ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة الأدب والأخبار
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #31  
قديم 07-02-2021, 03:03 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل محمد بن إبراهيم مشاهدة المشاركة
وجزاك مثله، وبارك فيك.
وقد كنت أفكر البارحة في أن أنشئ حديثا، وأسميه (مفاكهة الإخوان بما جاء في الألوان)، فلعل هذه الأبيات أن تكون ضِمن هذا المجموع إن شاء الله.
وفيك بارك الله.
سبحان الله!
حديثٌ حسَنٌ، وسأشارِكُ فيه -إن شاء الله- بما قيَّدتُّ من ذلك.



وهذه أبياتٌ لمحبوبِ بنِ أَبي العَشَنَّطِ النَّهْشَلِيِّ -نقَلَها ابنُ منظورٍ في «اللِّسان» (توت) مِنْ حواشي ابنِ برِّيٍّ، ومِنْ حواشٍ عليها- يقولُ فيها:

لَرَوْضَةٌ مِن رِياضِ الحَزْنِ أَوْ طَرَفٌ مِنَ القُرَيَّةِ جَرْدٌ غَيرُ مَحْروثِ
لِلنَّوْرِ فيه إِذا مَجَّ النَّدَى أَرَجٌ يَشْفي الصُّدَاعَ ويُنْقي كلَّ مَمْغُوثِ
أَحْلَى وأَشْهَى لِعَيْنِي إِن مَرَرْتُ بهِ مِنْ كَرْخِ بَغْدَادَ ذي الرُّمَّانِ والتُّوثِ
واللَّيْلُ نِصْفانِ نِصْفٌ للهُمُومِ فما أَقْضِي الرُّقادَ ونِصْفٌ للبَرَاغِيثِ
أَبِيتُ حَيْثُ تُسَامِيني أَوائِلُها أَنْزُو وأَخْلِطُ تَسْبِيحًا بتَغْوِيثِ
سُودٌ مَدالِيجُ في الظَّلْمَاءِ مُؤْدَنَةٌ ولَيْسَ مُلْتَمَسٌ مِنْها بمَنْبُوثِ

وهذه الأبياتُ تصلحُ لحديثٍ في البراغيثِ وما أشبَهَها! -نسأل الله السَّلامةَ-.
منازعة مع اقتباس
  #32  
قديم 10-02-2021, 12:16 AM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

سلمنا الله وإياكم.

وقال ابن دريد في المقصورة يمدح ابني ميكال:

وقلَّدَانِي مِنَّةً لوْ قرِنَتْ بشكرِ أهلِ الأرضِ طُرًّا ما وفَى
بالعُشْرِ من مِعشارِها وكان كالْحُسْوةِ فِي آذِيِّ بحرٍ قدْ طمَى

[المقصورة بشرح التبريزي، ص: 61، 62]
منازعة مع اقتباس
  #33  
قديم 22-02-2021, 09:29 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

بارك الله فيكم.

وقال جريرٌ يمدحُ عمرَ بنَ عبدِ العزيزِ :

إنَّ الذِي بعثَ النبيَّ محمدًا جعلَ الخلافةَ في الإمامِ العادِلِ
ولقدْ نفعتَ بما منعتَ تحرجًا مَكْسَ العُشورِ علَى جُسورِ الساحِلِ

قال محمدُ بنُ حبيبَ: كان موضع المَكْس حيث طريق الناس مثل قنطرة أو جسر، وكل طريقٍ ممرُّ الناس فيه فهو جسر.
كان أول شيء أظهر عمر بن عبد العزيز منع شتم علي عليه السلام [وعلى عباد الله الصالحين] وطرح العشور. انتهى
[ديوان جرير بشرح محمد بن حبيب، 3/ 737]
والعُشور جمع عُشْر، والمقصود بها هنا أخذُ عُشْرِ المالِ على طريقة أهل الجاهلية لا على ما شرعه الله من أخذ ربع العشر، ويسمى آخذه عشَّارا وعاشِرا.
منازعة مع اقتباس
  #34  
قديم 25-02-2021, 03:59 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

وقال ابن المعتز:

لا غَروَ إن أصبَحتْ خِيلانُ وَجْنَتِهِ جمْرًا فقدْ مسَّهَا مِنْ خدِّهِ نارُ
آياتُ حسْنٍ بخدَّيْهِ مسطَّرَةٌ لهَا من الخالِ أخماسٌ وأعشارُ

[ديوانه، ص: 250، ط: صادر]
منازعة مع اقتباس
  #35  
قديم 05-03-2021, 10:44 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

ومما قيل في أركان الكتابة قول بعضهم:

رُبْعُ الكتابةِ فِي سوادِ مدادِهَا والرُّبْعُ حسْنُ صِناعَةِ الكتَّابِ
والرُّبْعُ مِنْ قلَمٍ تسَوِّي برْيَهُ وعلَى الكوَاغِدِ رابِعُ الأسبَابِ

[صبح الأعشى]
منازعة مع اقتباس
  #36  
قديم 24-05-2021, 10:20 PM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

وقالَ عبيدُ اللهِ بنُ عبدِ اللهِ بنِ طاهرٍ-ويروَى لغيرِه-:

ثِنْتَانِ لو بكَتِ الدِّماءَ عليْهِمَا عَينَايَ حتَّى تُؤْذِنَا بذَهَابِ
لم تبْلُغَا المِعْشَارَ من حَقَّيْهِما فقْدُ الشَّبابِ وفُرْقَةُ الأحبَابِ

[ حماسة الظرفاء، 2/ 30 ]
منازعة مع اقتباس
  #37  
قديم 25-05-2021, 08:28 AM
محمد بن إبراهيم محمد بن إبراهيم غير شاهد حالياً
حفيظ
 
تاريخ الانضمام: Oct 2009
التخصص : طلب العلم
النوع : ذكر
المشاركات: 2,002
افتراضي

وقال أبُو نُوَاسٍ:

سأَبْغِي الغِنَى إمَّا جليسَ خليفةٍ نقومُ سواءً أو مخِيفَ سبيلِ
بكلِّ فتًى لا يُسْتَطارُ فؤادُهُ إذا نوَّهَ الزحْفَانِ باسمِ قتيلِ
لنَخْمُسَ مالَ الله من كل فاجرٍ وذي بِطْنَةٍ للطيباتِ أكُولِ
ألم ترَ أنَّ المالَ عَوْنٌ على النَّدَى ولَيْسَ جَوَادٌ مُعْدِمٌ كبَخِيلِ

[حماسة الظرفاء، 1/ 20]
ومعنى (نخمُس): نأخذ خُمُسَ المالِ كما مرّ نحوُه.
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
هل هذا الشعر موزون؟ سامي الطحاوي حلقة العروض والإملاء 11 03-02-2015 06:14 AM
عن الشعر الحر ابن عبدالحي حلقة الأدب والأخبار 8 07-06-2014 12:21 AM
مفهوم الشعر . محمد عمر الضرير حلقة الأدب والأخبار 8 23-04-2011 06:38 PM
الشعر الهندسي رضوانة حلقة الأدب والأخبار 3 30-12-2010 08:42 AM
دان لي الشعر حسن الحضري حلقة الأدب والأخبار 0 01-12-2010 07:36 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 12:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ