ الشُّعَراءِ.
وفَّقكِ اللهُ.
منازعة مع اقتباس
  #13  
قديم 17-10-2010, 08:34 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
الأُخت الكريمة/ رنا
وعليكم السَّلام، ورحمة الله، وبركاته.
السَّبيلُ إلى مَعرفةِ مَعاني المُفْرَداتِ: الرُّجوعُ إلى المعاجمِ اللُّغويَّةِ.
ولا يَنبغي للمَرْءِ أن تخلوَ مكتبتُه من معاجمٍ يعودُ إليها؛ للتَّعرُّفِ علَى ما أشكلَ عليه من الكلماتِ. وهي كثيرةٌ، ومتوفِّرةٌ -بحمدِ الله-. يكفي -لِمَن لا يُريدُ التَّوسُّعَ- الرُّجوعُ إلى " مُختارِ الصِّحاح " للرَّازيِّ، أو " المعجم الوسيط ".
وإذا أردتِّ أن يسهُلَ عليكِ الشِّعْرُ القديمُ؛ فعليكِ بصُحبةِ كُتُبِ الأدبِ، ودواوينِ الشُّعَراءِ.
وفَّقكِ اللهُ.
أختي أنا عندي معاجم لكن المعجم يشرح معنى المفردة بعامة وليس ضمن الأبيات.
فمثلا هجائن لها أكثر من معنى وأتوقع أن يكون معناها هنا الإبل البيضاء أليس كذلك؟
منازعة مع اقتباس
  #14  
قديم 17-10-2010, 09:38 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,844
افتراضي

تختارينَ مِنَ المعاني ما هُوَ أليَقُ، وأنسَبُ. والشِّعْرُ يتَّسِعُ لأكثرَ مِن فَهْمٍ. ولذا وَجَدْنَا المُتنبِّي يقولُ:
أنامُ مِلْءَ جُفُوني عن شَوَارِدِها ويَسْهَرُ الخَلْقُ جَرَّاهَا ويختَصِمُ
أمَّا (الهجائن) -في البَيْتِ-؛ فهي الإبل -كما ذَكَرْتِ-.
والأبياتُ لمروانَ بن أبي حفصةَ يمدحُ مَعْنَ بنَ زائدةَ.
وفَّقكِ اللهُ.
منازعة مع اقتباس
  #15  
قديم 24-04-2011, 12:42 PM
رنا خير الله رنا خير الله غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2008
التخصص : نحو وصرف
النوع : أنثى
المشاركات: 128
افتراضي ما معنى الكلمات الغامضة؟؟

السلام عليكم:
أرجو شرح معاني الكلمات الغامضة من هذه الأبيات لو تكرمتم فقد صعبت علي:
طَوَت طَيَّ الرِداءِ الخَرقَ حَتّى تَقارَبَ بُعدُهُ سُرُحٌ نَصولُ
مِنَ الكُتمِ الحَوافِظِ لا سَقوطٌ إِذا سَقَطَ المَطِيُّ وَلا سَؤولُ
تَكادُ تَطيرُ إِفراطاً وَسَغباً إِذا زُجِرَت وَمُدَّت لَها الحَبولُ
إِلى القَرمِ الَّذي فاتَت يَداهُ بِفِعلِ الخَيرِ بَسطَةَ مَن يُنيلُ
إِذا ما غالِيَ الحَمدِ اِشتراهُ فَما إِن يَستَقِلُّ وَلا يُقيلُ
أَمينُ الصَدرِ يَحفَظُ ما تَوَلّى كَما يُلفى القَوِيُّ بِهِ النَبيلُ
نَقِيٌّ طاهِرُ الأَثوابِ بَرٌّ لِكُلِّ الخَيرِ مُصطَنِعٌ مُحيلُ
أَبا مَروانَ أَنتَ فَتى قُرَيشٍ وَكَهلُهُم إِذا عُدَّ الكُهولُ
تَوَلّيهِ العَشيرَةُ ما عَناها فَلا ضَيقُ الذِراعِ وَلا بَخيلُ
إِلِيكَ تُشيرُ أَيديهِم إذا ما رَضوا أَو غالَهُم أَمرٌ جَليلُ
كِلا يَومَيهِ بِالمَعروفِ طَلقٌ وَكُلُّ بِلائِهِ حَسَنٌ جَميلُ
جَوادٌ سابِقٌ في اليُسرِ بَحرٌ وَفي العِلّاتِ وَهّابٌ بَذولُ
تَأَنَّسُ بِالنَباتِ إِذا أَتاها لِرُؤيَةِ وَجهِهِ الأَرضُ المَحولُ
لِبَهجَةِ واضِحٍ سَهلٍ عَلَيهِ إِذا رُئِيَ المَهابةُ والقَبولُ
لِأَهلِ الوُدِّ وَالقُربى عَلَيهِ صَنائِعُ بَثَّها بَرٌّ وَصولُ
أَيادٍ قَد عُرِفنَ مُظاهَراتٍ لَهُ فيها التَطاوُلُ وَالفُضولُ
وَعَفوٌ عَن مُسيئِهِمُ وَصَفحٌ يَعودُ بِهِ إِذا غَلِقَ الحُجولُ
إِذا هُوَ لَم تُذَكِّرهُ نُهاهُ وَقارَ الدينِ وَالرَأيُ الأَصيلُ
نَمى بِكَ في الذَؤابَةِ مِن قُرَيشٍ بِناءُ العِزِّ وَالمَجدُ الأَثيلُ
أُرُومٌ ثابِتٌ يَهتَزُّ فيهِ بِأَكرَمِ مَنبِتٍ فَرعٌ طَويلُ
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
طلبات الإعراب هنا فقط أبو معاذ باوزير حلقة النحو والتصريف وأصولهما 2350 11-08-2020 02:50 PM
طلبات : من القائل ؟ طارق يسن الطاهر حلقة الأدب والأخبار 95 05-03-2018 11:26 PM
طلبات : وزن الأبيات المحترف حلقة العروض والإملاء 48 23-01-2018 08:38 PM
مجموع طلبات الإعراب السابقة عبد العزيز حلقة النحو والتصريف وأصولهما 147 13-11-2015 07:12 PM
طلبات ضبط الأبيات الشعرية أحمد بن حسنين المصري حلقة الأدب والأخبار 14 19-11-2012 10:32 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 05:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ